لايف

إعادة تركيب كتلة حجرية بمعبد كوم امبو

المال- خاص  نجحت البعثه الأثرية المصرية العاملة في مشروع تخفيض منسوب المياة الجوفية بمعبد كوم أمبو في إعادة تركيب كتلة حجرية إلى موضعها الأصلي داخل بيت الولادة ( الماميزي) بعد دراستها ومطابقتها للرسومات الموجودة من قبل. صرح بذلك الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار وأشار إل

شارك الخبر مع أصدقائك

المال- خاص 

نجحت البعثه الأثرية المصرية العاملة في مشروع تخفيض منسوب المياة الجوفية بمعبد كوم أمبو في إعادة تركيب كتلة حجرية إلى موضعها الأصلي داخل بيت الولادة ( الماميزي) بعد دراستها ومطابقتها للرسومات الموجودة من قبل.

صرح بذلك الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار

وأشار إلى أنه سبق وتم عمل الدراسات الخاصة للوصول إلي المكان الأصلي للكتلة الحجرية بالتعاون مع الادارة الهندسية لآثار مصر العليا بالأقصر وتحت اشراف منطقة آثار كوم امبو.

وقال د. ايمن عشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية، إن البعثة قد توصلت إلي تلك الكتلة الحجرية أثناء العمل داخل بيت الولاده بالمعبد علي عمق حوالي 2.5 متر. وأبعادها حوالي 120 سم طول، و40 سم عرض، وحوالي 50 سم سمك.

ومن جانبه أشار د. عبد المنعم السعيد مدير آثار أسوان والنوبة، أن الكتلة الحجرية يظهر عليها الجزء العلوي للاله سويك، وهو المعبود الرئيسي لمنطقة كوم امبو، ممسكاً بعصا الواس، وعلي الجانب الأيمن نقش الجزء العلوي للتاج المميز للاله خونسو.

وفي أعلي الجانب الأيمن يوجد نص هيروغليفي مكون من أربعة أسطر.

شارك الخبر مع أصدقائك