بورصة وشركات

أسهم منطقة اليورو ترتفع الأربعاء بدعم من خطة دعم بقيمة 750 مليار يورو

تراجع أسهم الرعاية الصحية والتكنولوجيا أضعف الأسواق الأوروبية

شارك الخبر مع أصدقائك

انتعشت أسهم منطقة اليورو في ختام جلسة الأربعاء بدعم من خطة بقيمة 750 مليار يورو لدعم اقتصاديات الاتحاد الأوروبي المتضررة من أزمة فيروس كورونا.

لكن تراجع أسهم شركات الرعاية الصحية والتكنولوجيا أضعف الأسواق الأوروبية الأوسع نطاقا.

أسهم منطقة اليورو تنتعش

وصعد مؤشر ستوكس لأسهم منطقة اليورو بنسبة 1.1% في نهاية التعاملات بعد أن قفز بنسبة 1.6% في الافتتاح.

وأغلق مؤشر ستوكس أوروبا 600 على ارتفاع بنسبة 0.2%.

اقرأ أيضا  كيف إستثمرت مدينة الإنتاج الإعلامي 677 مليون جنيه في 6 سنوات

وتقضي الخطة قيام المفوضية الأوروبية باقتراض أموال من السوق ثم سداد الثلثين على هيئة منح والباقي على هيئة قروض.

وسيتم ضخ معظم الأموال لصالح إيطاليا وإسبانيا اللتان تعانيان من أكبر الأضرار بفعل الجائحة.

وقفز مؤشر ايبكس الإسباني لأسهم البنوك بنسبة 2.4%.

وصعدت أسهم بنكي بانكو سانتندر و بي.بي.في.أ بنسبة 4.9% و 3.4% على التوالي.

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الأحد 25-10-2020

وقفزت أسهم بنوك منطقة اليورو بنسبة 4.8% بقيادة بنكي بي.إن.بي باريباس وبنك سوسيته جنرال.

وصعد مؤشر بنوك إيطاليا بنسبة 2.6%.

وتقدمت فرنسا وألمانيا باقتراض يقضي بضخ منح بقيمة 500 مليار يورو الأسبوع الماضي.

ولاقى الاقتراح معارضة الكثير من الدول الواقعة شمال أوروبا التي فضلت القروض على المنح.

انتعاش شركات السفر والترفيه والسيارات

وبعيدا عن البنوك، انتعشت قطاعات أخرى تضررت بشدة مثل السفر والترفيه والسيارات.

اقرأ أيضا  إدارة مصر المقاصة تؤجل اجتماع حسم صفقة بيع رعاية النادى الرياضى إلى الثلاثاء

وقفزت أسهم شركة رينو الفرنسية بنسبة 17.5% بعد أن عززت الشركة جنبا إلى جنب مع شركة نيسان موتور الخطط الرامية للتعاون في مجال الإنتاج بغية توفير النفقات وإنقاذ تحالفهما المتعثر.

وهبطت أسهم  قطاعي الرعاية الصحية والتكنولوجيا بنسبة 2.5% و 1.4% على التوالي، بعد أن اتسم أداء القطاعين بالمرونة خلال أزمة فيروس كورونا.    

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »