تأميـــن

«أمنلى دوت كوم» لاعبًا جديدًا بسوق وساطة التأمين

ارتفع عدد شركات وساطة التأمين-سواء تأمين مباشر او وساطة إعادة التأمين- الي 81 شركة منذ السماح بمزاولة نشاط الوساطة من خلال الشخصيات الاعتبارية-الشركات- بموجب التعديلات التشريعية لقانون الاشراف والرقابة علي التأمين رقم 10 لسنة 1981 وتعديلاته بالقانون 118 لسنة 2008 ، فيما تم شطب 9 شركات .

شارك الخبر مع أصدقائك

إعتمدت الهيئة العامة للرقابة المالية الترخيص النهائي لشركة”أمنلى دوت كوم” لوساطة التأمين.

علمت”المال” ان راس المال المصدر للشركة الجديدة -والتي حصلت علي الترخيص رقم 90 – يصل الي مليوني جنيه مدفوع منها النصف ، ويتوزع هيكل الملكية علي مجموعة من المستثمرين الافراد، وتتولي صفيه سيد مصطفى درويش منصب العضو المنتدب والمدير التنفيذي.

81 شركة وساطة تأمين وإعادة في السوق منذ 2008

وارتفع عدد شركات وساطة التأمين-سواء تأمين مباشر او وساطة إعادة التأمين- الي 81 شركة منذ السماح بمزاولة نشاط الوساطة من خلال الشخصيات الاعتبارية-الشركات- بموجب التعديلات التشريعية لقانون الاشراف والرقابة علي التأمين رقم 10 لسنة 1981 وتعديلاته بالقانون 118 لسنة 2008 ، فيما تم شطب 9 شركات منذ صدور التعديلات التشريعية الاخيرة لاسباب لها علاقة بعدم تحقيق مستهدفاتها او لخلافات بين المساهمين.

من جهته أشاد مسئول تأميني بتوجه الوسطاء الافراد لتأسيس شركات جديدة تعمل في نشاطي وساطة التأمين المباشر او وساطة اعادة التأمين، مؤكدا ان الرقابة المالية تسعي لمأسسة سوق الوساطة بما يدعم ضبط ايقاعه بما ينعكس علي معدلات نمو السوق الكلية.

واشار المصدر الي ان شركات الوساطة ستجني مكاسب الدعم الحكومي لاسيما مع سعيها لزيادة العمليات التي تجلبها لصالح شركات التأمين-نتيجة زيادة المشروعات التي يتم اقامتها- وبالتالي زيادة معامل الربحية والعوائد المحققة.

نشاط وساطة التأمين والإعادة في سطور

ويقوم نشاط الوساطة في مجال التامين علي تمثيل العميل أمام شركات التأمين بغرض الحصول علي أنسب الشروط والاسعار للتأمين علي ممتلكاتهم ومعاونتهم فنيا في حالة الحوادث للحصول علي تعويض عادل من شركة التأمين مقابل الحصول علي نسبة من القسط كعمولة وتختلف من فرع تأميني لاخر ومن عملية لاخري بما يتوافق مع استراتيجية كل شركة تأمين.

فيما يقوم نشاط السمسرة في مجال اعادة التأمين علي التوسط بين شركات التأمين في السوق المحلية وشركات الاعادة في الخارج في خطوة تستهدف جلب افضل المزايا الفنية والمالية من خلال زيادة عمولات الاعادة وزيادة الطاقات الاستيعابية والمرونة في قبول المخاطر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »