تأميـــن

أيمن عبد الحليم : «وادى النيل» للرعاية الصحية تضع خطة خمسية لامتلاك شبكة طبية ضخمة

مضاعفة رأس المال المدفوع إلى 100 مليون جنيه قبل نهاية العام

شارك الخبر مع أصدقائك

وضعت شركة وادى النيل للرعاية الصحية خطة إستراتيجية مدتها 5 سنوات تستهدف من خلالها التحول نحو الاستثمار فى امتلاك شبكة طبية كبيرة تضم مراكز أورام ومراكز أشعة ، بجانب التحول إلى شركة تأمين طبى متخصصة ، وكذلك مضاعفة حجم أعمالها وعدد المشتركين لديها وتطوير الخدمات المقدمة للعملاء والمشتركين.

وكشف أيمن عبد الحليم، المدير التنفيذى للشركة، أن المساهمين بدأوا فى مضاعفة رأسمال الشركة المدفوع، وكذلك الاستثمار فى البنية التكنولوجية، والتحول إلى الخدمات أونلاين وتطبيقات الموبايل وكذلك خطة لتطوير العنصر البشرى عبر التدريب وتنمية المهارات واكتساب خبرات جديدة.

أيمن عبد الحليم، المدير التنفيذى لشركة وادى النيل للرعاية الصحية

وأضاف أن الشركة تستهدف التوسع الجغرافى فى عدد كبير من الفروع على مستوى الجمهورية والاستعداد للمشاركة فى منظومة التأمين الصحى الحكومى الشامل، مشيرا إلى أنها بدأت فى مزاولة نشاط التعهيد لتقديم خدمات للعملاء والمشتركين بمنطقة الخليج العربى..وإلى نص الحوار.

المال : متى بدأت الشركة نشاطها فى سوق الرعاية الصحية؟

عبد الحليم : «وادى النيل» للرعاية الصحية هى شركة مساهمة تعمل منذ عام 2008 فى سوق الرعاية الصحية، وتدير الرعاية الصحية للعملاء، والمؤسسات التى يتراوح عدد العاملين بها من 20 – 80 ألف مشترك، ونحن الشركة الوحيدة فى نشاط الرعاية الصحية القادرة على خدمة أكبر عدد من المشتركين.

المال: كم حجم رأسمال الشركة الحالى وخطة زيادته ؟

عبد الحليم : يبلغ رأسمال الشركة حاليا 50 مليون جنيه بعد انضمام مجموعة جديدة من المستثمرين لهيكل ملكية الشركة وهما رجل الأعمال محمد منصور، ومجموعة شركات «HO» المملوكة للدكتور حسام عمر، والأخيرة تملك شركة المتحدة للصيادلة، كما شهدت الفترة الماضية انسحاب شركات «بلحصا» الإماراتية من هيكل ملكية الشركة.

وتخطط الشركة لزيادة رأسمالها المدفوع إلى 100 مليون جنيه قبل نهاية العام الجارى، وسيتم ضخ زيادة رأس المال عبر المساهمين الحالين، وهناك مفاوضات مع مستثمرين جدد سيتم الإعلان عنهم عقب انتهاء المفاوضات وإتمام الزيادة فى رأس المال.

120 ألف مشترك وخطة لزيادتهم إلى 300 ألف

المال : كم عدد المشتركين بالشركة حتى الآن ؟ والمستهدف خلال السنوات الخمس المقبلة ؟

عبد الحليم : كان عدد المشتركين بالشركة حتى عام 2017 حوالى 30 ألفا، وقفز فى سبتمبر الحالى إلى 120 ألفا، فيما تستهدف الشركة الوصول إلى 300 ألف مشترك خلال 5 سنوات.

حجم أعمالها 86 مليونا فى 2018 واستهداف 116 مليونا العام الجارى

المال: كم حجم أعمال الشركة حاليا؟ والمستهدف تحقيقه خلال الفترة المقبلة؟

عبد الحليم : بلغ حجم أعمال الشركة خلال العام الماضى 86 مليون جنيه، وتستهدف الشركة تحقيق حجم الأعمال خلال العام الحالى 116 مليون جنيه، وتخطط الشركة لزيادة حجم الأعمال فى 2020 إلى 150 مليونا، وتستهدف الشركة زيادة حجم الأعمال إلى 300 مليون جنيه خلال خمس سنوات.

