سيـــاســة

اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب بالقاهرة

يعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، الخميس، اجتماعا طارئا برئاسة وزير خارجية موريتانيا أحمد ولد تكدي، وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، للنظر في عدد من القضايا في مقدمتها القضية الفلسطينية.

شارك الخبر مع أصدقائك

سكاي نيوز عربية

يعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، الخميس، اجتماعا طارئا برئاسة وزير خارجية موريتانيا أحمد ولد تكدي، وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، للنظر في عدد من القضايا في مقدمتها القضية الفلسطينية.
 
ويأتي الاجتماع بعد إخفاق مجلس الأمن الدولي  في تمرير مشروع القرار العربي  الخاص بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضي دولة فلسطين وفق سقف زمني محدد، كما يبحث الاجتماع الوزاري تطورات الأوضاع في ليبيا في ظل تصاعد الإرهاب والعمليات التي تقوم بها الميليشيات.
 
وأكد نائب الأمين العام للجامعة العربية أحمد بن حلي، في تصريح له أنه سيتم خلال الاجتماع بحث التحرك العربي المطلوب لدعم حقوق الشعب الفلسطيني في المحافل الدولية، خاصة بعد استخدام الفيتو الأمريكي إزاء مشروع إنهاء الاحتلال.
 
وأوضح بن حلي أن الاجتماع سيعتمد نص البيان الذي صدر بالإجماع عن اجتماع المندوبين الدائمين الذي انعقد في الخامس من الشهر الجاري بشأن التدهور الأمني الخطير فى ليبيا وتصاعد وتيرة العنف بها.
 
وأضاف بن حلي، أن جدول أعمال الوزاري يتضمن أيضا متابعة تنفيذ قرار مجلس الجامعة فى دورته السابقة خلال شهر سبتمبر الماضي، المتعلق بصيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الجماعات الإرهابية المتطرفة ومن بينها “تنظيم الدولة”.
 
من جانبه، قال مبعوث الأمين العام الخاص بليبيا ناصر القدوة إنه سيقدم أمام الوزاري العربي تقريراً مفصلاً حول تطورات الأوضاع والمساعي المبذولة لإنهاء الصراع خاصة في ظل تصاعد العمليات الإرهابية التي ترتكبها الميليشيات، ودعم جهود الأمم المتحدة لرعاية الحوار بين الأطراف الليبية.

شارك الخبر مع أصدقائك