ثقافة وفنون

أصدقاء طارق عاكف ينعونه بكلمات مؤثرة

توفي عن 60 عاما

شارك الخبر مع أصدقائك

أقيمت مراسم عزاء المايسترو طارق عاكف الذي رحل عن دنيانا عن عمر يناهز 60 عاما، بعد مشوار فني حافل بالنجاحات مع كبار المطربين والمطربات في مصر والوطن العربي، أبرزهم أنغام، جورج وسوف، أصالة نصري، راغب علامة، هاني شاكر، عاصي الحلاني، لطيفة وغيرهم .

كان عاكف يمتلك واحد من اهم ستوديوهات الصوت بالقاهرة “صوت الحب” بمنطقة الهرم ، عمل فى بداياته كعازف أورج إلى أن شاهده أحد قادة الفرق الموسيقية وهو المايسترو حمادة النادي، وأبدى إعجابه بموهبته وطلب منه العمل معه..  كما عمل طارق عاكف فى فرقة الموسيقار عمار الشريعي.

وحصل  طارق عاكف ايضا على عدة جوائز في مسيرته الفنية السنوات الماضية أهمها: أحسن موزع موسيقى فى الوطن العربى لمدة 10 سنوات “87 – 1997″ وجائزة أحسن موزع عن أغنية ” سيدى وصالك ” لأنغام 2001 .

طارق عاكف من مواليد 28 نوفمبر 1960، وهو ملحن وموزع موسيقى وقائد أوركسترا وعازف أورج محترف، ويمتلك استوديو “صوت الحب” فى القاهرة، وتعاون مع كبار رموز الأغنية العربية.

اقرأ أيضا  سمية الخشاب تخضع لجلسة تصوير في دبي وتستكمل تصوير «موسى»

حرص بعض اصدقاء الراحل على نعيه بكلمات مؤثرة في هذا التقرير :

هاني شاكر: كان من النماذج التي لا تقبل بالحالة الموسيقية الحالية ولن يعوض أبدا

أعرب الفنان هاني شاكر نقيب الموسيقين عن حزنه الشديد لرحيل صديقه المايسترو طارق عاكف، مؤكدا انه كان موسيقي من طراز ونوعية خاصة وفريدة ومتمكن من ادواته الموسيقية ومتطور دائما ولا ريقدم سوى الفن الراقي للجمهور .

وعن علاقته على المستوى الانساني مع عاكف قال : كانت تربط بيننا علاقة صداقة قوية منذ سنوات وعاكف كان من النماذج الفنية والانسانية التي لاتستطيع مجاراة التيار الفني الموجود حاليا من اغاني للمهرجانات وغير كذلك، فهو لم يقدم سوى فنا هادفا وممتعا للناس مع جميع المطربين الذي تعاون معهم .

واكد ايضا ان الوسط الموسيقي حاليا اصبح في حالة ليست جيدة واصفا ان طارق عاكف لم يكن يستطيع التعامل سوى مع الاصوات الجيدة فقط التي تقدم اغنيات هادفة للجمهور، لذلك غاب عن الساحة لكنا سنفتقده كثيرا لأنه لن يعوض فنيا وانسانيا.

اقرأ أيضا  الفنان أحمد صيام : انتظروني في مسلسليْ «ورد» و«كل مانفترق»

عوض بدوي: لم يكن له مثيل في الموسيقى بالوطن العربي

وقال الشاعر الغنائي عوض بدوي ايضا انه لم يكن له مثيل في مجال الموسيقى الشرقية ورحيله خسارة كبيرة لنا جميعا بالوسط الغنائي ليس في مصر فقط وانما بجميع الوطن العربي .

واكد انه حينما كان يجلس معه في الاستوديو، كان ينبهر بأدائه للموسيقى والتوزيعات التي يقوم بها ، وصافا الراحل بانه كان يوجد ملاكمين كثيرين في لعبة الملاكمة لكن لم نشاهد سوى بطل واحد اسمه “محمد علي كلاي” فطارق عاطف كان بطل الموسيقى في مصر والوطن العربي ولن ياتي مثله ابدا .

وعلى المستوى الانساني قال بدوي : كان الراحل من اجدع واكرم الشخصيات التي يمكن ان نقابلها في حياتنا حقيقة ، مردفا لن يعز على خالقه لكن ربنا يرحمه وكلنا صدمنا بخبر رحيله.

اقرأ أيضا  موسيقيون يعلقون على أزمة رامي صبري وعزيز الشافعي

أحمد محي: كان مطورا للموسيقى الشرقية وإنسانا محبوبا من الجميع

اما الملحن أحمد محي  قال : انه تعاون مع عاكف في اغنية “يا رمان” التي قدمها الفنان محمد منير في احد البوماته السابقة، لافتا الى انه من اطيب الشخصيات على المستوى الانساني.

وتابع ان وفاته خسارة كبيرة لمصر والوطن العربي لأن كل الموزعين الموسيقيين الخليجيين يحبون العمل معه، وكان مطورا للموسيقى الشرقية بدرجة كبيرة .

واشار ايضا الى انه كان حينما يذهب لاستوديو صوت الحب كان يطلب منه الذهاب للصلاة اولا ثم العمل، وكان انسانا خيرا ومحبوبا من كل المطربين بالوطن العربي .

ولفت ايضا الى ان ما كان يميزه ان موسيقاه الشرقية كانت الاصل وكان يحارب لتتطور بالاضافة لحفاظه على الجمل اللحنية الشرقية الحقيقية، منوها إلى انه في تجربة اغنية “يا رمان” استفاد منه موسيقيا وعاش معه لمدة سنة كاملة حتى تخرج هذه الأغنية للنور والجمهور .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »