استثمار

أصحاب فنادق يفكرون في زراعة أجزاء من منتجعاتهم السياحية للحد من تداعيات «كورونا»

السياحة الداخلية قد تلعب دورا محوريا فى تشغيل الفنادق الفترة المقبلة، فى حال انتهاء أزمة "فيروس كورونا"

شارك الخبر مع أصدقائك

قال طارق شلبى، رئيس جمعية مستثمرى مرسى علم، إن الفترة الحالية تتطلب البحث عن حلول مبتكرة تساعد على خروج القطاع السياحى من أزمته الحالية (بسبب فيروس كورونا)، ومنها استغلال أجزاء من أراضى المنتجعات فى زراعة محاصيل، من خلال الاعتماد على محطات تحلية المياه أو المستخرجة من الآبار.

استخدام محطات المياه أو الآبار لاستغلال مساحات ربما يكون وسيلة للاستمرار

وأضاف شلبى لـ»المال» أنه شخصيا يفكر فى الزراعة لتغطية تكاليف فندقه، بجانب الاعتماد على السياحة الداخلية التى ستلعب دورا محوريا فى تشغيل الفنادق الفترة المقبلة، فى حال انتهاء أزمة “فيروس كورونا”.

وتمتلك غالبية الفنادق محطات لتحلية المياه لتغطية احتياجات النزلاء، كما لدى العديد منها خطط للتوسع فى إقامتها بطاقة استعابية عالية.

وكان شلبى دعا فى وقت سابق إلى ضرورة الاعتماد على سياحة الـ»Made IN Egypt» لإنقاذ القطاع من الانهيار، فى ظل أزمة فيروس كورونا الذى انتشر بكل دول العالم، وعطل حركة السفر العالمية.

وقال إن الخروج من الأزمة الحالية يتطلب الاعتماد على السياحة الداخلية مثل جميع دول العالم، مطالبًا الرئيس عبدالفتاح السيسى بمساندة استراتيجية تشجيع السياحة الداخلية لإنقاذ العاملين بالقطاع السياحى.

وأضاف رئيس جميعة مستثمرى مرسى علم أنه السياحة الداخلية فى الولايات المتحدة تمثل ما يقرب من 70 % من إجمالى قوة القطاع هناك، فى حين تعتمد مصر بشكل أساسى على الأجانب، ولكن ذلك لم يعد مناسبًا فى ظل الأزمات المتكررة التى يتعرض لها القطاع، ابتداءً من حادث تفجير الأقصر، وحرب الخليج، والأزمة المالية العالمية، ثم ثورة يناير، وبعد ذلك سقوط الطائرة الروسية.

اقرأ أيضا  افتتاح معرض «إيجي ستيتش آند تكس» لصناعة الغزل والنسيج اليوم

طارق شلبى: طوال الوقت يتم توجيه انتقادات لـ”السياحة الداخلية” .. وأنا أرفض ذلك بشكل كبير

وأشار رئيس جميعة مستثمرى مرسى علم إلى أن طوال الوقت يتم توجيه انتقادات للسياحة الداخلية، وأن سلوكيات المصريين ليست منضبطة، وتتسم بالعشوائية، وأنا أرفض ذلك بشكل كبير.

وأكد شلبى أنه يتوجب على الدولة ووزارة السياحة رفع الوعى لدى الجميع، وتعليمهم السلوكيات السليمة، وإلا سيتعرض المخالفون للعقاب.

ويرى رئيس جميعة مستثمرى مرسى علم، أن التعليمات الأخيرة التى أصدرها وزير السياحة والآثار خالد العنانى للفنادق الواقعة خارج المحافظات السياحية «جنوب سيناء – البحر الأحمر – الأقصر –أسوان» باستقبال النزلاء، فيما لا يزيد على 25% من إجمالى الطاقة الفندقية، فرصة لتشجيع السياحة الداخلية، وضمان استمرار تشغيل غالبية الفنادق، وعدم انتشار ظاهرة حرق الأسعار.

وقال إن التعليمات فى حاجة لمراعاة وضع حد أدنى لعدد الغرف لمراعاة الفنادق الصغيرة التى قد يكون 25 % من طاقتها 12 غرفة فقط لا تكفى لتغطية تكاليف التشغيل.

عماد الطرابيشى: لدينا خطة لاستثمار 5 أفدنة ولكن التكلفة المرتفعة تحد من التوسع

وفى هذا السياق، قال عماد الطرابيشى، الرئيس التنفيذى ومؤسس شركة البوابة، التى تعاقدت مؤخرا على إدارة منتجع نويبع كلوب، إنه يستعد لزراعة حوالى 5 أفدنة كمزرعة نموذجية للخضراوات والفاكهة الأورجانك، من خلال الرى بمياه التحلية؛ إذ يجرى الانتهاء من تركيب محطة بطاقة 500 متر يوميا، ولكن لا يمكن زراعة كامل المنتجع الذى تقدر مساحته بمليون متر مربع.

اقرأ أيضا  الصحة: تسجيل 857 إصابة جديدة بفيروس كورونا و39 وفاة

وأضاف الطرابيشى أن التوسع فى زراعة المنتجعات السياحية يواجه صعوبات كبيرة، أهمها تكلفة إنتاج المياه المعالجة الصالحة للرى، إلا إذا توافرت المياه الجوفية.

ويشار إلى أن منتجع نوبيع كلوب يحتوى على 1000 نخلة، تنتج نوعا فريدا من التمور، كما يجرى تطوير وبناء محطات المياه والصرف الصحى، وتعد قرية كلوب نويبع الأضخم من خلال المساحة، وعدد الغرف، بجانب الأنشطة والخدمات السياحية المتنوعة، التى تناسب النزلاء والمترددين، ومنها أول شاطئ خدمى باستخدام الموارد الطبيعية المتوفرة والمتجانسة مع البيئة المحيطة، ومركز للغوص والرياضات المائية.

وأكد الطرابيشى أن الفترة المقبلة ستشهد التركيز بشكل قوى على السياحة الداخلية، لتعويض تراجع حركة السياحة الدولية، وإن كانت غير كافية لتعويضها.

وكان وزراء الطيران والسياحة والبترول عقدوا اجتماعًا خلال الأيام القليلة الماضية لبحث ضوابط واقتراحات تنفيذ برنامج تحفيز الطيران بموجب قرارات مجلس الوزراء.

وأوضح الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار أن الاجتماع شهد مناقشة بدائل تخفيض الرسوم والتكاليف التى تسدد فى المطارات، ووقود الطائرات، وفقا لقرارات اجتماع اللجنة الوزارية للسياحة والآثار فى أوائل مارس الماضى.

اقرأ أيضا  وزير الرى يحضر اختيار أبحاث طلاب مدارس المتفوقين لعرضها في أسبوع القاهرة

تنسيق بين البترول ومصر للطيران بخصوص تسعير وقود الطائرات

كما استعرض الطيار محمد منار التحديات التى تواجه نشاط الطيران المدنى، خاصة فى الفترة الراهنة، والتنسيق الجارى حاليا بين قطاع البترول وشركة مصر للطيران فيما يتعلق بتسعير وقود الطائرات، والمراجعة السعرية.

كما تم خلال الاجتماع الاتفاق بين وزراء البترول والسياحة والطيران على التعاون فى تقديم مبادرة جديدة لتنشيط السياحة الداخلية، خاصة للمناطق السياحية بالبحر الأحمر بأسعار تنافسية، دعمًا للنشاط السياحى، وحركة الطيران الداخلى، وذلك فى توقيت مناسب لتطبيق المبادرة الجديدة، مع انحسار انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقالت الدكتورة عادلة رجب، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للسياحة، فى تصريحات سابقة لـ»المال» إن الشركة تستعد لمرحلة ما بعد كورونا التى تتضمن الترويج للسياحة الداخلية استغلالا لفروعها المنتشرة فى جميع أنحاء الجمهورية، بحيث تكون الذراع الترفيهية للمصريين، لأن لديها مزايا لتلك النوعية من السياحة، بحكم علاقتها الواسعة من الجهات الحكومية والنقابات.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة مصر للسياحة تعاقدت مع استشارى تسويقى لتصميم برنامج مقاصد للرحلات الداخلية، الذى كلف به هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام.

وكان هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، قال فى وقت سابق، إن مصر للسياحة ستطرح منصة إلكترونية –أبليكيشن– للترويج للمقاصد السياحية والخدمات المرتبطة بها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »