اقتصاد وأسواق

«إحلال السيارات» توضح موقف حاجزى «هيونداى» من «غبور أوتو» وتنفى انسحاب الشركة من المبادرة

بعد اعتذارها عن توفير الموديلات المطلوبة

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف دكتور طارق عوض، المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات بوزارة المالية، عن موقف المشاركين فى المبادرة، الذين قاموا بالتسجيل لدى شركة «جى بى غبور أوتو»، لشراء سيارات «هيونداى ألنترا إتش دي»، أو «هيونداى أكسنت أر بي»، والتى أعلنت «غبور» عدم القدرة على توفيرها نتيجة أزمة عالمية فى مكونات هذه الموديلات.

وقالت «جى بى غبور»، المستحوذة على حصة %35 من طلبات المسجلين فى المبادرة، فى تنويه نُشر على الصفحة الرسمية لها على الإنترنت، إنه «بسبب الأزمة التى تواجهها شركة هيونداى العالمية من نقص فى وحدة التحكم الإلكترونى «إى سى يو»، تعتذر «جى بى غبور أوتو» عن تغطية كامل الأعداد المطلوبة الخاصة بموديلات «ألنترا إتش دي»، و «أكسنت أر بي»، فى هذه المرحلة مع تأكيد الشركة على حل المشكلة فى أقرب وقت».

وأضاف «عوض» – فى تصريحات لـ «المال» – أن الذين قاموا بالتسجيل لشراء هذه الموديلات لدى «غبور» أمامهم خياران إما التسجيل على قائمة انتظار لحين حل المشكلة فى الموديلات المطلوبة وتوافرها، أو تعديل الطلب لطراز آخر فى شركة أخرى.  

اقرأ أيضا  الإطاحة بمشروبات الرعاة.. "يويفا" يقبل بيرة بوجبا ويتحفظ على كوكاكولا رونالدو

وأكد أن الشركة ستقوم بتسليم جزء من الطلبات على هذه السيارات داخل المبادرة للحاجزين فى وقت سابق وتم بالفعل تخصيص سيارات لهم.

ونفى ما نشرته بعض المواقع الإلكترونية من انسحاب «غبور أوتو» من المبادرة، علما بأن شعار الشركة لايزال موجودا بالموقع الرسمى للمبادرة.

وتستحوذ «غبور» على نحو %35 من عدد الحاجزين المستوفين لكافة الشروط فى المبادرة، بسبب ارتفاع الإقبال على طرازات السيارات الخاصة بها.

ويبلغ عدد المتقدمين للتسجيل بالمبادرة حتى الآن 68 ألفا، منهم 32000 تنطبق عليهم الشروط، وفقا لـ «عوض»، لافتا إلى أن هناك 13000 مشارك بين سيارات ملاكى وتاكسي، على وشك إنهاء الإجراءات وتسلم السيارات.

اقرأ أيضا  أسعار البيض اليوم 16-6-2021 فى مصر

وتراوحت أسعار سيارات «هيونداى إلنترا إتش دي» التى تعمل بالغاز الطبيعى بين 213 ألفا، و244 ألف جنيه، ويتوافر منها 4 فئات مختلفة، كما تتوافر سيارات «أكسنت» فى 4 فئات مختلفة هى الأخرى بسعر يتراوح ما بين 189 ألفًا، وحتى 225 ألف جنيه.

ويأتى اعتذار «غبور» فى ظل ما شهدته الأشهر الأولى من العام الحالى من تفاقم أزمة نقص مكونات الإنتاج فى غالبية مصانع السيارات العالمية، منها بعض الألياف المستخدمة فى تصنيع الوسائد الهوائية، والشاشات المتواجدة فى المقصورة الرئيسية للسيارة، علاوة على بعض الأجزاء البلاستيكية والبتروكيماويات.

وتسببت أزمة نقص المكونات فى إعلان عدد من الوكلاء فى مصر إرجاء خطط تقديم طرازات وموديلات جديدة تتبع سيارات الركوب بسبب نقص الكميات المنتجة من الشركة الأم العالمية.

اقرأ أيضا  مزارعون يكشفون أسباب ارتفاع أسعار المانجو

وأشار «عوض» إلى أنه خلال الأسبوع الحالى سيتم بدء تنفيذ المبادرة بمحافظات الإسكندرية، والبحر الأحمر، والسويس، مع اكتمال ساحات التخريد فى المحافظات وترفيقها وتجهيزها بالكامل.

وأكد أن سيارات الميكروباص ستدخل المبادرة فى النصف الثانى من عام 2021، مع اكتمال الطاقة الإنتاجية للشركات المشاركة، البالغ عددها 4، نظرا لزيادة الإقبال على هذا النوع من السيارات. جدير بالذكر أن مبادرة إحلال السيارات تستهدف إحلال 250 ألف سيارة ملاكي، وتاكسي، وميكروباص خلال 3 سنوات، للعمل بالوقود المزدوج ( الغاز و البنزين

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »