Loading...

«إيديتا» توقف مفاوضات الاستحواذ على أصول الشركة المصرية البلجيكية

إيديتا للصناعات الغذائية تفصح عن توقف مفاوضات الاستحواذ على المصرية البلجيكية

«إيديتا» توقف مفاوضات الاستحواذ على أصول الشركة المصرية البلجيكية
رجب عزالدين

رجب عزالدين

4:24 م, الأثنين, 3 يناير 22

أعلنت شركة إيديتا للصناعات الغذائية ،اليوم الإثنين، عن توقف مفاوضات الاستحواذ على أصول الشركة المصرية البلجيكية للاستثمارات الصناعية.

وقالت إيديتا فى إفصاح مرسل إلى البورصة المصرية، إن توقف مفاوضات الاستحواذ سببه عدم التوصل إلى اتفاق مرض خلال الفترة الماضية.

ووقعت إيديتا فى نوفمبر الماضى خطاب نوايا غير ملزم للاستحواذ على أصول الشركة المصرية البلجيكية للاستثمارات الصناعية بنفسها أو من خلال شركة تابعة.

وقالت الشركة فى إفصاح للبورصة آنذاك (21 نوفمبر) إن هذه الصفقة مرهونة بقبول نتائج الفحص القانونى والفنى والضريبى للأصول المستهدفة، وفقا للشروط والافتراضات المتفق معها مع المصرية البلجيكية.

وتشمل الأصول المستهدفة أراضى، ومبانى، وآلات وإنشاءات، إضافة إلى خطوط إنتاج ومعدات وآلات مختلفة، ومن المتوقع انتهاء الفحص فى مدى زمنى أقصاه 15 ديسمبر المقبل.

ويتبع الفحص البدء فى تجهيز اتفاقية بيع وشراء لتلك الأصول، والانتهاء من إعدادها فى مدى زمنى أقصاه 15 يناير 2022، إذا كانت نتائج الفحص مرضية.

وتعد الشركة المصرية البلجيكية للاستثمارات الصناعية إحدى شركات الأغذية العاملة فى صناعة المخبوزات والكراوسون والكعك والدوناتس تحت العلامة التجارية “OLE”.

وتعمل إيديتا فى إنتاج الأغذية الخفيفة، وتقدم أكثر من 10 علامات تجارية، من بينها (مولتو، وتودو، وبيك رولز، وفريسكا وهوهوز).

واتجهت الشركة للتوسع فى السوق المحلية وبعض الأسواق المجاورة مثل المغرب خلال الفترة الماضية، وحصلت على قروض متنوعة محلية ودولية لنفس الغرض.

إيديتا بدأت الإنتاج بمصنع المغرب منذ ديسمبر باستثمارات 200 مليون جنيه

إيديتا-للصناعات-الغذائية.jpg
إيديتا للصناعات الغذائية

وأعلنت إيديتا فى 5 ديسمبر الماضى عن بدء عمليات الإنتاج بمصنعها الجديد فى دولة المغرب العربية الشقيقة باستثمارات بلغت 200 مليون جنيه حتى تاريخه.

وقالت الشركة فى إفصاح مرسل للبورصة آنذاك، إن هذا المصنع يعد أول استثمار خارجى لها خارج السوق المحلية المصرية.

ويقع المصنع الجديد بالقرب من مدينة الدار البيضاء فى المغرب، ويتكون من 3 خطوط إنتاج ، يعمل أحدها الآن فى قطاع الكيك بإجمالى طاقة مخططة تصل إلى 2.7 ألف طن سنويا.

وبدأ المصنع فى إنتاج أشهر العلامات التجارية للمجموعة المصرية ” هوهوز “ باعتباره منتجا مختلفا فى سوق الكيك المغربى الذى تتوافر فيه المنتجات المشابهة فى صورة طبقات غير مغطاة.

ونجحت الشركة الجديدة فى ترويج المنتج لدى 7 آلاف متجر فى السوق المغربية فى أول أسبوعين من إنتاجه وترويجه، وفقا للإفصاح.

وتستحوذ الشركة المصرية على 76% من أسهم شركة إيديتا للصناعات الغذائية- المغرب (المالكة للمصنع)، بينما تستحوذ مجموعة “ديسلوج” الرائدة خدمات بيع وتوزيع السلع الاستهلاكية بالسوق المغربية على 20%.

وتقول إيديتا إن هذا المصنع سيعد علامة فارقة فى استراتيجيات التوسعات الإقليمية التى تتبانها الشركة خلال السنوات القادمة.

إضافة خط إنتاج جديد بمصنع الشركة بمدينة 6 أكتوبر

هانى برزى رئيس مجلس إدارة شركة إيديتا للصناعات الغذائية
هانى برزى رئيس مجلس إدارة شركة إيديتا للصناعات الغذائية

وأفصحت الشركة فى 7 فبراير الماضى عن إضافة خط إنتاج جديد بمصنع السادس من أكتوبر بقطاع الويفر بتكلفة استثمارية قدرها 106 ملايين جنيه وطاقة إنتاجية تصل إلى 6400 طن سنويا.

وقالت فى إفصاح للبورصة آنذاك، إن هذا الخط سيضاعف من قدرتها على إنتاج الويفر (أحد أنواع البسكويت) ويعزز مكانتها فى الأسواق مقارنة مع عام 2020.

وأظهرت أحدث نتائج أعمال للشركة ارتفاع مبيعاتها إلى 3.7 مليار جنيه خلال التسعة أشهر المنتهية سبتمبر الماضى، مقارنة بمبيعات بلغت 2.7 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2020.

وارتفعت أرباح الشركة 321 مليون جنيه خلال الفترة المشار إليها، مقارنة بصافى أرباح 214.5 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من 2020، وفقا للقوائم المالية المرسلة للبورصة 3 نوفمبر الماضى.

وكشفت نتائج أعمال نصفية سابقة، ارتفاع مبيعاتها إلى 2.3 مليار جنيه خلال الستة أشهر المنتهية يونيو الماضى، مقارنة بمبيعات بلغت 1.7 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2020.

وأظهرت آخر نتائج أعمال سنوية للشركة تسجيلها مبيعات بقيمة 4.02 مليار جنيه، خلال العام المالى المنتهى ديسمبر 2020، وهو نفس مستوى مبيعات العام المالى السابق 2019.