أصول «اللبنانية السويسرية تكافل حياة» تتجاوز 320 مليون جنيه بالربع الثالث من العام الماضي

حققت صافى ارباح 800% بنهاية الربع الثالث

أصول «اللبنانية السويسرية تكافل حياة» تتجاوز 320 مليون جنيه بالربع الثالث من العام الماضي
مروة عبد النبي

مروة عبد النبي

10:11 م, الثلاثاء, 17 أغسطس 21

قفزت أصول اللبنانية السويسرية تكافل حياة إلى 320.7 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام المالى الماضى مقابل 219 مليون جنيه للعام المالى السابق عليه بأكمله بزيادة 101.7 مليون جنيه بنسبة نمو 46.4% وفقا لأمير يسرى رئيس القطاع المالى بالشركة.

وقال يسرى إن اللبنانية السويسرية تكافل لتأمينات الحياة حصدت أقساط تأمينية  مباشرة بقيمة 195 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام المالى الماضى مقابل 191.6 مليون جنيه عن نفس الفترة للعام السابق بزيادة  3.4 مليون جنيه وبنسبة نمو 1.8%.

سداد 104 ملايين جنيه تعويضات خلال 9 شهور

ولفت يسرى إلى أن شركته حققت نموا كبيرا فى أرباحها لأول مرة حيث بلغ صافى أرباح اللبنانية السويسرية لتأمينات الحياة 4.9 مليون جنيه مقابل 529.3 الف جنيه بنمو قدره تخطى 800%.

 وأوضح يسرى أن شركته سددت إجمالى تعويضات بقيمة 104 مليون بنهاية الربع الثالث من العام المالى الماضى مقابل 96.8 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق بارتفاع قدره7.2 مليون جنيه وبنسبة زيادة قدرها  7.4%.

ونوه إلى إرتفاع إجمالى الإستثمارات اللبنانية السويسرية تكافل  لتأمينات الحياة  إلى 97 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام الماضى مقارنة  87.2  مليون جنيه للعام قبل الماضى بأكمله بزيادة 9.8 مليون جنيه وبمعدل نمو قدره 11.2%.

افتتاح 3 فروع جديدة العام المالى الجارى

وأشار إلى بلوغ إلتزامات الشركة فى الربع الثالث من العام الماضى إلى 252.6 مليون جنيه مقابل 156 مليون جنيه العام الماضى السابق عليه 96.6 مليون جنيه بنسبة ارتفاع 61.9%

وحقق إجمالى حقوق الملكية 68 مليون جنيه مقابل 63 مليون جنيه خلال نفس فترة المقارنة بزيادة 5 ملايين جنيه بنسبة نمو تقترب من حاجز 8%.

ومن المعروف أن اللبنانية السويسرية لتأمينات الحياة  تستهدف العام المالى الجارى من خلال عدة توسعات منها افتتاح 3 أفرع جغرافية جديدة للشركة بالشرقية والمنصورة والصعيد، إضافة إلى الإصدار الإلكترونى الذى ستبدأ العمل به وكذا التأمين البنكى.

وتتجه الشركة حاليا للتسويق والإصدار والتحصيل الإلكترونى وكذا نحو أدوات التواصل الاجتماعى (السوشيال ميديا)، وتنشيط البيع بالتجزئة لقدرته الفائقة على استقرار محافظ الشركات بصفتها منتجات طويلة الأجل بجانب التأمين الجماعى الذى يعمل على تعظيم حجم المحفظة فى كل الأوقات، خاصة الأزمات.