اقتصاد وأسواق

أقل مستوى له في 11 عاما.. هبوط اليوان الصيني يهز ثقة المستثمرين

هبط اليوان الصيني لأقل مستوى له خلال 11 عاما في السوق الداخلية، وسجل مستوى قياسيا متدنيا في الأسواق الخارجية

شارك الخبر مع أصدقائك

هبط اليوان الصيني، اليوم الإثنين، لأقل مستوى له خلال 11 عاما في السوق الداخلية، وسجل مستوى قياسيا متدنيا في الأسواق الخارجية اليوم بعد التصعيد الأخير في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، والذي هز ثقة المستثمرين.

ترامب يفرض ضرائب إضافية على الصين

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن، يوم الجمعة، فرض رسوم إضافية نسبتها خمسة بالمئة على سلع صينية مستهدفة بقيمة نحو 550 مليار دولار، وذلك بعد ساعات من إعلان بكين عن فرض رسوم انتقامية على منتجات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار؛ ما أدى لهبوط الأسهم، ودفع المستثمرين للبحث عن الملاذ الآمن في أسواق السندات، وفقًا لما أوردته وكالة “رويترز” للأنباء.

وقال ترامب إن الصين تواصلت مع مسؤولين تجاريين أمريكيين، وطلبت العودة لمائدة التفاوض، في تعليقات ساهمت في صعود اليوان من مستوياته المتدنية.

كما انخفض في السوق الداخلية بالصين إلى 7.1500 يوان للدولار، وهو أضعف سعر له منذ فبراير شباط 2008.

وفي السوق الخارجية، تراجعت العملة الصينية إلى 7.187 يوان للدولار وهو أقل مستوى منذ بدء تداول العملة دوليا في 2010 ثم تعافت إلى 7.1624 يوان بانخفاض 0.4 بالمئة خلال اليوم بعد تصريحات متفائلة لترامب بشأن التجارة.

وفي مؤشر على عودة بعض الهدوء للأسواق، نزل الين الياباني الذي يعده المستثمرون ملاذا آمنا 0.4 بالمئة إلى 105.76 ين للدولار، بعدما سجل في وقت سابق أعلى مستوى في سبعة أشهر عند 104.46 ين.

وتعافى الدولار وارتفع في أحدث تعاملات 0.3 بالمئة مقابل سلة من العملات، ومقابل اليورو، ارتفعت العملة الأمريكية 0.2 بالمئة إلى 1.1115 دولار لليورو.

وانخفضت الليرة التركية نحو واحد بالمئة إلى أكثر من 5.8 ليرة للدولار يوم الاثنين، بعدما هبطت لفترة وجيزة إلى 6.47 ليرة للدولار، فيما وصفه مراقبو السوق بأنه “انهيار مفاجئ” مع قيام المستثمرين اليابانيين بخفض الأصول العالية المخاطر.

ونزل الدولار الأسترالي، الذي يعتبر مقياسا للإقبال العالمي على المخاطرة، في وقت سابق إلى 0.6690 دولار أمريكي مقتربا من أدنى مستوياته في عشر سنوات عند 0.66775 الذي سجله في الآونة الأخيرة قبل أن يتعافى إلى 0.6750 دولار.

وهبط الإسترليني 0.3 بالمئة إلى 1.2245 دولار، ووجه الدولار معظم تحركاته مع انتظار المستثمرين التطورات التالية في مساعي بريطانيا لإقناع الاتحاد الاوروبي بإعادة التفاوض على اتفاق خروجها منه.

اليوان الصيني يهبط لأدنى مستوياته في 10 سنوات

وهبطت العملة الصينية “اليوان” بنسبة 1.3%، مسجلة 7 يوان أمام الدولار الأمريكي في تعاملات اليوم الإثنين 5-8-2019، وذلك للمرة الأولى في أكثر من عقد، في الوقت الذي هبطت فيه أيضا أسعار العملات في الأسواق الناشئة، على خلفية مخاوف من تباطؤ كبير في التجارة العالمية.

وتأثرت الأسهم في الأسواق الناشئة سلبا أيضا بتراجع الشهية في خوض المخاطر، حيث هبط مؤشر مورجان ستانلي لأسهم الأسواق الناشئة بنسبة 2.1%، فيما انخفض مؤشر العملات في العالم النامي والمدرجة على مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة للعملات النامية بنسبة 0.9%، كما سجل أدنى مستوى تداول له منذ نهاية مايو الماضي.

المركزي يؤكد توافق سعر اليوان مع أسس الاقتصاد

قالت مسؤولة كبيرة في بنك الشعب الصيني (البنك المركزي الصيني)، الثلاثاء 13-8-2019 إن اليوان عند مستوى مناسب حاليًا، وإن الاضطراب الذي سجله ارتفاعا وانخفاضا لن يتسبب بالضرورة في تدفقات غير منظمة لرأس المال.

وتراجع اليوان بنحو 2.4 بالمئة منذ تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الشهر الجاري بفرض المزيد من الرسوم الجمركية على سلع صينية اعتبارا من الأول من سبتمبر أيلول على الرغم من وجود مؤشرات على أن الصين تحاول السيطرة على هذا الانخفاض.

وقالت تشو جون رئيسة الإدارة الدولية بالبنك المركزي: “المستوى الحالي لسعر صرف اليوان يتفق على نحو ملائم مع أسس الاقتصاد الصيني والعرض والطلب في السوق”.

وأضافت أن الصين مصدومة من تحرك وزارة الخزانة الأمريكية في الأسبوع الماضي لتصنيف بكين على أنها متلاعب بالعملة بعد ساعات من سماح الصين لليوان بالانخفاض عن مستوى دعم رئيسي لأدنى مستوياته في أكثر من عشر سنوات.

وأكدت تشو أن الصين قادرة على التعامل مع جميع السيناريوهات الناجمة عن إقدام واشنطن في الآونة الأخيرة على تصنيف بكين بأنها تتلاعب بالعملة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »