«أوبك بلس» توافق على زيادة إنتاج النفط تدريجيا

وافقت المجموعة على إضافة نفط جديد على دفعات متواضعة على مدى عدة أشهر ، مما يؤكد سرعة التعافي الاقتصادي العالمي

«أوبك بلس» توافق على زيادة إنتاج النفط تدريجيا
محمد عبد السند

محمد عبد السند

4:52 م, الأحد, 18 يوليو 21

اتفقت منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” وحلفاؤها المنتجون للنفط بقيادة روسيا اليوم الأحد على إنتاج ملايين البراميل من النفط الخام المعبأ خلال العامين المقبلين، مع الالتزام باستعادة جميع التخفيضات التي أجروها في بداية الوباء مع انتعاش الاقتصادات وتعافي الطلب على الخام، حسبما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية.

ووافقت المجموعة على إضافة نفط جديد على دفعات متواضعة على مدى عدة أشهر ، مما يؤكد سرعة التعافي الاقتصادي العالمي التي ما زالت غير مؤكدة. لا يزال الكثير من العالم النامي ، حيث كان نمو الطلب على النفط أقوى ما قبل الوباء ، يكافح من حالات الإصابة المتزايدة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

كما يتم إلقاء اللوم على ما يسمى بسلالة دلتا المتحورة التي شوهدت للمرة الأولى في الهند، في زيادة الحالات في الدول الأكثر ثراء.

وانطلق النشاط الاقتصادي في العديد من تلك البلدان ، بما في ذلك الولايات المتحدة وأجزاء من أوروبا ، بقوة – مما ساعد على تحفيز ارتفاع الأسعار ونقص واختناقات العرض. تعتمد الحكومات هناك على التطعيمات واسعة النطاق لمنع العدوى، والاستشفاء والوفيات.

وتوصل المنتجون الرئيسيون في دول “أوبك بلس” اليوم الأحد إلى اتفاق بشأن زيادة إنتاج النفط تدريجيا بمقدار 400 ألف برميل يوميًا على أساس شهري بدءًا من أغسطس المقبل، حسبما 1.

ووافقت دول “أوبك بلس” خلال اجتماعها اليوم على تمديد اتفاقية إنتاج النفط حتى 31 ديسمبر 2022، بدلًا من أبريل.

وتقرر خلال الاجتماع زيادة خط الأساس لإنتاج “أوبك بلس” من 43.85 مليون برميل يوميًا إلى 45.48 مليون برميل يوميًا، مع زيادة خط الأساس لإنتاج الإمارات إلى 3.5 مليون برميل يوميًا.

أما السعودية، رئيسة التحالف المشتركة مع روسيا، فزادت إلى 11.5 مليون برميل يويًا، وروسيا إلى 11.5 مليون برميل يوميًا. في حين تقرر زيادة خط الأساس لإنتاج العراق والكويت بواقع 150 ألف برميل يوميًا.

ومن المقرر أن يبدأ تطبيق خطوط الأساس الجديدة للإنتاج ابتداء من مايو 2022.

وكانت دول “أوبك بلس” قد أجرت محادثات مطلع الشهر الحالي، حول زيادة الإنتاج دون التوصل إلى اتفاق، حين وصفت وزارة الطاقة الإماراتية اتفاق “أوبك بلس” بغير العادل وأعربت عن تأييدها زيادة الإنتاج غير المشروطة وعدم ربط الزيادة بتمديد الاتفاق. في المقابل دعا وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان آل سعود، إلى تقديم القليل من “العقلانية والتنازلات” من أجل التوصل لاتفاق بشأن زيادة الإنتاج النفط في تحالف “أوبك بلس”.

وكانت قد اتفقت مجموعة “أوبك بلس” العام الماضي على تخفيضات قياسية للإنتاج بنحو 10 ملايين برميل يوميًا لمواجهة تراجع الطلب الناجم عن جائحة كورونا، وهي قيود خُففت تدريجيًا منذ ذلك الحين.

محمد عبد السند

محمد عبد السند

4:52 م, الأحد, 18 يوليو 21