المال: هل تخطط الشركة لتأسيس شركة تأمين طبى فى السوق ؟

عبد الحليم: تسير الشركة فى إجراءات تأسيس شركة تأمين طبى متخصصة حيث يتم حاليا زيادة رأس المال المدفوع إلى 100 مليون جنيه، تمهيدا للتقدم بالملف إلى الهيئة العامة للرقابة المالية للحصول على الموافقات وترخيص شركة تأمين طبى.

المال: ما الهدف من تأسيس شركة تأمين طبى متخصصة ؟

عبد الحليم: تخطط الشركة لتأسيس شركة تأمين طبى متخصصة حتى تستطيع المنافسة بقوة فى سوق التأمين، فى ظل وجود تكتلات واستثمارات كبيرة فى مجال الصحة على مستوى مقدمى الخدمات مثل المستشفيات.

3210 جنيه مقدم خدمة ضمن الشبكة الطبية الحالية

المال: كيف ستنافس الشركة الكيانات الكبرى فى السوق ؟

عبد الحليم: الشركة حاليا بصدد تأسيس شبكة طبية كبرى لها فى جميع المحافظات، ويبلغ حجم الشبكة الطبية التى تتعاقد معها الشركة حاليا 3210 مقدمى خدمة منهم 769 عيادة خارجية و400 مركز تخصصى و727 معمل تحاليل طبية، و167 مركز أشعة، بجانب 756 صيدلية و391 مستشفى.

تأسيس مركز أورام بطاقة 70 سريرا فى القاهرة الكبرى

وتستهدف الشركة خلال الفترة المقبلة تأسيس شبكة طبية الشركة من خلال إنشاء مراكز أورام وكذلك مراكز أشعة باسم «بيتا إسكان»، حيث بدأت الشركة حاليا فى إنشاء مركز أورام بالقاهرة يضم ما لا يقل عن 70 سريرا ويحتوى على كل الأجهزة والمعدات الحديثة المتخصصة فى الأورام، وبالنسبة لمراكز الأشعة سيتم البدء بمنطقة القاهرة الكبرى ثم التوسع فى المحافظات، بما يسمح بتخفيض تكلفة الخدمات التى تقدمها الشركة لمشتركيها وعملائها.

المال: كم حجم التكلفة الاستثمارية لتلك المنشآت الجديدة كمركز الأورام ومراكز الأشعة ؟

عبد الحليم : تبلغ التكلفة الاستثمارية مليارات الجنيهات وسوف تتحدد التكلفة وفقا لدراسة الجدوى الخاصة بتلك المشروعات، ومن المخطط الانتهاء من التنفيذ خلال خمس سنوات، وتأمل الشركة فى الانتهاء منهم خلال سنتين أو ثلاث سنوات فقط.

المال: هل تسعى الشركة إلى تأسيس مؤسسات صحية أخرى ؟

عبد الحليم: فى نشاط الصيدليات سوف تعتمد الشركة على نشاط المساهمين وهى مجموعة «HO» المملوكة للدكتور حسام عمر، ولديها سلسلة صيدليات «كير» المنتشرة على مستوى الجمهورية، وكذلك عدد كبير من المخازن بكل المحافظات، ويؤسسون مصنعين جديدين للدواء ويتعاقدون مع متخصصين لإدارة وتشغيل تلك المصانع، كما تمتلك شركة «المتحده».

تقديم خدمات التعهيد للعملاء فى السعودية والإمارات

المال: هل هناك خطط للتوسع الخارجى للشركة ؟

عبد الحليم: بدأت الشركة فى استغلال أن تكلفة العمالة فى مصر أرخص كثيرا من الدول الأخرى وخاصة الخليج، لذا بدأت الشركة فى اقتحام نشاط التعهيد لتقديم خدمات إدارة النفقات والموافقات الطبية «TPA» لصالح بعض العملاء فى السعودية والإمارات بنفس أسعار مصر.

ربط إلكترونى مع الصيدليات لصرف الأدوية للمشتركين

المال : هل تملك الشركة الإمكانيات التكنولوجية التى تمكنها من خدمة عملائها داخل مصر وخارجها؟

وقال أنه يتم كتابة بيانات الدواء والمريض على السيستم الإلكترونى بالصيدليات ليتم إرساله أونلاين للشركة لتحصل على الموافقة الطبية فورا، لتتم المعاملات إلكترونيا بين الطرفين.

