Loading...

أناقة ورقي‮ ‬وألوان‮ »‬مودرن‮« ‬في الأثاث المنزلي

Loading...

أناقة ورقي‮ ‬وألوان‮ »‬مودرن‮« ‬في الأثاث المنزلي
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الخميس, 20 يناير 11

شادن عبد الحق

الشتاء.. كلمة اعتدنا عند سماعها فرك كفوفنا، طمعاً في الدفء.. من هنا بدأت المهندسة شادن عبدالحق، صاحبة جاليري »art of form « في إيجاد مفردات دفء غير تقليدية في فرش البيوت الراقية والتصميم الداخلي لأماكن تختلف مساحاتها ما بين واسع وصغير المساحة.

 

فمن المألوف أن فرش الشتاء يميل الي الداكن والقاتم، لإضفاء مزيد من الدفء والحميمية، لكن »شادن« تطرقت الي ألوان فاتحة تستطيع من خلالها تحدي المألوف والخروج علي المعتاد، لتبرهن علي أن الدفء يمكن أن يصدر من ألوان زاهية وفاتحة شأن الأبيض والرمادي الفاتح، والمزركشات والأقمشة المنقوشة والبيجات والأصفر والموف ومعظم الألوان التي تنتمي الي الربيع والصيف، حيث النقاوة والصفاء اللذان يعقبان انهمار المطر في بداية الشتاء، ليفيض المكان بالبهجة..

ناهد السيد

من هذا المشهد استوحي مصممو الأثاث محلياً وعالمياً موديلات 2011 لأثاث البيوت الراقية، والتي تمنح الاتساع والنضارة والصفاء بذلك اللون الأبيض الذي يتعدد وجوده في تصميمات بديعة، لتتربع مؤخرا علي عرش عناصر الديكور والتصميم الداخلي ..

والأبيض أصبح، ولا يزال، اللون الأول في التصميم الداخلي، منذ ان اتجه العالم كله نحو الطراز المودرن، وتتوقع ان يتمسك المصممون ومهندسو الديكور باللون الأبيض لفترة أطول، فهو اللون الوحيد الذي يملك حلولاً جوهرية لجميع المشكلات المتعلقة بضيق المساحة، وكثرة الأثاث، والأماكن المظلمة، والممرات الطويلة الضيقة، الي آخره من المشكلات التي تؤرق راحة أصحاب البيوت والمكاتب أيضاً.

فقد أصبحت الألوان الزاهية في عمل »شادن«، سيدة الألوان في الديكور العصري.. كما تعتبرها الصديق الحميم علي مائدة التصميم الداخلي وهندسة الديكور، فتبدو كأنها ترسم علي صفحة »اسكتش« بيضاء تخط عليها رسومات فنية بعناية فائقة، لتجد حلولاً في الاتساع، واشراق المكان، وارتفاع السقف فتستخدم »باليتة« ألوانها مرة في الاكسسوار، والدهانات، وفي تلوين الأثاث في غرفة المكتب، المعيشة، وغرف النوم، ويكفي أن تشرق وحدة واحدة في الغرفة بلون زاهٍ كأن تكون مكتبة أو مكتبًا.

وقد يزحف الأبيض بنضارته علي المفروشات، فيضوي في الغرفة في شكل كنبة، أو كرسي رئيسي في أحد الأركان، أو منضدة تتوسط »انتريه« مشجر يدخل في تصميماته اللون الأبيض، أو يظهر في تنجيد كراسي السفرة، والسجاد، والستائر الشيفون الشفافة، أو الثقيلة من »الاورجانزا« وغيرها، مما يسمح بامتصاص ضوء النهار وأشعة الشمس، وعكسها داخل البيت للاستفادة منها واستغلالها للحماية والصحة.

وتؤكد الفنانة شادن عبد الحق أن اللون الأبيض هو اتجاه عالمي في المقام الأول.. فكل التصميمات المستوردة لا تخلو من اللون الأبيض، حتي وان تمثلت في لمسات خفيفة وبسيطة، من شأنها أن ترتقي بالمكان وتجعله يبدو ناضراً ومشرقاً.

فلمسة واحدة تكفي من الأبيض، حتي وان اقتصر علي المخدات الصغيرة ( كوشن) الكنب، أو الاكسسوارات من »أباجورات«، و»فازات«، ومنضدة ركن، و»كاشبوهات« الزرع.

وقد يقتصر وجوده في شكل زخرفي منقوش علي أقمشة التنجيد للكنب أو الانتريه علي أرضية قاتمة من اللون البني أو الاسود، وغيرها من الالوان الداكنة التي تصنع تضارباً ملحوظاً مع الأبيض

أما الأصفر و»الموف« فاللعب بهما يجب أن يكون بحذر شديد، حيث يبدو جمالهما واضحاً ومشرقاً علي ورق الجدار المميز بتحويراته النباتية التي تمنح المكان بعداً حيوياً وانسجامًا يجعل المكان يشع بالطاقة والاشراق.. لهذا تنتشر الألوان الزاهية حاليا ليتميز بها الطراز »المودرن« والاتجاهات الحديثة في التصميم الداخلي. وقد اعتمد علي هذه الألوان المصممون الغربيون بعد دراسات واعية، أكدت -حد قول الفنانة شادن- ان »باليتة« الألوان الزاهية المبهجة تعد القادرة علي إيجاد عدة حلول معمارية وديكورية في مختلف المساحات، كما أنها تحمل الكثير من معطيات الأناقة والرقي، فتستطيع فرض حضورها بقوة، طاغية علي كل الألوان المحيطة به، فيبتهج بها المكان.. وبالتالي تمنح أصحاب البيت طاقة وحيوية مستمرة.

لذلك وبحكم خبرة المهندسة شادن عبدالحق، في مجال استيراد الأثاث والفرش، توصلت مؤخرا الي أن »باليتة« الألوان هذه هي خير ممثل للطراز المودرن.. وهذا الطراز هو المستحوذ علي الأذواق حالياً، حيث إن أحدث التصميمات العالمية و»البرندات« التي تحمل قيمة المودرن هي الأكثر معاصرة الآن.

جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الخميس, 20 يناير 11