اقتصاد وأسواق

إنذار 10 ملايين بطاقة تموينية بالحذف من الدعم الحكومي

كانت وزارة التموين قد أنذرت أصحاب 3 ملايين بطاقة تموينية، خلال المرحلة الأولى في يناير وفبراير

شارك الخبر مع أصدقائك

ارتفع عدد أصحاب البطاقات التموينية، الذين تنذرهم وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي تصدر لهم رسالة “غير مستحقي الدعم الحكومي” عند صرف المقررات التموينية، ليصل إلى 10 ملايين بطاقة تموينية، منذ مارس المارضي وحتى الخميس الماضي، وفقًا لمصدر مسؤول بالوزارة.

كانت وزارة التموين قد أنذرت أصحاب 3 ملايين بطاقة تموينية، خلال المرحلة الأولى في يناير وفبراير، باعتبارهم غير مستحقين للدعم، عند قيامهم بصرف المقررات التموينية الخاصة بشهر مارس الماضي، وطالبتهم بمراجعة مكاتب التموين التابعين لها، وفقًا لمصدر مسؤول في وزارة التموين والتجارة الداخلية.

وكشف المصدر، أن من تم إنذارهم صدرت لهم رسالة “غير مستحقي الدعم” تحت بند فاتورة استهلاك الكهرباء 1000 كيلو وات شهريًا، وامتلاك سيارة حديثة موديل 2015 وما بعدها، والتي حددتها وزارة التموين ضمن المعايير الخاصة باستبعاد وحذف حاملي البطاقات التموينية.

وتشمل محددات الاستبعاد الفئات التالية: “فاتورة استهلاك كهرباء 1000 كيلو وات شهريًا فأكثر، فاتورة استهلاك المحمول 1000 جنيه شهريًا فأكثر، ومصاريف مدارس 30 ألف جنيه سنويًا فأكثر للفرد داخل الأسرة، ومن لديه سيارة فارهة موديل 2015 فأحدث”.

كان الدكتور على المصيلحي، وزير التموين، قد أعلن نهاية فبراير الماضي، أنه سيتم حذف المواطنين غير مستحقي الدعم الحكومى، فور ثبوت عدم أحقيتهم في الدعم.

يشار إلى أن عدد البطاقات التموينية يبلغ 19 مليون بطاقة تموينية على مستوى الجمهورية، ومتوقع حذف 7 ملايين بطاقة من إجمالي تلك البطاقات؟بينما يبلغ عدد المستفيدين من الدعم التمويني 69 مليون مواطن، مقيدين على 19 مليون بطاقة تموينية يحصل الفرد على 50 جنيها شهريا، يشترى من خلالها سلعا غذائية وغير غذائية، و150 رغيف خبز مدعم بسعر 5 قروش كل شهر.

وكانت منظومة البطاقات التموينية، قد شهدت في شهري ديسمبر ويناير الماضيين خروج أكثر من 7 ملايين مواطن من الدعم الحكومي، وأعيد إدراج 3 ملايين خلال شهر يناير الماضي.

وأوضحت وزارة التموين، أنه حال وجود تظلم يتم تقديم طلب تظلم إلي مكتب التموين التابع لها البطاقة التموين خلال 15 يومًا من تاريخ ظهور رسالة الإستبعاد على البطاقة التموينية، وسيتم فحص ودراسة تلك التظلمات والبت فيها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »