بورصة وشركات

«إل جي» تتكبد خسارة قدرها 717 مليون دولار بالربع الأخير

قالت الشركة إن علاقتها بأسهم شركة إل جي للشاشات أضرت بصافي الربح.

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة إل جي للإلكترونيات عن تكبدها خسارة بقيمة 849.8 مليار وون (717 مليون دولار)، خلال الربع الأخير من 2019، مقارنة بـ80.7 مليار وون خسارة فى الربع ذاته من العام السابق.

وذكرت وكالة “يونهاب” أن الأرباح التشغيلية للشركة قفزت 34.5% على أساس سنوي لتصل إلى 101.8 مليار وون في الربع الأخير، ومع ذلك يمثل هذا الارتفاع في الأرباح انخفاضا بنسبة 87% مقارنة بالربع الذي سبقه.

وارتفعت المبيعات بنسبة 1.8% على أساس سنوي لتبلغ 16 تريليون وون في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2019.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الإثنين لتتعافى من هبوط الجمعة

وبشكل عام، انخفض صافي دخل إل جي بنسبة 87.8% على أساس سنوي إلى 179.9 مليار وون.

وتراجعت الأرباح الشتغيلية بنسبة 9.9% على أساس سنوي لتبلغ 2.4 تريليون وون.

إلا أن المبيعات ارتفعت بنسبة 1.6% على أساس سنوي لتصل إلى 62.3 تريليون وون.

وقالت “إل جي” إن علاقتها بأسهم شركة إل جي للشاشات أضرت بصافي الربح، وتمتلك الشركة 37.9% من أسهم الشركة الرائدة فى صناعة الشاشات.

وتعاني إل جي للشاشات التي من المتوقع أن تعلن عن أرباح الربع الرابع قريبًا، من انخفاض أسعار الشاشات.

اقرأ أيضا  خسارة بورصة طوكيو بقيادة سهم الخطوط الجوية اليابانية بسبب أوميكرون

توقعات بتكبد إل جى للشاشات خسارة تزيد عن تريليون وون

ويتوقع الخبراء تكبد الشركة لخسارة تزيد عن تريليون وون في 2019.

وسجلت وحدة الأجهزة المحمولة خسارة بقيمة 332.2 مليار وون في الربع الأخير مقارنة بـ318.5 مليار وون في العام الذي سبقه.

وانخفضت مبيعات هذه الوحدة بنسبة 21.2% لتصل إلى 1.3 تريليون وون.

وبالنسبة لعام 2019، سجلت هذه الوحدة مبيعات بقيمة 5.9 تريليون وون بانخفاض من 7.9 تريليون في عام 2018.

اقرأ أيضا  قطاع بحوث هيرميس: من المتوقع مواصلة هبوط البورصات غدا بسبب صدمة متحور «أوميكرون» (فيديو)

وارتفعت الخسارة التشغيلية لتصل إلى 1.01 تريليون وون، بارتفاع من 789 مليار في 2018.

ويقول المحللون إن إل جي للإلكترونيات باعت 29 مليون هاتف ذكي في 2019، بانخفاض 28% مقارنة بعام سابق.

وسجلت وحدة أعمال الترفيه المنزلي التابعة للشركة، التي تدير منتجات التليفزيون مبيعات بقيمة 4.59 تريليون وون في الربع الرابع.

وذلك دون تغير نسبي مقارنة بالعام السابق، ولكن انخفضت الأرباح التشغيلية إلى 110 مليار وون في الفترة المذكورة.

الأمر الذى يعزى إلى زيادة التكاليف التسويقية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »