اتصالات وتكنولوجيا

أورنج : الشركة تفوقت في خدمة نقل البيانات بـ«51» منطقة خلال مايو

بمتوسط سرعة 32ميجا لكل ثانية

شارك الخبر مع أصدقائك


نجحت شركة أورنچ مصر للاتصالات، في الحفاظ على صدارة مشغلي الاتصالات بخدمات نقل البيانات “الداتا”، لما يقرب من عام كامل، وتحديدًا منذ بدء إجراء قياسات جودة الخدمة التي يجريها المركز القومي لمراقبة جودة خدمات الاتصالات التابع للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات.

طبقًا للتقرير الخاص بجودة خدمات الاتصالات داخل مصر خلال شهر مايو الماضي، لما يقرب من 26 ألف كلم من المناطق المأهولة بالسكان، تم قياس سرعة تنزيل البيانات داخل 81 منطقة في محافظات متفرقة، تفوقت أورنچ في خدمات نقل البيانات “الداتا” داخل 51 منطقة، بمتوسط سرعة 32 ميجابت/ث، حين تفوقت أقرب الشركات المنافسة داخل 22 منطقة بمتوسط سرعة 28 ميجابت/ث.

ويتم تقييم جودة اختبارات خدمات البيانات للمحمول وفقا لمعايير أهما: سرعة تنزيل البيانات Download وهي سرعة تنزيل المحتوى من الشبكة للعميل، وسرعة تحميل البيانات Upload وهي سرعة تحميل المحتوى من العميل للشبكة.

ومن خلال التقرير الذي يتم نشره عبر الموقع الرسمي لجهاز تنظيم الاتصالات، تميزت أورنچ في خدمات البيانات “الداتا” داخل جميع مناطق القاهره الكبرى، التي تشمل محافظات القاهرة والجيزة، وما تتضمنه من التجمعات العمرانية الجديدة بمنطقة شرق القاهرة الكبرى، التي تضم القاهرة الجديدة، والرحاب، والشروق، ومناطق غرب القاهره الكبرى مثل أكتوبر وزايد.

وأعرب أيمن أميري، نائب الرئيس التنفيذي لشركة أورنچ مصر لقطاع التكنولوجيا، عن سعادته بتلك النتائج القوية للشركة، التي تعكس مدى حرص الإدارة التنفيذية على مواصلة الصدارة في مجال خدمات الاتصالات المتكاملة داخل مصر.

وقال أميري: “الوصول للصدارة في مجال خدمات نقل البيانات أمر صعب، لكن الحفاظ على تلك الصدارة أكثر صعوبة، إلا أن الخطة التي تم وضعها قبل عدة سنوات ساعدتنا في تحقيق أهدافنا، بدءا من قرار الحصول على ترخيص الجيل الرابع وما يصاحبه من ترددات جديدة، بجانب قدرتنا على الاستغلال الأمثل لتلك الترددات وتوزيعها بشكل ذكي داخل شبكة اورنچ”.

وأضاف “نركز دائما على احتياجات عملاء اورنچ، وبما أن غالبية المشتركين ينتمون لفئة الشباب فبالتأكيد ترتكز اهتماماتهم على التواصل عبر الإنترنت من خلال هواتفهم المحمولة، وحينما نتحدث عن عملاء أورنچ فإننا نقصد الجميع في مختلف أنحاء الجمهورية، كما هو واضح من تقارير قياس جودة الخدمة التي أظهرت تفوق شبكتنا بمختلف المحافظات”.

يذكر أن عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، قام في شهر يوليو الماضي، بافتتاح مركز مراقبة جودة خدمات الاتصالات التابع للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، بهدف إجراء قياسات دورية لخدمات الصوت والإنترنت المقدمة للمواطن المصري، وبالفعل تم التعاقد مع شركة “روهد آند شوارتز” الألمانية من أجل نقل الخبرات العالمية المتعلقة بأساليب القياس وطرق تحديد المناطق المتضررة من سوء الخدمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »