نقل وملاحة

إمبيرال ترافل تتفاوض مع شركتين للحصول على وكالة

دعاء محمود قال محمود همام، مدير عام مبيعات مجموعة إمبيرال ترافل سنتر للطيران، إن شركته تتفاوض مع شركتى طيران أجنبى، لتولى أعمال الوكالة مثل حجوزات الطيران بالسوق المحلية. وأضاف همام لـ«المال»، أن المجموعة وكيل رئيسى لما يقرب من 13 شركة من كبرى شركات الطيران الأجنبى، والعربى فى مصر، أبر

شارك الخبر مع أصدقائك

دعاء محمود

قال محمود همام، مدير عام مبيعات مجموعة إمبيرال ترافل سنتر للطيران، إن شركته تتفاوض مع شركتى طيران أجنبى، لتولى أعمال الوكالة مثل حجوزات الطيران بالسوق المحلية.

وأضاف همام لـ«المال»، أن المجموعة وكيل رئيسى لما يقرب من 13 شركة من كبرى شركات الطيران الأجنبى، والعربى فى مصر، أبرزها «طيران الخليج، والجزيرة الكويت، وبيجاسوس التركية، ويونايتد إير الأمريكية، وإير كندا، وJet Airways الهندية، وMiddle East اللبنانية».

ولفت إلى أن المجموعة كانت وكيل للخطوط الماليزية لنحو 30 عاماً، لكنهم أوقفوا رحلاتهم لمصر عام 2000، وأن الشركة كانت وكيلاً للناقل الوطنى التركى، وسما للطيران السعودى، و«Hainan Airlines» الصينية، التى أوقفت رحلاتها لمصر بعد ثورة يناير.

وأشار إلى أن المجموعة استغلت زيارة الرئيس الصينى مؤخراً لمصر، وتواصلت مع شركة «Hainan Airlines» الصينية لعودة الرحلات بين البلدين، متوقعاً وضع مصر فى خطة الشركة للعام المقبل 2017.

وأكد أن الشركة كانت وكيلاً لشركة طيران فى هونج كونج بالصين، منذ عام 1992، لكن الشركة أوقفت رحلاتها لمصر فى عام 2000، دون معرفة الأسباب، موضحاً أن الشركة أكدت من قبل اعتزامها لعودة الرحلات إلى القاهرة مرة أخرى.

وأوضح أن المجموعة لديها نحو 9 مكاتب موزعة على أنحاء جمهورية مصر العربية فى الإسكندرية، والأقصر، وشرم الشيخ، والغردقة، وسوهاج، والمنصورة، بعدد عمالة أكثر من 200 موظف، ما بين مبيعات، وعاملين فى المطارات. وأكد أن المجموعة رغم الخسائر التى تتكبدها فى هذا القطاع، إلا أنها محتفظة بالعمالة لديها، ولم تسرح أى عامل، لافتاً إلى أن هناك خطة لزيادة حجم المرتبات، نظراً لارتفاع الأسعار، بعد تعويم سعر صرف الجنيه أمام الدولار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »