Loading...

«أير سبلاى» تستثمر 280 مليون جنيه لإنشاء مصنع للغازات الصناعية مع «كيما»

بطاقة 170 طنًا يوميًا.. والأخيرة ستشترى 70% منها

«أير سبلاى» تستثمر 280 مليون جنيه لإنشاء مصنع للغازات الصناعية مع «كيما»
شريف عمر

شريف عمر

10:21 ص, الأربعاء, 12 يناير 22

وقعت مجموعة أير سبلاى عقد شراكة مع شركة الصناعات الكيماوية المصرية «كيما»، بغرض إنشاء وتشغيل مصنع لإنتاج الغازات الطبية والصناعية بداخل مصنع كيما فى أسوان، باستثمارات تقارب 280 مليون جنيه.

قال أحمد رفعت، رئيس مجلس إدارة مجموعة أير سبلاى، انها ستتولى بالكامل تمويل المصنع الجديد، والذى قد تتخطى استثماراته 250 مليون جنيه، وتم الاتفاق على تغطية %80 من التمويلات عبر الاقتراض من بنك أو تحالف بنكى، والباقى ستغطيه أير سبلاى من مواردها الذاتية.

وأوضح فى تصريحات خاصة لـ«المال» إن المجموعة بدأت التفاوض فعليًا مع مجموعة بنوك لتقديم السيولة اللازمة لبدء الإنشاءات، مرجحًا الحصول على قرض خلال شهرين لضمان سرعة تنفيذ المشروع، خاصة أن الخطة تشمل بدء الإنتاج الفعلى للمصنع فى الربع الأول من عام 2023.

وأكد «رفعت» أن الطاقة الإنتاجية للمصنع ستبلغ 170 طنًا يوميًا، وستتولى كيما شراء %70 من الإنتاج لخدمة توسعاتها الصناعية، والباقى سيتم توريده للمصانع العاملة فى منطقة الصعيد أو المستشفيات.

ولفت إلى أن «أير سبلاى» تعاقدت مع شركة سباك الإيطالية، والتى ستتولى الإشراف على عملية تنفيذ المصنع الجديد وتسليمه للمجموعة، كما سيتم خلال الفترة القادمة اختيار إحدى شركات المقاولات لتولى مهام الإنشاءات، مشيرًا إلى أن المصنع سيعمل وفقاً للتكنولوجيا الأوروبية لفصل الهواء لإنتاج الأكسجين، ولا يحتاج لمساحة كبيرة من الأرض.

وأكد أن المصنع المرتقب سيعزز من تنافسية منطقة الصعيد، من خلال إمداد المستشفيات والمصانع باحتياجاتها من الغازات الصناعية والطبية، كما يعد إضافة لإنتاج الدولة ومخزونها الاستراتيجى من غاز الأكسجين المستخدم فى علاج جائحة كورونا، بخلاف دوره فى تزويد كيما أسوان بغازات صناعية لإنتاج نترات الأمونيا.

وتطرق إلى أن «أير سبلاى» تعمل فى السوق المحلية منذ 12 سنة، وهى متخصصة فى مجال صناعة وتوريد الغازات الصناعية والطبية، ولديها مصنع فى الإسكندرية لإنتاج الغازات المتخصصة فى معامل التكرير والبترول، ويبلغ حجم استثماراته 100 مليون جنيه، فى حين تصل الاستثمارات الإجمالية للمجموعة لنحو 300 مليون جنيه دون إضافة المصنع الجديد.

وأكد أن الشركة تنوى إضافة ذراع الخدمات البترولية خلال العام الحالى، بجانب زيادة التصدير للأسواق الخارجية على غرار ليبيا والأردن، فيما تطمح لمواصلة نسبة النمو سنويًا ما بين 10 إلى %15.

وعقدت «كيما» مؤتمرًا صحفيًا أمس للكشف عن تفاصيل الشراكة التى تعد الأولى من نوعها لها مع القطاع الخاص، وتتزامن مع دعمه للاستثمار فى العديد من القطاعات الصناعية، وعلى رأسها البتروكمياويات والأسمدة، وإنتاج الغازات الصناعية والطبية.

وتكبدت «كيما»، العام المالى 2021-2020، خسائر بلغت 1.42 مليار جنيه خلال الفترة من يوليو 2020 حتى يونيو 2021، مقابل 1.35 مليار خسائر فى العام المالى السابق له.