بورصة وشركات

إعصار كورونا يضرب البورصة مجددا والمؤشر الرئيسى يهوى 9.34%

البورصة تهبط أكثر من 9% فى ختام تعاملات الأحد

شارك الخبر مع أصدقائك

ضرب إعصار كورونا البورصة المصرية مجددا خلال جلسة تداول الأحد ليهبط المؤشر الرئيسى EGX30 بنسبة 9.34% وسط حالة من الفزع بين المتعاملين واتجاه بيعى للعرب والأجانب.

وهبط المؤشر الرئيسى فى البورصة المصرية EGX30 بنسبة 9.34% إلى 10148 نقطة، بينما هبط مؤشر EGX70 بنسبة 7.37% إلى 1015 نقطة.

كما هبط مؤشر «EGX100» الأوسع نطاقا بنسبة 7.09% إلى 1089 نقطة، بينما هبط EGX50 بنسبة 8.26% إلى 1425 نقطة، وكذلك هبط مؤشر “EGX30 Capped” بنسبة 9.04 % إلى 11633 نقطة.

وبلغت قيمة التداولات على الأسهم فقط حوالى 942 مليون جنيه تقريبا، وسيطر اللون الأحمر على معظم الأسهم المتداولة، وهبط 137 سهما من إجمالى 177 متداولة، بينما صعد 4 أسهم فقط، وبقى 36 دون تغير.

واضطرت إدارة البورصة لإيقاف جلسة التداول لمدة نصف ساعة لتجاوز المؤشرات حد الهبوط المقرر بنسبة 5% ، كما أوقفت التداول على عشرات الأسهم لمدة عشر دقائق.

واتجهت تعاملات المؤسسات الأجنبية والأفراد المصريين والعرب للبيع بصافى قيم تداولات قدرها 439.7 مليون جنيه و 18.7 مليون جنيه و 19.8 مليون جنيه على التوالى.

بينما اتجهت تعاملات المؤسسات المصرية والعربية والأفراد الأجانب للشراء بصافى قيم تداولات قدرها 459.7  مليون جنيه 18.6  مليون جنيه  و34 ألف جنيه على التوالى.

عاصفة كورونا ضربت البورصة الأحد والاثنين الماضي

وشهدت البورصة المصرية إعصارا مدويا الإثنين الماضى هبط بها  بنسبة 7.3%، وهى أعلى نسبة هبوط يومى للسوق منذ 25 نوفمبر 2012، أو ما يزيد على 7 سنوات.كما هوت خلال جلسة الأحد الماضى أكثر من 4%

وأغلقت البورصة المصرية تعاملات الأربعاء الماضى –قبل أجازة الخميس -على حالة تأرجح بين مؤشراتها لليوم الثانى على التوالى بعد إعصار الإثنين الذى هوى بالمؤشر الرئيسى أكثر من 7%

وواجهت البورصة أجواء قاسية خلال شهر فبراير الماضي، لتُنهى تعاملات الشهر بهبوط واضح  جماعي لكافة مؤشراتها وهبوط بأكثر من 5% لرأسمالها السوقي .

البورصة واجهت أجواء قاسية فى فبراير الماضى

وتزايدت حدة التعثر خلال الأسبوع الماضي والأخير من الشهر ذاتهُ، والذي فقدت خلالهُ البورصة حوالي 29 مليار جنيه رأسمالها السوقي، كما فقدت قيم التداولات حوالي 2.9 مليار جنيه من قيمتها الأسبوع الماضي وسجلت حوالي 7.4 مليار جنيه.

وخلال فبراير المنقضي، تراجع المؤشر الرئيسي “egx30” بـ 6.5% بينما سجل مؤشر “egx70 ewi” هبوطًا بنحو 5.3% ليصل 1209 نقطة، وتراجع الأوسع نطاقًا “egx100” بـ 6% ليصل 1311 نقطة .

وسجل رأس المال السوقي خسار بالغه قاربت 41.1 مليار جنيه بنسبة هبوط بلغت 5.8% ليصل 667 مليار جنيه مقارنة بـ 708.1 مليار جنيه بمستهل تعاملات الشهر ذاتهُ .

كما فقدت قيم التداولات حوالي 8.1 مليار جنيه، إذ سجلت 39.2 مليار جنيه مقارنة بـ 47.3 مليار جنيه ببداية الشهر، هذا وقد أستحوذت الأسهم على 43.6% من إجمالي قيم التداول بسوق داخل المقصورة، في مثلت قيم تداول السندات نحو 56.3% خلال الشر ذاتهُ .

ووفقًا لتقرير صادر عن مركز معلومات البورصة المصرية، فقد إتجه المتعاملين الأجانب للشراء بصافي مشتريات بلغ 185 ملوين جنيه، في حين إتجه المتعاملين العرب للبيع بقيمة بلغت 590.2 مليون جنيه .

هذا وقد سجلت تعاملات المصريين نسية 62.2% من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة، بينما أستحوذ الأجانب على 26.4% والعرب على 11.4% وذلك بعد إستبعاد الصفقات، وذلك خلال فبراير الماضي .

والجدير بالذكر أن تعاملات المصريين مثلت 64% من قيمة التداول للاسهم المقيدة منذ بداية العام بعد إستبعاد الصفقات، بينما سجل الأجانب حوالي 25.5% وسجل العرب 10.6%

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »