سيــارات

«أميك»: 53% نموًا فى مبيعات السيارات خلال النصف الأول

لتصل إلى 138.3 ألف مركبة

شارك الخبر مع أصدقائك

سجلت مبيعات السيارات فى مصر نموًا بنسبة %53 إلى 138 ألفًا و311 مركبة خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة بنحو 90 ألفًا و395 خلال الفترة المقابلة من العام الماضي.

أظهر التقرير الصادر عن مجلس معلومات سوق السيارات «أميك»، ارتفاع مبيعات سيارات الركوب «الملاكى» بنسبة %63 إلى 101 ألف و46 وحدة خلال تلك الفترة، مقابل 62 ألفًا و171 فى الفترة المقارنة.

كما صعدت مبيعات الشاحنات بمختلف فئاتها بنسبة %64 لتسجل 25.4 ألف مركبة مقارنة بنحو 15.5 ألف، فيما انخفضت مبيعات قطاع الأتوبيسات بنسبة %6.8 لتصل إلى 11.8 ألف وحدة، مقابل 12.6 ألف.

ووفقًا لـ«أميك»، تصدرت العلامة الأمريكية «شيفروليه» قائمة الماركات التجارية الأكثر مبيعًا للسيارات بمختلف فئاتها بعدما تمكنت من زيادة حصتها السوقية إلى %19 بإجمالى بيع 26.2 ألف مركبة خلال النصف الأول من العام الحالى.

اقرأ أيضا  أسعار السيارات.. «الأوفر برايس» يقفز على طرازات «ميتسوبيشي إكليبس» إلى 20 ألف جنيه

وجاءت «نيسان» فى المرتبة الثانية مسجلة حصة سوقية تبلغ %10.1 محققة بيع 13.9 ألف مركبة، تبعتها «تويوتا» فى المركز الثالث بنسبة بلغت %9.5 بنحو 13.2 ألف سيارة.

وحافظت «هيونداي» على المرتبة الرابعة بعدما اقتنصت حصة سوقية قدرها %9.4 مسجلة بيع 13 ألفًا و48 مركبة، أعقبتها «إم جي» فى المركز الخامس بنسبة بلغت %9 بإجمالى 12.5 ألف وحدة.

وحصدت «سوزوكي» المرتبة السادسة بعدما تمكنت من زيادة حصتها السوقية إلى %6.1 مسجلة نحو 8.4 ألف سيارة، تلتها «كيا» فى المركز السابع بحصة بلغت %5.6 محققة بيع 7.7 ألف مركبة.

فى المقابل، صعدت «فيات» للمرتبة الثامنة بقائمة الماركات التجارية الأكثر مبيعًا للسيارات مستحوذة على حصة سوقية قدرها %4.9 بواقع 6.7 ألف مركبة، تبعتها «شيري» فى المركز التاسع بحصة بلغت %4.5 بنحو 6.2 ألف وحدة.

اقرأ أيضا  برلماني: تنسيق بين «الشيوخ» و«النواب» لإلغاء أو تأجيل ضريبة الأرباح الرأسمالية على البورصة

وتمركزت «بيجو» فى المرتبة العاشرة بحصة %4.4 مسجلة بيع 6023 سيارة، أعقبتها «بى واى دي» فى المركز الحادى عشر بنسبة %2.3 بإجمالى 3192 وحدة.

وحلت العلامة الفرنسية «ستروين» فى المرتبة الثانية عشر بحصة %2.2 بإجمالى بيع 3040 سيارة، فيما استحوذت باقى الماركات التجارية الأخرى على حصة سوقية %12.9 بإجمالى بيع 17.8 ألف وحدة، من إجمالى مبيعات السيارات خلال النصف الأول من العام الحالي.

قال خالد سعد، الأمين العام لرابطة مصنعى السيارات، إن مشروع إحلال المركبات القديمة واستبدالها بفئات مدعومة بالغازالطبيعي؛ أسهم بشكل كبير فى زيادة مبيعات القطاع من خلال ارتفاع الطاقة الإنتاجية بالمصانع المحلية وتزايد معدل الإقبال على الطرازات المجمعة محليًا، وهو الأمرالذى انعكس على نتائج أعمال القطاع الصادرة عن «أميك» للشهر الماضى.

وأكد سعد أنه بالرغم من تفاقم أزمة نقص الرقائق الإلكترونية وارتفاع مصاريف الشحن العالمى إلا أن حجم الطلب زاد على الطرازات المنتجة محليًا نظرًا لتوافرها بكميات تتناسب مع حجم الطلب الفعلي، مقارنة بالفئات المستوردة التى تشهد نقصًا كبيرًا لمختلف الماركات التجارية وعلى رأسها «الأوروبية».

اقرأ أيضا  «باسات» تتصدر تراخيص سيارات «فولكس فاجن» بوحدات المرور خلال أغسطس (جراف)

من جانبه، قال ياسر حجازي، رئيس شركة «حجازى موتورز» الموزع المعتمد للعلامات التجارية «شيفروليه، وإم جي» ، إن الفترة الماضية شهدت تزايد أعداد الشحنات المستوردة من الخارج للسوق المحلية لعدد من الماركات والتى تشهد ارتفاعًا فى حجم الطلب عليها من جانب المستهلكين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »