لايف

“أوقاف أسيوط ” تطلب تقارير مفصلة بمدى التزام الأئمة بالخطبة الموحدة

المال ـ خاص:

انتقد الشيخ محمد العجمى وكيل وزارة الأوقاف بأسيوط ، دعوة الجبهة السلفية إلى التظاهر يوم الجمعة المقبل ،برفع المصاحف ، مؤكدًا أنها دعوات "خبيثة" ومتاجرة بالدين وتعمل على إسقاط الدولة لصالح الأعداء الذين يمولون هؤلاء المأجورين.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص:

انتقد الشيخ محمد العجمى وكيل وزارة الأوقاف بأسيوط ، دعوة الجبهة السلفية إلى التظاهر يوم الجمعة المقبل ،برفع المصاحف ، مؤكدًا أنها دعوات “خبيثة” ومتاجرة بالدين وتعمل على إسقاط الدولة لصالح الأعداء الذين يمولون هؤلاء المأجورين.

جاء ذلك خلال الاجتماع العاجل بمديري الإدارات الفرعية ومدير عام المتابعة ورئيس شئون القرآن والعلاقات العامة بمديرية أوقاف أسيوط .

وأضاف وكيل وزارة الأوقاف بأسيوط أن تلك الدعوات تريد أن تشغل قواتنا المسلحة ورجال الشرطة عن محاربة الإرهاب الأسود ، وتشتيت جهودها في صراع داخلي لصالح أعداء الدين والوطن ، واعتداء على قدسية القرآن الكريم، واستحضار لصورة الخوارج المارقين، وتحرم المشاركة فيها، لأنها إثم كبير وخيانة للدين والوطن ، مؤكدا على واجب الأئمة والخطباء بالأوقاف أن نتنبه لذلك وأن ننبه الشعب المصري كله لخبث مخططاتهم، ومروقهم من الدين وجهلهم به، وخيانتهم لوطنهم وأمتهم ودينهم، وعمالتهم لأعداء الدين والوطن والأمة.

وشدد “العجمى” على مديري الإدارات الفرعية، بعقد اجتماع بالأئمة وتعميم هذه الخطبة عليهم ، واخذ علمهم بضرورة الالتزام بأداء الخطبة الموحدة (الدعوات الهدامة كشف حقيقتها وسبل مواجهتها ) ، ومن يخالف ذلك سوف يتم إحالته للتحقيق وتوقيع الجزاء المشدد 

وأكد “العجمى” على مديري الإدارات الفرعية والمفتشين بمديرية الأوقاف بأسيوط متابعة أداء الخطبة الموحدة ، وتقديم تقرير مفصل بمدي التزام الأئمة والخطباء بالخطبة الموحدة ، مع الافاده بأسماء المخالفين من الأئمة والخطباء وتسليم التقرير لفضيلة مدير عام الدعوة.
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »