رياضة

أنشيلوتى وسيميونى ولوف يتنافسون على جائزة أفضل مدرب

يتنافس الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد، مع الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد، ويواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني، للحصول على جائزة أفضل مدرب فى 2014، فى الحفل السنوى الذي يقيمة الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، بالتعاون مع مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسة.

شارك الخبر مع أصدقائك

على المصرى :
 
يتنافس الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد، مع الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد، ويواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني، للحصول على جائزة أفضل مدرب فى 2014، فى الحفل السنوى الذي يقيمة الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا”، بالتعاون مع مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسة.
 
ومن الصعب ترجيح كفة أي من المدربين الثلاثة أو التكهن بهوية الفائز في هذا الاستفتاء، بعدما قدم أنشيلوتي موسما أسطوريا مع الريال، وتوج معه بأربع بطولات في 2014، فيما قاد سيميوني فريق أتلتيكو بجدارة لكسر هيمنة برشلونة والريال على لقب الدوري الإسباني، وتوج الفريق بلقب البطولة بعد صراع هائل مع برشلونة حتى المرحلة الأخيرة من الموسم، وتأهل سيميوني إلى المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، ولكنه خسر أمام الريال في أول نهائي مدريدي للبطولة، ويقف إنجاز الفوز بلقب المونديال البرازيلي كافيا لتعزيز فرص لوف في الفوز بالجائزة.

شارك الخبر مع أصدقائك