اتصالات وتكنولوجيا

اتصالات البرلمان تهاجم إخضاع الحواسب والهواتف لتحرير الدولار الجمركي

ياسمين فواز أعلنت الدكتورة مي البطران وكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب رفضها  لقرار وزارة المالية الخاص بإدراج بعض السلع مثل أجهزة الكمبيوتر والموبايلات إلى قائمة السلع الخاضعة لسعر الدولارالجمركي المعلن من البنك المركزي باعتبارها سلع استفزازية و غير ضرورية وفقا لما جاء عل

شارك الخبر مع أصدقائك

ياسمين فواز

أعلنت الدكتورة مي البطران وكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب رفضها  لقرار وزارة المالية الخاص بإدراج بعض السلع مثل أجهزة الكمبيوتر والموبايلات إلى قائمة السلع الخاضعة لسعر الدولارالجمركي المعلن من البنك المركزي باعتبارها سلع استفزازية و غير ضرورية وفقا لما جاء علي الصفحه الرسمية لمجلس الوزراء.

واستنكرت مي البطران تصنيف هذه السلع بأنها استفزازية وغير ضرورية بالتزامن مع إطلاق القيادة السياسية لمبادرة دعم 10 آلاف من المبرمجين الشباب في مؤتمر القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبوع الماضي.

وشددت وكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب علي ان هذا القرار يتناقض مع استراتيجيه الدولة المصريه التي تسعى للتحول الي العصر التكنولوجي و دعم المبرمجين من الشباب و هو ما يتطلب توفير هذه السلع بجميع انواعها و اكسسواراتها الضرورية بسعر مناسب لجميع فئات الشعب . 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »