اقتصاد وأسواق

اتحاد الفلاحين : الاستعانة بالتصوير الجوي في ملف التعديات

"الزراعة" ترسل كشوفًا بالتعديات بالمحافظات للجهات المختصةالصاوي أحمدتُسابق الحكومة ممثلة في هيئة التعمير بوزارة الزراعة الزمن للانتهاء من ملف أراضي وضع اليد قبل انتهاء مهلة السيسي، خلال الشهر الحالي، حيث سيعلن خلال مؤتمر صحفي عما تم إنجازه في هذا الملف.وأكد محمد فرج، رئيس اتحاد الفلاحين، لـ"

شارك الخبر مع أصدقائك

“الزراعة” ترسل كشوفًا بالتعديات بالمحافظات للجهات المختصة

الصاوي أحمد

تُسابق الحكومة ممثلة في هيئة التعمير بوزارة الزراعة الزمن للانتهاء من ملف أراضي وضع اليد قبل انتهاء مهلة السيسي، خلال الشهر الحالي، حيث سيعلن خلال مؤتمر صحفي عما تم إنجازه في هذا الملف.

وأكد محمد فرج، رئيس اتحاد الفلاحين، لـ”المال”، أن الحكومة لديها خرائط وصور للأقمار الصناعية ستسهم في عملية إنجاح عملية تقنين وضع اليد، ومطابقتها على أرض الواقع وفقًا للطلبات المقدمة، مشيرًا إلى أن التصوير الجوي عبر الأقمار الصناعية سيكون هو العامل الأساسي في طلبات التقنين.

وأوضح فرج أن مساحة التعديات على أراضي الدولة التي سيتم تقنينها قبل نهاية الشهر الحالي، حوالي مليون فدان، أو البدء في إجرءات التقنين لها، كما دعا الرئيس السيسي في قنا، الاثنين الماضي، فيما يصل حجم التعديات الأخرى غير المزروعة لملايين الفدادين موزعة على محافظات الجمهورية.

وقال مصدر مسئول بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، إن الوزارة سترسل ملفات تفصيلية عن التعديات على أراضي الدولة وأراضي وضع اليد بعد قيام هيئة التعمير والتنمية الزراعية بإعداد كشوف عن حجم أراضي وضع اليد في المحافظات.

وأكد المصدر أن الهيئة تلقّت طلبات في السابق بعدد 8000 طلب بمساحة 600 ألف فدان تم التعدي عليها قبل 2015 وسيتم دراسة الطلبات وتقنينها وفقًا للتوجهات الجديدة لرئيس الجمهورية، حيث سيتم تقنين الأراضي المزروعة فقط وسحب بقية الأراضي.

بينما أكد الدكتور عبد المنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، أنه تم إرسال قرارات الإزالة للتعديات الصادر بشأنها قرارات من الهيئة العامة لمشروعات التعمير، تمهيدًا لإزالتها بمعرفة الجهات المعنية بالمحافظات، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة بكل محافظة.

وأضاف البنا، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، أنه تم تزويد القرارات بالخرائط والإحداثيات، لتحديد مواقع المخالفات ومساحات كل تعدٍّ، لضمان الدقة في تنفيذ قرارات الإزالة، مشيرًا إلى أنه سيتم تحديث موقف التعديات يوميًّا، بما يسمح برفع كفاءة الأجهزة الفنية لملاحقة المخالفين.

وأوضح وزير الزراعة واستصلاح الأراضى أنه سيتم اعتماد آليات جديدة خلال الاجتماع المقبل لمجلس إدارة الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، تستهدف عرض الحصر النهائى للمخالفات بمختلف المحافظات، وفقًا للتصنيفات المحددة لحالات التعديات، سواء بتغيير النشاط، أو تعديات الأرض الفضاء، وتحديد آليات تقنين أوضاع المخالفات للزراعات الجادة.

شارك الخبر مع أصدقائك