اقتصاد وأسواق

أسعار الذهب في مصر اليوم 20-1-2020.. وصعود عيار 21

سعر الأوقية ارتفعت اليوم لتسجل نحو 1561 دولارًا مقارنة بـ 1557.

شارك الخبر مع أصدقائك

ارتفعت أسعار الذهب العالمية في بداية تعاملات الأسبوع بنحو 4 دولارات، مما كان له انعكاس على أسعار الذهب فى مصر اليوم الإثنين 20-1-2020، وشهدت صعودًا بمقدار جنيه ليسجل عيار 21 نحو 687 جنيهًا للجرام الواحد.

قال وصفي أمين واصف رئيس شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية بالقاهرة، إن سعر الأوقية ارتفعت اليوم لتسجل نحو 1561 دولارًا مقارنة بـ 1557، وذلك نتيجة الضبابية في الوقت الذي تشجع فيه بيانات اقتصادية أمريكية الاستثمار في الأصول المرتفعة المخاطر، بينما يتلقى الملاذ الآمن الدعم من تحوط محدود من المخاطرة.

اقرأ أيضا  أسعار الذهب اليوم الجمعة 22-1-2021 وعيار 21 يتراجع 6 جنيهات

ويتأثر سعر الذهب بأى أزمات دولية، سواء اقتصادية أو سياسية، مما يضطر المستثمرون اللجوء إلى المعدن الأصفر، والذى يعدّ الملاذ الآمن خلال الأزمات، وحال استقرار الأوضاع عالمياً فيساهم فى انخفاض الأسعار نتيجة انصراف المستثمرين إلى المضاربة على أسعار الدولار وأدوات الاستثمار الأخرى.

أسعار الذهب فى مصر الآن

سعر جرام الذهب عيار 21 الأكثر شيوعًا 687 جنيهًا.

سعر جرام الذهب عيار 24 سجل 788 جنيهًا.

سعر جرام الذهب عيار 18 قفز إلى 588 جنيهًا.

اقرأ أيضا  شينخوا: مصر تنجح اقتصاديا وتنمويا في الذكرى العاشرة لثورة يناير

سعر الجنيه الذهب يزِن 8 جرامات سجل 5496 جنيهًا.

وسجل سعر الأوقية 1561 دولارًا.

وتؤثر أسعار الدولار أمام الجنيه في السوق المحلية على سعر الذهب في مصر، إضافة إلى سعر الأوقية عالميًا.

ترقب لخفض الفيدرالى الأمريكي سعر الفائدة

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1558.46 دولار للأوقية (الأونصة)، بعدما تراجع 0.4 بالمئة تقريباً في الأسبوع الماضي، وهبط الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.1 بالمئة إلى 1558.40 دولار.

اقرأ أيضا  الزراعة: 47 مليون جنيه تمويلا جديدا لتطوير 15 مركزا لتجميع الألبان

وأضاف أن الذهب يتلقى الدعم أيضا مع توقعات بأن يُبقي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على أسعار الفائدة دون تغيير في أول اجتماع له بشأن السياسات في هذا العام، والذي ينعقد في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وخفض المركزي الأمريكي أسعار الفائدة ثلاث مرات في العام الماضي قبل أن يقرر في ديسمبر، الإبقاء على الأسعار ويشير إلى أن تكاليف الاقتراض لن تنخفض قريبًا.

ويشجع انخفاض أسعار الفائدة على شراء المعدن النفيس الذي لا يدر عائدًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »