ثقافة وفنون

إيرادات الأفلام تفاجئ الجمهور.. «عروستي وماكو» يتصدران شباك التذاكر

أيمن سلامة : شىء مميز أن يحقق فيلم ماكو إيرادات جيدة برغم تكلفته المنخفضة

شارك الخبر مع أصدقائك

رغم أنه معروف أن الأفلام السينمائية منخفضة التكلفة الإنتاجية لا تحظى معظم الوقت بنجاحا كبيرا في دور العرض السينمائية مقارنة بالأفلام ذات الميزانيات الضخمة إنتاجيا ، إلا أنه بعد سنوات استطاع فيلمان كسر هذه القاعدة حاليا وهما فيلما عروستي بطولة أحمد حاتم وجميلة عوض وصابرين إخراج محمد بكير، وتأليف مصطفى البربري.

وفيلم ماكو بطولة عمرو وهبة وبسمة وإخراج محمد الرشيدي ويشارك فيه نيكولا معوض وسارة الشامي ومحمد مهران وزينة هاشم وغيرهم.

محمد مهران : جهد كبير9 في ماكو ونجاحه فاق توقعاتنا

يتحدث في هذا التقرير صناع تلك الأفلام عن هذه التجارب ، وبعض السينمائيين أيضا عن أسباب تحقيق الأفلام منخفضة التكلفة إيرادات كبيرة وغير متوقعة هذه الفترة ، مثل عروستي وماكو وبنات ثانوي سابقا.

قال الفنان محمد مهران أحد أبطال فيلم ماكو لـ”المال” : إن الفيلم حقق إيرادات مرتفعة ونجاحا كبيرا وغير متوقع لنا جميعا كصناع للفيلم ، لأن المشروع من الأساس كان فيه عناصر جذب أخرى غير تقليدية ومعتادة مثل أفلام سينمائية تعتمد على نجم الشباك بدرجة كبيرة للجذب الجماهيري.

اقرأ أيضا  الأكاديمية المصرية للفنون بروما تحتفي باليوم العالمي للطفولة (صور)

ولفت إلى أن فيلم ماكو كان صعبا في تصويره لأن به مشاهد تم تنفيذها تحت الماء ، وفريق العمل كله بذل جهدا كبيرا ليظهر العمل بصورة مميزة للجمهور .

وتابع قائلا إن نجاح ماكو وعروستي هذه الأفلام ذات الميزانية غير الباهظة إنتاجيا أكدت أن العمل الجيد يمكن أن يقدم بأقل تكلفة ممكنة ، طالما كان موضوع العمل السينمائي أو الفني جديدا على المشاهد وفيه رسالة معينة ومقدم بجهد كبير .

وأشار مهران أيضا إلى أن نجاح هذين الفيلمين سيشجع المنتجين السينمائيين خلال الفترة القادمة ، على تقديم أفلام من هذه النوعية بمجموعة من الشباب والاعتماد بدرجة أكبر عليهم ، بدلا من تقديم أفلام للنجوم الكبار المعروفين منذ سنوات في السينما فقط .

اقرأ أيضا  مسرح الطليعة يحتفي بالراحل صلاح عبد الصبور.. غدا

أيمن سلامة : شىء مميز أن يحقق فيلم ماكو إيرادات جيدة برغم تكلفته المنخفضة

ويرى السيناريست أيمن سلامة الذي قدم سابقا فيلم بنات ثانوي وكان بتكلفة إنتاجية منخفضة وحقق إيرادات جيدة سينمائيا : أن الفيلم السينمائي حينما يحوي قضية اجتماعية مهمة يستطيع جذب شريحة معينة من الجمهور له وبالتالي يحقق نجاحا.

وأضاف أن فيلم أوقات فراغ منذ سنوات حينما قدم فكرة الشباب المراهق لأول مرة ، أحدث طفرة حقيقة في السينما المصرية في ذلك الوقت لأنه استطاع جذب شريحة من الشباب لمشاهدته ، ونفس الأمر حدث مع فيلم إسماعيلية رايح جاي في ظل وجود نجوم كبار في السينما حينها مثل أحمد زكي ونور الشريف ومحمود ياسين وغيرهم ، حقق الفيلم تغييرا فى السينما المصرية تماما.

اقرأ أيضا  افتتاح الدورة 43 لمهرجان القاهرة السينمائي بحضور كوكبة من نجوم الفن (صور)

وأكد أن فيلمه بنات ثانوي برغم تكلفته الإنتاجية المنخفضة لكنه حقق إيرادات ونجاحا جيدا في السينما ، لأنه تناول شريحة عمرية لم يتم التطرق لها سابقا أو العمر للفتيات في الفيلم ، وبالتالي استطاع من خلال الفيلم جذب شريحة معينة من المجتمع وهم كل بنات ثانوي لمشاهدة الفيلم.

وقال : أيضا شىء مميز أن يحقق فيلم ماكو إيرادات جيدة رغم تكلفته المنخفضة مقارنة بأفلام كبيرة مثل النمس والإنس لمحمد هنيدي أو العارف لأحمد عز المتواجدين حاليا في السينمات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »