Loading...

إصابة رضيع عمر 10 أشهر بالالتهاب الكبدي الحاد في سنغافورة

تم رصد 169 حالة منذ 21 أبريل، بحسب منظمة الصحة العالمية

إصابة رضيع عمر 10 أشهر بالالتهاب الكبدي الحاد في سنغافورة
أيمن عزام

أيمن عزام

2:41 ص, الأحد, 1 مايو 22

أكدت سنغافورا إصابة رضيع عمر 10 أشهر بالالتهاب الكبدي الحاد ويجري حاليا تنفيذ استقصاء لتحديد عما إذا كانت حالات مماثلة من الالتهاب الكبدي الحاد تم إيرادها في أحد دول العالم، بحسب وكالة بلومبرج.

وأقرت الاختبارات المعملية سلبية الحالة من حيث الإصابة بالفيروسات الشائعة المسببة للالتهاب الكبدي، مثل فيروس سي و بي و أ، بحسب بيان لوزارة الصحة السنغافورية. 

يحتفظ الطفل الوليد بتاريخ سابق من الإصابة بفيروس كوفيد-19 في ديسمبر، على الرغم من عدم وجود دليل حالي على ارتباط الالتهاب الكبدي الحاد بفيروس كورونا. 

تفشي مرض الالتهاب الكبدي الحاد في الأطفال تسبب في مقتل ما لا يقل عن طفل واحد واستلزم إجراء عمليات زرع كبد في أكثر من عشر حالات أخرى عالميا، بحسب منظمة الصحة العالمية. 

وعلى الرغم من أن السبب غير محدد فإن المحققين يدرسون زمرة من الأسباب مثل الزكام.  

وتم رصد 169 حالة منذ 21 أبريل، بحسب منظمة الصحة العالمية. وتم الكشف عن معظمها في بريطانيا وكذلك في بعض البلدان مثل إسبانيا وإسرائيل والولايات المتحدة وبلدان أوروبية أخرى.

وقالت اليابان أيضا إنها رصدت بعض الحالات المحتملة الأسبوع الجاري. 

وتشكك مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة في أن يكون كوفيد-19 هو السبب وراء حالات الالتهاب الكبدي الحادة، بينما أيدوا احتمالية أن تكون هذه الحالات ناجمة عن فيروس أكثر شيوعا مرتبط بأمراض المعدة.