سيـــاســة

أمريكا تسلم مصر زورقي صواريخ لحماية قناة السويس

أمريكا تسلم مصر زورقي صواريخ لحماية قناة السويس

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات 

قالت السفارة الأمريكية في القاهرة، إن الولايات المتحدة سلمت مصر زورقين سريعين للصواريخ في 17 من  يونيو الجاري، وذلك عبر ميناء الإسكندرية ولدعم أمن مصر وشعبها.
 
ووصل الزورقان اللذان تم بناؤهما في ولاية مسيسبي إلى الإسكندرية، بحسب موقع “إيلاف” على متن سفينة نقل أمريكية، ليلتحقا بالأسطول البحري المصري خلال الأسابيع المقبلة.
 
وتأتي هذه الخطوة لتضاعف أسطول مصر من هذه النوعية من الزوارق إلى أربعة.

وصرّح كبير مسؤولي الدفاع بالسفارة الأمريكية في القاهرة اللواء “تشارلز هوبر” ـ حسب بيان السفارة  “تدعم الزوارق السريعة للصواريخ بشكل مباشر الأمن البحري والإقليمي، بما في ذلك حماية الممرات المائية الحيوية كقناة السويس والبحر الأحمر.
 وأضاف: “تسليم هذين الزورقين هو علامة على التزام أمريكا المستمر نحو مصر ونحو مصالحنا الأمنية المشتركة في مصر والمنطقة”.
 
وتمثل الزوارق استثماراً قيمته 1.1 مليار دولار من الولايات المتحدة في الشراكة الاستراتيجية الثنائية مع مصر، كما تسهم في ضمان الأمن الإقليمي ومكافحة “الإرهاب”، وحماية التجارة العالمية.
 وتم تصميم الزوارقان السريعان لمواجهة التهديدات السطحية البحرية الحالية في مصر ولتوفير حرية التنقل، كما سيساعدان أيضا في حماية السفن المدنية والتجارية التي تدخل المياه الإقليمية المصرية من خلال أنشطة دوريات المراقبة الساحلية والبحث البحري.
 وحسب السفارة الأمريكية: “بدأ مشروع الزوارق السريعة للصواريخ في عام 2005، حينما بادرت وزارة الدفاع الأمريكية بوضع خطط للمساعدة في إنتاج زوارق بحرية بشكل خاص لصالح الحكومة المصرية”.
 
وعقب تلقيهم التدريب على الزوارق في بينساكولا، وفلوريدا، تجري طواقم من البحرية المصرية جميع عمليات الفحص اللازمة استعداداً لتشغيل الزورقين في الإسكندرية قريبا.
 
ويأتي تسليم الزورقين تتويجاً لعشرة أعوام من التعاون الوثيق بين القوات البحرية المصرية والأمريكية، حيث تُعد هذه الزوارق هي الأولى في فئتها، وتتميز بالسرعة الفائقة والقدرة العالية على المناورة.

شارك الخبر مع أصدقائك