وقامت كذلك شركة «بى كونكت» بتصميم تطبيق على الموبايل لصالح شركة وادى النيل للرعاية الصحية، لخدمة عملاء الشركة والمشتركين، والذى يتيح للعميل الوصول إلى أقرب مقدم خدمة له سواء مستشفى أو صيدلية أو مركز أشعة أو معمل تحاليل وغيرها.

وتقوم حاليا أيضا شركة «بى كونكت» للبرمجيات بتصميم نظام إلكترونى متكامل لصالح شركة وادى النيل، لجميع خدمات الشركة التى تقدم للعملاء مثل معامل التحاليل ومراكز الأشعة والعلاج الطبيعى والعلاج الداخلى والأسنان، وسيتم الانتهاء بالكامل من النظام الإلكترونى خلال ستة شهور لتكون كل خدمات الشركة أونلاين.

المال: كيف تستفيد الشركة من تلك الأنظمة الإلكترونية والخدمات أونلاين ؟

عبد الحليم: سوف يساهم ذلك التطور التكنولوجى والنظام الإلكترونى فى تخفيض تكلفة الخدمات المقدمة لعملاء الشركة والمشتركين، وتسريع وتيرة تقديم تلك الخدمات لتوفير الوقت والجهد، فضلا عن توفير العمالة بالشركة عبر خدمة عدد عملاء ومشتركين أكبر بنفس عدد العمالة.

افتتاح 13 فرعا جديدا خلال 5 سنوات

المال : هل هناك خطة للتوسع الجغرافى للشركة عبر افتتاح فروع خلال الفترة المقبلة ؟

عبد الحليم : تخطط الشركة خلال خمس سنوات للتحول نحو اللامركزية فى الإدارة وتقديم الخدمات للعملاء والمشتركين ومقدمى الخدمات، وتملك الشركة حاليا 7 فروع منها 4 فروع بمنطقة قناة السوس وفرعين بالصعيد وفرع بالإسكندرية.

وتستهدف الشركة زيادة عدد الفروع إلى 20 فرعا خلال خمس سنوات، لتغطية 80% من محافظات الجمهورية، ويبلغ عدد الفروع الجديد 13 فرعا جديدا.

المال: ما الهدف من التوسع الجغرافى الكبير فى المحافظات ؟

عبد الحليم: هذه الفروع ستقوم بالعديد من المهام لصالح الشركة ومنها على سبيل المثال لا الحصر تسويق وبيع خدمات الشركة لصالح العملاء والمشتركين، وحل مشكلات جميع مقدمى الخدمات على مستوى الجمهورية، من خلال تواصل مقدمى الخدمات والعملاء مع أقرب فرع للشركة بالقرب منهم، وحل كل المشكلات التى تواجه العملاء والمشتركين، وكذلك إدارة عقود الرعاية الصحية لصالح الجهات التى تتعاقد معها الشركة.

المال: ما هى خطة التدريب وتنمية مهارات الموارد البشرية بالشركة؟

عبد الحليم: أعمار العاملين بالشركة حاليا تتراوح بين 30 إلى 45 سنة وكلهم فى مرحلة الشباب، وتستثمر الشركة فى العناصر البشرية، وتقوم بتنظيم دورات تدريبية على أعلى مستوى فى مجالات التسويق والمبيعات وكذلك فى مجال خدمة العملاء والكول سنتر، وكيفية استقبال العملاء وحل مشكلاتهم وسرعة تقديم الخدمات لهم.

المال: كيف ترى شكل المنافسة فى سوق الرعاية الصحية حاليا ؟

عبد الحليم: تكلفة الخدمات الطبية والصحية المقدمة للعملاء ارتفعت بصورة كبيرة خلال الفترة الماضية، مثل أسعار المستلزمات الطبية المستوردة وكذلك أسعار الأدوية المحلية والمستوردة منذ تعويم الجنيه فى 3 نوفمبر 2016 وحتى الآن، مما ترتب عليه ارتفاع أسعار شركات الرعاية الصحية ولكن لاتزال تلك الأسعار لا تواكب الزيادة الكبيرة فى التكاليف، بسبب ظروف المنافسة وسعيا من الشركة إلى الحفاظ على عملائها لأن هناك منافسة سعرية بين الشركات فى السوق.

المال : ما هو دور شركات الرعاية الصحية فى منظومة التأمين الصحى الحكومى الشامل ؟

عبد الحليم : منظومة التأمين الصحى الحكومى الشامل تستهدف مد مظلة التأمين الصحى والرعاية الصحية لكل المصريين فى جميع أنحاء الجمهورية، ووفقا للاجتماعات بين شركات الرعاية الصحية والجهات التى تنفذ منظومة التأمين الصحى الحكومى الشامل هناك وعود بمشاركة القطاع الخاص وشركات الرعاية الصحية فى المنظومة الحكومية، حيث يتم حاليا تطبيق منظومة التأمين الصحى الحكومى الشامل فى بورسعيد كتجربة قبل الانتقال للمحافظات الكبرى وخاصة القاهرة.

ولا سيما أن قانون التأمين الصحى الاجتماعى الشامل الذى أقره البرلمان نص على الشراكة مع قطاع التأمين الطبى الخاص عبر مراعاته للتعاقدات مع شركات التأمين والرعاية الصحية ضمن نظم التأمين الخاصة، ضمن مواد القانون وخاصة المادة 10 والتى تنص على « تكون الهيئة مسئولة عن متابعة علاج المؤمن عليهم لدى أى من جهات تقديم الخدمة الصحية إلى أن يتم شفاؤهم أو تستقر حالتهم أو يثبت عجزهم، وللمؤمن عليهم الحق فى اختيار جهات العلاج من بين الجهات المتعاقدة مع الهيئة لتقديم الخدمة طبقا لمستويات الإحالة المحددة فى هذا القانون ولائحته التنفيذية، وفى حالة لجوء المؤمن عليه فى الحالات الطارئة إلى جهة علاجية غير متعاقدة مع الهيئة، تنظم اللائحة التنفيذية ضوابط استرداد النفقات طبقا للائحة الأسعار المطبقة فى الهيئة، وتلتزم الهيئة بشراء الخدمة الصحية لأصحاب نظم التأمين أو البرامج الصحية الخاصة سواء كانت الخدمة المقدمة بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية أو بمستشفيات تلك النظم، طبقا للائحة الأسعار المطبقة بالهيئة».

وهذه المادة تشير إلى التزام الهيئة العامة للتأمين الصحى الاجتماعى الشامل بشراء الخدمة الصحية لأصحاب نظم التأمين أو البرامج الصحية الشاملة وهو ما يشير إلى شركات التأمين وشركات الرعاية الصحية التى تقدم خدمات التأمين الطبى والرعاية الصحية لملايين المواطنين.

المال: هل استعدت شركتكم للمشاركة فى منظومة التأمين الصحى الحكومى الشامل؟

عبد الحليم : نعم استعدت الشركة من خلال تنفيذ إنشاء شبكة طبية خاصة بالشركة من مراكز أورام ومراكز أشعة، وهناك نظام إلكترونى أونلاين لخدمة المشتركين والعملاء مع وجود تطبيق على الموبايل وتدريب للعاملين وتوسع جغرافى للشركة خاصة فى منطقة القناة حاليا.

المال: من هم أبرز عملاء الشركة ؟

عبد الحليم: من أبرز عملاء الشركة حاليا هيئة البريد المصرى ويبلغ عدد المشتركين فى العقد حوالى 45-50 ألفا ويتضمن تقديم كل الخدمات ومنها العلاج بالمستشفيات والعيادات الخارجية ومراكز الأشعة ومعامل التحاليل، ومراكز الأورام وعلاج الحالات الحرجة والأمراض المزمنة، والأسنان وصرف الأدوية.

المال: ما هى أبرز أنشطة الشركة مؤخرا ؟

عبد الحليم: نظمت الشركة مؤخرا بالتعاون مع شركة المتحدة للصيادلة إحدى شركات مجموعة «HO» قوافل طبية فى عدد المحافظات منها قنا والبحر الأحمر والمنوفية لتقديم خدمات الكشف الطبى مجانى وكذلك صرف الأدوية للمرضى مجانا، وتم ذلك خلال العام الماضى والحالى، وذلك فى إطار المسئولية المجتمعية للشركة وشركائها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »