Loading...

إدارات الشركات التابعة للقابضة للأدوية

Loading...

إدارات الشركات التابعة للقابضة للأدوية
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 7 سبتمبر 03

صبري الجندي:
 
تبدأ الشركة القابضة للادوية ظهر الخميس المقبل عقد الجمعيات العمومية للشركات التابعة لها وعددها 11 شركة وذلك باجتماع للجمعية العمومية لشركة الاسكندرية للادوية بمدينة الاسكندرية باعتبارها اولي هذه الجمعيات وتستمر القابضة في عقد جمعياتها العمومية  حتي 17 سبتمبر بالقاهرة بشكل يومي

 
وأكد د. جلال غراب رئيس الشركة القابضة في تصريحات خاصة للمال انه سوف تحدث تغييرات في عدد من رؤساء واعضاء مجالس ادارات الشركات التابعة كما تشهد بعض التنقلات بين رؤساء الشركات كما حدث في العام الماضي.
 
موضحا ان هذه التغييرات تحكمها عدة عوامل مهمة في مقدمتها الاداء داخل الشركات وملاحظات الجهاز المركزي للمحاسبات وتقارير الاجهزة الامنية والرقابية ا لاخري.
 
وقال غراب لـ «المال» ان تأخير عقد الجمعيات العمومية جاء بناء علي طلب جهاز الماسبات حتي تتمكن من تدقيق الميزانيات المقدمة اليه بشكل كامل.
 
واشار الي ان الشركة القابضة حققت ربحاً صافيا يتراوح ما بين 100 مليون و160 مليون جنيه بعد خصم الضرائب والمخصصات بانخفاض %14 عن العام السابق الذي حققت خلاله 190 مليون جنيه وان حجم المبيعات بلغ 3مليارات و750مليون جنيه والصادرات 160 مليون جنيه.
 
وقال غراب ان هذا التراجع يعود في الاساس الي زيادة سعر الصرف بنسبة تتراوح ما بين %40 الي %50 خلال العام مما اثر علي تكلفة المستلزمات السلعية التي تمثل %60 من سعر المنتج وهي تكلفة غير اقتصادية بالمرة وتمثل مشكلة من الموروثات.
 
واشار رئيس القابضة الي ضرورة الاستمرار في تطوير المنتجات والاهتمام بالبحوث الدوائية  والي ان القطاع العام يملك 9 شركات انتاجية  من 65 شركة عاملة في مجال الدواء ولاتزال الشركات التسع تتصدر السوق المصري حيث تمثل صادراتنا نسبة %35 من اجمالي صادرات الدواء المصري من قبل الشركات المحلية والاجنبية العاملة في قطاع الدواء ونسبة %50 من جملة الصادرات الدوائية المحلية.
 
كما تمثل الشركات التسع نسبة %18 من السوق المحلي من حيث حجم البيع للصيدليات و%24 من حجم الاستهلاك الكلي بينما يمثل انتاج هذه الشركات اكثر من %50 من جملة العبوات الدوائية المتداولة في السوق المحلي.
 
وحول الصراع الدائر في سوق الدواء بين الحكومة ممثلة في وزير الصحة وشركات الدواء الخاصة والاستثمارية وتصاعد حدة الاتهامات المتبادلة قال غراب انا كرئيس شركة قابضة مع وزير الصحة قلبا وقالبا في دفاعة عن المواطن في توفير الدواء بسعر معقول واطالب الشركات الخاصة والاستثمارية بمراجعة تكلفتها الانتاجه واهمها ميزانيات الدعاية التي يجب ان يتم خفضها وايضاً خفض المرتبات الضخمة فالمواطن لادخل له بما تطرحه هذه الشركات من زيادة الاعباء التمويلية.
 
واوضح ان هذا لا يعني عدم تشجيع الاستثمار كما تدعي هذه الشركات ولابد من الدخول في حوارات لاصدامات كما ان الشركات الاجنبية لا يجب ان تشيء لمناخ الاستثمار في مصر وهذه الشركات ومعها الشركات الخاصة استفادت تماماً من التجاوزات التي حدثت في عمليات تسعير الادوية التي تمت في الفترة السابقة.
 
وقال غراب ان %33 من جملة الاصناف التي تنتجها شركات قطاع الاعمال العام وعددها حوالي 500 صنف اسعارها اقل من جنيهين وضمن هذه الاصناف 200 صنف اسعارها اقل من جنيه واحد فقط، قد يقل عن تكلفة التعبئة ومع ذلك تحقق ارباحا ولا مانع اطلاقا في خفضها من الربح لصالح المستهلك بشرط ان تتجاوب معنا بقية الشركات العاملة في قطاع الدواء سواء الخاصة او الاستثمارية وحول خلافاته المستمرة مع وزير الصحة اكد غراب ان المرحلة الحالية والتحديات التي تواجهها مصر واقتصادها لا يحتمل بأي حال من الاحوال وجود صدامات من اي نوع مع اي جهة.
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 7 سبتمبر 03