طاقة

اتفاق مصرى – كويتى لزيادة إمدادات البترول مليون برميل شهريًا

اتفقت الهيئة العامة للبترول مع الجانب الكويتى على زيادة إمدادات الزيت الخام المورد لمصر، بواقع مليون برميل لتصل إلى 3 ملايين برميل شهريًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – عادل البهنساوى 
ونسمة بيومى:

اتفقت الهيئة العامة للبترول مع الجانب الكويتى على زيادة إمدادات الزيت الخام المورد لمصر، بواقع مليون برميل لتصل إلى 3 ملايين برميل شهريًا.

يذكر أن المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء، زار دولة الكويت منذ أيام، على رأس وفد ضم محافظ البنك المركزى هشام رامز، ووزير البترول والثروة المعدنية المهندس شريف إسماعيل، ووزير الإسكان والمجتمعات العمرانية مصطفى مدبولى، ووزير الاستثمار أشرف سالمان.

وقال المهندس طارق الملا، رئيس هيئة البترول فى تصريحات لـ«جريدة المال»، إن المليون برميل الإضافية سيتم تسديد قيمتها بتسهيلات لمدة 9 شهور، مضيفًا أن مصر طلبت توريد منتجات بترولية تكفى الاحتياجات لمدة عام كامل بشروط ميسرة أو من خلال قرض طويل الأجل.

ولفت إلى أن الجانب الكويتى وعد بدراسة الطلب وبحث إمكانية تنفيذه.

وعلمت «جريدة المال» أن طلب مصر تضمن ما يتراوح بين 770 و800 ألف طن شهريًا من منتجات السولار والبنزين والمازوت.

وكانت مصر قد وقعت مع الجانب الإماراتى اتفاقًا نهائيًا لتوريد احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية بداية من أغسطس 2014 حتى الشهر نفسه من العام المقبل، بقيمة بلغت نحو 9 مليارات دولار، لكميات تبلغ 835 ألف طن مشتقات شهريًا.

وقال الملا إن مصر قدمت عرضًا لـ«الكويت» باستغلال خطوط وتسهيلات شركة سوميد التخزينية، فى منطقتى العين السخنة وسيدى كرير، كمنفذ ثانٍ لتخزين المنتجات البترولية الكويتية على منطقة البحر المتوسط، بما يزيد عوائد الكويت التصديرية، وقت ارتفاع الأسعار العالمية.

كانت الكويت قد «رسلت شحنة تجريبية لتخزينها «مستعينة» بتسهيلات شركة «سوميد» ولم تكرر التجربة، وأوضح الملا أن زيارة وزير البترول الكويت شهدت التفاوض حول إمكانية استغلال القدرات الفائضة فى معامل التكرير المصرية مثل «ميدور» و«السويس» لتكرير الخام الكويتى مقابل رسوم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »