لايف

إحداهم من أجل «تابلت».. السرقة وراء جرائم قتل بالمحافظات

في الغربية وأسيوط وقنا والجيزة.

شارك الخبر مع أصدقائك

دفعت السرقة إلى تدبير جرائم قتل بمحافظات الغربية وأسيوط والجيزة وقنا، إحداهم لسيدة داخل شقتها من أجل الإستيلاء على جهاز تابلت وشاشة تليفزيون، وأخرى لسرقة “توك توك”، وكشفت ملابساتهما أجهزة الأمن وألقت القبض على مرتكبيها.

قتل سيدة بالغربية

في الغربية، تلقت أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمـن الغربية، إخطارًا من قسم ثان المحلة، عن العثور على جثة سيدة، ربة منزل مقيمة بدائرة القسم، داخل شقتها.

وبتشكيل فريق بحث جنائي برئاسة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بالغربية، أسفرت جهوده أن وراء إرتكاب الواقعة أحد الأشخاص، سبق اتهامه في قضية “سرقة”، ومُقيم بدائرة مركز شرطة سمنود.

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافه وضبطه، وبمواجهته اعترف بإرتكاب الواقعة
بقصد السرقة.

وأضاف المتهم المذكور أنه استولى على شاشة تليفزيون، جهاز “تابلت”، 2 هاتف محمول.

وبإرشاده ضبط المسروقات والمفتاح الخاص بشقة المجني عليها، ودراجة نارية “تروسيكل” المُستخدمة في نقل المسروقات.

خطة الاستيلاء على “توك توك”

وفي أسيوط، توصلت أجهزة الأمن لكشف ملابسات وضبط مرتكبي واقعة إختفاء سائق “توك توك” ومقتله بأسيوط.

جاء ذلك بعدما تلقت البحث الجنائي بمديرية أمن أسيوط، إخطارًا من مركز شرطة أسيوط من سائق، مُقيم بدائرة المركز، عن غياب شقيقه سائق، عن مسكنهما عقب خروجه للعمل على مركبة “التوك توك”.

وتوصلت تحريات فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام، وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بأسيوط، أن وراء واقعة غياب المجنى عليه، عاملَين يوجد لأحدهما معلومات جنائية، مُقيمان قرية البورة.

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهما وضبطهما، بمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة وقررا عقدهما العزم على سرقة أحد سائقي “توك توك”.

وفي سبيل تنفيذ مخططهما، استدراجا المجني عليه بحجة توصيلهما خلف مصنع الأسمنت بدائرة المركز، وأثناء سيرهم بالطريق اعتدا عليه بسكين كان بحوزتهما، فأحدثا إصابته التى أودت بحياته، واستوليا على مركبة “توك توك” وفرا هاربان.

وبإرشادهما تم العثور على جثة المجني عليه بالمكان المُشار إليه، وبها عدة طعنات بالبطن والرقبة ومركبة “توك توك” المستولي عليه.

وأضاف المتهمان بتخلصهما من السلاح المستخدم بإلقائه بالطريق العام.

واتخذت الإجراءات القانونية مع المتهمين، وتباشر النيابة العامة التحقيقات.

جهود كشف مرتكبي جرائم قتل

وتواصل أجهزة وزارة الداخلية جهودها لمكافحة الجريمة بشتى صورها، لاسيما كشف غموض وملابسات وقائع القتل المجهلة والتعدى على النفس والعمل على ملاحقة وضبط مرتكبيها.

كانت محافظتى قنا والجيزة قد شهدتا جريمتي قتل منذ يومين بهدف السرقة، الأولى ارتكبها عاطل بالتخلص من نجلة خاله التى تعمل موظفة، وحرق منزلها ما أدى لإصابة طفلتها بحروق، لرفضها إقراضه مبلغ مالي ليستكمل أعمال حفر في التنقيب عن الآثار، فعقد العزم على التخلص منها وسرقة 15 ألف جنيه.

التنقيب عن الآثار يدفع لقتل موظفة وإصابة طفلتها بحروق

وقال المتهم المذكور، إنه نظرًا للقيام بالبحث والتنقيب غير المشروع عن الآثار بحوش مسكنه واحتياجه لمبلغ مالي، لاستكمال تلك الأعمال فطلب من المجني عليها مساعدته لكنها رفضت.

وأضاف أنه بتاريخ الواقعة توجه لمنزل المجني عليها، وأثناء إعداد مشروب له باغتها بالتعدى عليها بالضرب على رأسها من الخلف بقطعة حديدية، فأودى بحياتها واستولى على المبلغ.

وأكد أنه بعدها أضرم النيران بجثتها مما أدى لامتدادها إلى صالة الشقة واحتراق بعض محتوياتها، وإصابة نجلتها ثم تخلص من القطعة الحديدية المستخدمة في إرتكاب الواقعة، بإلقائها بمياه نهر النيل بخط سير هروبه ودفن المبلغ المستولى عليه بحوش منزله.

وبإرشاده ضبط المبلغ المالي المستولى عليه، والملابس التي كان يرتديها أثناء ارتكاب الواقعة وعليها آثار دماء.

19 ألف جنيه تتسبب في التخلص من موظف بالطالبية

أما الواقعة الأخيرة بالجيزة، ارتكبها 3 أشخاص جريمة قتل موظف داخل مسكنه بالطالبية لسرقة 19 ألف جنيه.

وكشفت أجهزة الأمن مرتكبى الجريمة، وهم: عامل بمقهى، سائق “توك توك”، بائع دواجن -جميعهم مقيمين بدائرة مركز شرطة ديرمواس بالمنيا- واختبأوا بإحدى الشقق المستأجرة بدائرة قسم شرطة أول العامرية بالإسكندرية.

وضبط المتهمين بمكان اختبائهم بشقة مستأجرة بمنطقة 6 أكتوبر بدائرة قسم أول العامرية، وبحوزتهم مبلغ مالي 14,660جنيه، هاتف محمول، 2 جهاز باور بنك خاصين بالمجنى عليه.

وبمواجهتهم اعترفوا بإرتكابهم للواقعة وقرروا بسابقة تعرفهم منذ عدة سنوات على القتيل أثناء فترة عمله بأحد الفنادق، الكائن بدائرة قسم شرطة الجمالية بالقاهرة، خلال ترددهم للإقامة بالفندق، واعتيادهم التردد عليه بالشقة محل الواقعة.

وأشاروا إلى أنه نظرًا لتراكم الديون أقساط مركبة “توك توك” على المتهم الثاني “السائق”، فعقدوا العزم على سرقته والتخلص منه.

وأضاف المتهمين أنهم توجهوا إلى شقة محل الواقعة وتعدى عليه المتهمان الثاني والثالث بسكين فأصابوه بطعنات متفرقة، أودت بحياته واستولوا على 19 ألف جنيه، وهربوا.

وتطرقوا إلى أنهم تخلصوا من السكين وأحد الهاتفين بإلقائهما بمياه أحد المصارف المائية، ثم توجهوا لمدينة الإسكندرية، للإختباء بها وأنفقوا باقي المبلغ المستولي عليه خلال فترة هروبهم.

واتخذت الإجراءات القانونية في جميع الجرائم وأمرت النيابة العامة بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »