اقتصاد وأسواق

«إي فاينانس» تعرض رؤيتها لدعم التعليم في مصر

عبر إبراهيم سرحان، رئيس مجلس إدارة شركة "إى فاينانس"عن اعتزازه بالمشاركة في "المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي بين الحاضر والمستقبل"، والذي انعقد في القاهرة خلال الفترة من 4 إلى 6 أبريل الحالي، بحضور عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية. وقال إن…

شارك الخبر مع أصدقائك

عبر إبراهيم سرحان، رئيس مجلس إدارة شركة “إى فاينانس”عن اعتزازه بالمشاركة في “المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي بين الحاضر والمستقبل”، والذي انعقد في القاهرة خلال الفترة من 4 إلى 6 أبريل الحالي، بحضور عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وقال إن المشاركة في فعاليات وجلسات المنتدى ومنصاته الحوارية وفرت فرصة جيدة للشركة من أجل تبادل الخبرات في قطاع التعليم مع النظراء الدوليين، فضلًا عن إثراء النقاشات مع الحضور بعرض تجربة إي فاينانس الرائدة التي بداتها في مصر لدعم التحول الرقمي والشمول المالي بشكل عام، وتطوير البنية التحتية التكنولوجية في قطاع التعليم بشكل خاص.

وأضاف: “إي فاينانس كانت سباقة في توجيه الاهتمام لقطاع التعليم الحيوي والمصيري بالنسبة لمستقبل مصر، من خلال تقديم الخدمات ميدانية والدعم الفني الميداني وتطوير البنية التحتية لمدارس وجامعات مصر على مستوى الجمهورية” .

وتابع سرحان: “شاركنا أيضا في تسهيل العمليات المالية في القطاع من خلال تفعيل منظومة تحصيل رسوم الطلبة بالجامعات المصرية عبر موقع (خالص –Khales) وهو أحد قنوات الدفع الخاصة بنا، وقد تم إنشاؤه بغرض تبسيط عملية تقديم الفواتير ودفعها في أي وقت ومن أي مكان”.

كما أن “إي فاينانس” تستهدف توسيع منظومة تحصيل رسوم الطلبة لتشمل المدارس أيضًا في جميع أنحاء الجمهورية.

وقد انضمت شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية “إي فاينانس”، الرائدة في تقديم أحدث حلول الدفع الإلكتروني وخدمات تكامل الأعمال، إلى المشاركين في فعاليات النسخة الأولى من “المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي بين الحاضر والمستقبل”، والذي انعقد في القاهرة خلال الفترة من 4 إلى 6 أبريل الحالي، بحضور عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وشهد المنتدى الذي نظمته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مشاركة 2000 شخصية من كبار المسئولين والعلماء والخبراء والمهتمين بالتعليم الجامعي والبحث العلمي والابتكار، وأكثر من 300 خبير دولي في قطاع التعليم، بينهم رؤساء جامعات عالمية ونواب وزراء تعليم من 55 دولة، إضافة إلى ممثلي المنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالتعليم العالي والبحث العلمي.

وخلال فعاليات المنتدى، شارك ممثلون عن “إي فاينانس” في منصة حوار للشباب «Youth Talk Dome» تحت عنوان “تمكين الشباب من خلال التحول الرقمي”، وقدموا خلال مشاركتهم عرضًا لرؤية وأفكار “إي فاينانس” لدعم خطط وجهود الدولة والأطراف المعنية، من أجل تطوير العملية التعليمية في مصر.

وتأتي مشاركة “إي فاينانس” بالمؤتمر في إطار مواصلة جهودها لتزويد قطاع التعليم بجميع التقنيات الحديثة اللازمة لإحداث الطفرة المأمولة في القطاع، واستغلال جميع الإمكانات المتاحة لخلق بيئة تكنولوجية أفضل للطلاب في المدارس والجامعات.

جدير بالذكر أن “إي فاينانس” تستهدف توسيع منظومة تحصيل رسوم طلبة المدارس خارج الوحدات المحاسبية، من خلال الربط مع الشبكة الجماهيرية للتحصيل، التي تضم 350 ألف نقطة تحصيل منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية وتتكون من مقدمي الخدمة وفي القطاع المصرفي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »