سيــارات

إنتاج العالم من السيارات يرتفع %29 نهاية النصف الأول من 2021

رغم تفاقم أزمة الرقائق الإلكترونية

شارك الخبر مع أصدقائك

ارتفع إنتاج العالم من السيارات بجميع أنواعها خلال النصف الأول من العام الحالى بنسبة تصل إلى %29، لتقفز إلى 40.3 مليون سيارة، مقارنة مع نفس الفترة من 2020 والتى سجلت 31.2 مليون مركبة ، على الرغم من تفاقم أزمة نقص الرقائق الإلكترونية، والتى نشبت خلال الربع الأول هذا العام وأدت إلى إعلان العديد من مصانع السيارات فى جميع دول العالم اتخاذ قرارات متعلقة بوقف الإنتاج، أو خفضه بسبب نقص بعض المكونات.

وأشار تقرير نشر على الموقع الرسمى للرابطة العالمية لصناعة السيارات OICA إلى أنه بالرغم من نمو إنتاج العالم من المركبات خلال النصف الأول من هذا العام إلا أنه لا يزال أقل مما كان عليه قبل تفشى فيروس كورونا، حيث لا يزال الإنتاج متراجعًا بنسبة تصل إلى %12، خاصة وأنه على مدار الفترة من يناير وحتى نهاية يونيو 2019 سجل العالم تصنيع 46.1 مليون سيارة.

الدول الناشئة تنمو بوتيرة أكبر من المتقدمة

حققت الدول الناشئة طفرة فى إنتاجها من السيارات خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالى بنسبة تصل إلى %33، لتسجل 22.1 مليون سيارة، مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضى والتى سجلت 16.5 مليون سيارة، مما ساهم فى رفع حصتها من الإنتاج العالمى إلى %55 بنهاية يونيو 2021، مقارنة بعام 2020، والتى قدرت بـ %53.

وارتفعت معدلات تصنيع المركبات فى الدول المتقدمة بنسبة تصل إلى %25، لتصعد إلى 18.3 مليون سيارة هذا العام، مقابل 14.7 مليون مركبة خلال الفترة ذاتها من 2020، وعلى الرغم من ذلك هبطت حصتها من الإنتاج العالمى لتسجل %45، مقابل %47 العام الماضى.

وحددت رابطة OICA الدول المتقدمة فى صناعة السيارات والتى تشمل دول الإتحاد الأوروبى، وأمريكا الشمالية، واليابان، وكوريا الجنوبية، وأستراليا، فيما تشمل الدول الناشئة باقى دول العالم المنتجة للمركبات والتى فى مقدمتها الصين.

اقرأ أيضا  أزمة الرقائق الإلكترونية تدفع بتسجيلات المركبات التجارية فى الاتحاد الأوروبى للتراجع 12.3%

آسيا تستحوذ على أكثر من نصف إنتاج العالم من المركبات

أظهرت بيانات OICA استحواذ قارة آسيا على أكثر من نصف إنتاج العالم من المركبات خلال النصف الأول من العام الحالى بنسبة تصل إلى %56، بعد أن تمكنت من تصنيع 22.7 مليون سيارة، مقارنة مع 17.8 مليون مركبة منتجة خلال العام الماضى، بنمو بلغ %27.

وجاءت أوروبا فى المركز الثالث فى قائمة القارات الأعلى إنتاجًا للسيارات خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالى بإنتاجها 8.8 مليون مركبة، مقابل 6.9 مليون سيارة خلال العام الماضى، بنمو %27، لتستحوذ على حصة تصل إلى %22 من الإنتاج العالمى من المركبات.

وهيمنت الأمريكتان على المركز الثالث باقتناصها حصة تصل إلى %21 من الإجمالى العالمى، حيث تمكنت خلال الفترة من يناير وحتى نهاية يونيو 2021 من تصنيع 8.4 مليون سيارة، مقابل 6.1 مليون مركبة خلال الفترة ذاتها من 2020، بنمو %36.

أما أفريقيا فجاءت فى المركز الرابع بعد حصولها على حصة سوقية تقدر بـ %1 فقط من الإجمالى العالمى خاصة مع حجب بيانات مصر بسبب عدم دفعها للاشتراك السنوى منذ عام 2015، واكتفائها برصد إنتاج كل من المغرب وجنوب أفريقيا.

وبلغ إنتاج أفريقيا من السيارات خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالى 482.7 ألف سيارة، مقارنة مع إنتاجها خلال الفترة ذاتها من 2020، والتى بلغت 310.4 ألف مركبة، بنمو %56.

الصين فى المقدمة

حصلت الصين على مركز الصدارة فى قائمة الدول الأكثر تصنيعًا للسيارات خلال النصف الأول من 2021 بعد أن تمكنت من إنتاج 12.6 مليون سيارة، مقابل 10.1 مليون سيارة خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، بنمو 24% لتتمكن من الاستحواذ على حصة تصل إلى %31.2 من إنتاج العالم من المركبات، مقارنة مع حصتها خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، والتى بلغت %32.4

اقرأ أيضا  زيادات جديدة في أسعار سيارات «أوبل كروس لاند».. تعرف على التفاصيل

وجاءت الولايات المتحدة الأمريكية فى المركز الثانى بعد أن تمكنت خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالى من إنتاج 4.7 مليون سيارة، مقابل 3.5 مليون وحدة خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، بنمو %36، لترتفع حصتها السوقية من %11.2 فى 2020، إلى %11.7 هذا العام.

وحصدت اليابان المركز الثالث بعد أن نمو الإنتاج بها %17 ليسجل 4.2 مليون سيارة هذا العام، مقابل 3.6 مليون مركبة بنهاية النصف الأول من 2020، لتهبط حصتها السوقية هذا العام إلى %10.5 مقارنة مع %11.6 فى العام الماضى.

وحصلت الهند على المركز الرابع بعد أن تمكنت من تصنيع 2.2 مليون سيارة خلال النصف الأول من هذا العام، مقابل 1.1 مليون وحدة خلال نفس الفترة من العام الماضى، محققة نموًا بلغت نسبته %92 لتستحوذ على حصة تصل إلى %5.5 من إجمالى إنتاج العالم من المركبات هذا العام، مقارنة مع حصتها فى 2020 والتى بلغت %3.7.

واقتنصت ألمانيا المركز الخامس فى قائمة الدول الأعلى إنتاجًا للسيارات خلال فترة الشهور الستة الأولى من العام الحالى بعد نمو إنتاجها %16 ليرتفع إلى 1.8 مليون سيارة بنهاية النصف الأول 2021، مقابل 1.6 مليون سيارة العام الماضى، لتهبط حصتها السوقية إلى %4.6 مقارنة مع حصتها فى 2020 والتى كانت %5.1.

استحوذت كورويا الجنوبية على المركز السادس فى القائمة بعد أن حققت نموًا فى معدلات إنتاج من المركبات بنسبة تصل إلى %11 بنهاية النصف الأول هذا العام، لتصل إلى 1.8 مليون سيارة، مقابل 1.6 مليون وحدة خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، إلا أن حصتها من الإنتاج العالمى تراجعت إلى %4.5 مقارنة مع حصتها خلال النصف الأول من العام الماضى، والتى بلغت %5.2.

اقرأ أيضا  مجاهد : توقعات بانكماش مبيعات المحمول 10% بعد فرض الجمارك

أما المركز السابع فجاء من نصيب دولة المكسيك والتى شهدت معدلات إنتاج السيارات بها صعودًا قويًا بنسبة تصل إلى %32 بنهاية النصف الأول من العام الحالى، لترتفع إلى 1.7 مليون سيارة، مقابل 1.3 مليون مركبة منتجة خلال الفترة الزمنية ذاتها من العام الماضى، لتصعد حصتها السوقية إلى %4.2.

وفى المركز الثامن جاءت أسبانيا، والتى تمكنت على مدار الشهور الستة الأولى من العام الحالى من تصنيع 1.2 ألف سيارة، مقابل 955.8 ألف مركبة خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، بنمو بلغ %26 لتستحوذ على حصة تصل إلى %3 من الإنتاج العالمى.

وحلت البرازيل فى المركز التاسع بعد نمو تصنيع المركبات بها %57 بنهاية الربع النصف من العام الحالى، ليسجل 1.1 مليون سيارة، مقارنة مع 729.3 ألف وحدة خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، لتستحوذ على حصة تصل إلى %2.8 من إنتاج العالم من السيارات.

أما المركز العاشر، فكان من نصيب دولة تايلاند والتى صنعت على مدار النصف الأول من العام الحالى 844.6 ألف سيارة، مقابل 606.1 ألف سيارة خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، بنمو %39 لتنمو حصتها السوقية من إجمالى الإنتاج العالمى من المركبات إلى %2.1 فى 2021، مقابل %1.9 فى 2020.

وتجدر الإشارة إلى أن الدول العشر الأكثر إنتاجًا للسيارات فى العالم تهيمن على ما يزيد على %80 من التصنيع العالمى خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »