اتصالات وتكنولوجيا

إنتل تعرض تجاربها العالمية لتنفيذ خطة ” البرودباند” بمصر

المال - خاص عقدت  شركة إنتل مصر اليوم ورشة عمل بالتعاون مع الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات لإطلاع المشاركين فى الورشة على رؤيتها وتجربتها العالمية فى تطبيقات الإنترنت فائق السرعة "البرودباند" وكيفية تحقيقها في الخطة القومية لنشر خدمات الإنترنت فائق السرعة…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

عقدت  شركة إنتل مصر اليوم ورشة عمل بالتعاون مع الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات لإطلاع المشاركين فى الورشة على رؤيتها وتجربتها العالمية فى تطبيقات الإنترنت فائق السرعة “البرودباند” وكيفية تحقيقها في الخطة القومية لنشر خدمات الإنترنت فائق السرعة في مصر.

وخلال الورشة عرض خبراء إنتل من الولايات المتحدة وأوروبا تجاربهم الناجحة فى تطبيق خدمات الإنترنت الفائق السرعة، إضافة إلى أفضل الطرق لتنفيذ الخطة القومية لنشر خدمات الإنترنت فائق السرعة . “eMisr”  

كما أتاحت ورشة العمل الفرصة لمواءمة الخطة القومية لنشر خدمات الإنترنت فائق السرعة  “eMisr”والتى أعلنها الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات فى 17 نوفمبر 2012 مع الخطط  العالمية للإنترنت فائق السرعة، وذلك من خلال مناقشة تأثيرات البرودباند على المستويات الاجتماعية والاقتصادية فى مصر، وكذلك مع خطط “صندوق الخدمة الشاملة” وبرامج وتطبيقات “التحول التعليمى” وغير ذلك من تطبيقات النطاق العريض، وذلك لدفع المجتمع المصرى باتجاه دخول العهد الرقمى.

وقال كريم الفاتح مدير إنتل مصر إن شركته تطرح خبرتها فى الإنترنت الفائق السرعة لتسريع تحسين الشبكات المتوفرة لتقديم جميع خدمات الاتصالات والتغلب على التحديات التي تواجه المجتمع المصرى فى مختلف المجالات مثل التعليم والصحة وغيرها.

ومن جانبه أضاف عمرو بدوى الرئيس التنفيذى للجهاز القومى لتنظيم الاتصالات أنه  فى الفترة الحالية، وفى ظل الظروف التي تمر بها مصر، يتعين علينا أن نضع أسساً راسخة لتحقيق التنمية المستدامة فى كل أنحاء البلاد، كما يجب أن تنطوى جهودنا المبذولة فى هذا الصدد على تطبيق شامل لتكنولوجيا وخدمات الإنترنت فائق السرعة وتكنولوجيا المعلومات ووضعها على قمة أولويات الحكومة.

شارك الخبر مع أصدقائك