اقتصاد وأسواق

إيهاب طلعت يسدد 86 مليون جنيه في صورة شيكات للأهرام مقابل التصالح معها

أ ش أ: قام رجل الأعمال إيهاب طلعت أحد المتهمين في قضية وقائع الفساد بمؤسسة الأهرام الصحفية، بتسليم نفسه اليوم لهيئة التحقيق القضائية برئاسة المستشار ثروت حماد وعضوية المستشارين أيمن فرحات وباهر بهاء، والمنتدبة من رئيس محكمة استئناف القاهرة للتحقيق في وقائع الفساد والمخالفات والتجاوزات المالية بمؤسسة الأهرام الصحفية.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:


قام رجل الأعمال إيهاب طلعت أحد المتهمين في قضية وقائع الفساد بمؤسسة الأهرام الصحفية، بتسليم نفسه اليوم لهيئة التحقيق القضائية برئاسة المستشار ثروت حماد وعضوية المستشارين أيمن فرحات وباهر بهاء، والمنتدبة من رئيس محكمة استئناف القاهرة للتحقيق في وقائع الفساد والمخالفات والتجاوزات المالية بمؤسسة الأهرام الصحفية.

واعترف إيهاب طلعت، خلال التحقيقات التي جرت معه، بالمديونية التي تطالبه بها مؤسسة الأهرام، والبالغ جملتها 86 مليون جنيه، نافيا صحة ما كان قد ذكره ممدوح الولي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام الأسبق وأحد المتهمين في القضية بجلسة تحقيق سابقة من أن مديونية إيهاب طلعت للمؤسسة تبلغ 61 مليون جنيه فقط.، حيث أكد طلعت صحة تقارير اللجان الفنية المشكلة بمعرفة هيئة التحقيق، والتي انتهت إلى أن مديونيته حاليا تبلغ 86 مليون جنيه.

وقدم إيهاب طلعت لهيئة التحقيق القضائية ما يفيد بأنه عرض على مجلس إدارة مؤسسة الأهرام التصالح معهم مقابل سداده لكامل مديونيته لدى المؤسسة على مدى عامين في صورة شيكات مصرفية مقبولة الدفع، وأنه سدد للأهرام بالفعل 9 ملايين جنيه من أصل المديونية البالغ 95 مليون جنيه، ومن ثم يستحق عليه 86 مليون جنيه.

وقال إيهاب طلعت “إن مجلس إدارة مؤسسة الأهرام وافق بالإجماع على إجراء التصالح مقابل سداده لمديونيته على هذا النحو”.
وقررت هيئة التحقيق القضائية استدعاء ممدوح الولي المحبوس احتياطيا على ذمة تلك القضية لإجراء مواجهة بينه وبين إيهاب طلعت بشأن تنازل ممدوح الولي عن 31 مليون جنيه من مديونية إيهاب طلعت لدى مؤسسة الأهرام، حيث ينتظر أن تجري تلك المواجهة خلال الساعات القادمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »