اقتصاد وأسواق

اتحاد الفلاحين يحدد 3 أسباب وراء صعود القطن

الشرقية تتميز بجودة القطن وتحقق أعلى إنتاجية

شارك الخبر مع أصدقائك

شهدت أسعار محصول القطن الموسم الحالى ارتفاعا ملحوظا خلال مزادات القطن التى تم تعميمها لتكون على مستوى المحافظات، مقارنة مع أسعار العام الماضي.

 وأرجع محمد فرج رئيس اتحاد الفلاحين لـ»المال « زيادة الأسعار إلى وجود 3 أسباب هى ارتفاع الطلب العالمي، وجودة التيلة المصرية، والتى يتم خلطها بالقطن المحلى فى بعض الدول ويتم تدوين عليها عبارة القطن المصرى على المنتج، وأخيرا تراجع المساحات.

اقرأ أيضا  «القصير» يتابع تنفيذ توجيهات الرئيس السيسي بمنع التعديات على الأراضى الزراعية

وأكد الدكتور هشام مسعد وكيل معهد بحوث القطن لـ«المال» أن أسعار قنطارالقطن فى آخر مزاد بالشرقية  -الخميس- سجلت 4630 جنيها وهو أمر مبشر وتستهدف وزارة الزراعة الوصول بمساحة القطن بمصر إلى نصف مليون فدان فى 2025 .

يذكر أنه تم تنظيم، الخميس الماضي، أول مزاد علنى للبيع فى الموسم الجديد بمحافظات الوجه البحري، بمركز التجميع الكائن بمنشأة أبوعمر بمحافظة الشرقية، وبلغ سعر القنطار 4630 جنيها، وسط مزايدة من 22 شركة .

اقرأ أيضا  السعودية تحتل المركز الأول في أهم الدول المستوردة للأغذية المصرية.. وليبيا الثالث

كان على لاشين، وكيل وزارة الزراعة بالشرقية قال – فى تصريحات سابقة – إن المحافظة شهدت الخميس الماضى أعلى سعر لبيع قنطار القطن فى تاريخ مصر حيث تمت الترسية على الفائزين بسعر 4630 جنيها.

وأضاف – فى تصريحات خاصة لـ«المال» – أن محافظة الشرقية تتميز بجودة القطن وتحقق أعلى إنتاجية وتبلغ متوسطات الإنتاج 8 قناطير فى عموم المحافظة، وتتراوح بين 6 إلى 10قناطير. الصاوى أحمد 

اقرأ أيضا  «الجمارك» تصدر اليوم إجراءات التسجيل المسبق للشحنات على البوالص المجمعة (مستند)

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »