اقتصاد وأسواق

أسعار الذهب تهبط 3.5% فى أكبر خسارة أسبوعية منذ نوفمبر 2016

ذكرت وكالة رويترز أن أسعار المعدن النفيس سجلت أكبر خسارة أسبوعية منذ 3 سنوات لتنخفض إلى 1461.7 دولار للأوقية لتسجل أدنى مستوى منذ 5 أغسطس.

شارك الخبر مع أصدقائك

هبطت أسعار الذهب بأكثر من 3.5 % خلال الأسبوع الماضى؛ لتنزل إلى 1461.7 دولار للأوقية فى المعاملات الفورية وإلى 1462.9 دولار للأوقية لأسعار عقود الذهب الآجلة الأمريكية فى أكبر خسارة أسبوعية منذ نوفمبر 2016، ولتهبط إلى أدنى مستوى منذ 3 أشهر مع انعدام جاذبية المعدن النفيس كأداة استثمارية آمنة، بفضل التطورات الإيجابية التى ظهرت مؤخرًا في محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين.

وتراجعت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.4 % فى ختام جلسة نهاية الأسبوع؛ لتنزل إلى أدنى مستوى منذ أغسطس الماضى.

وذكرت وكالة رويترز أن أسعار المعدن النفيس سجلت أكبر خسارة أسبوعية منذ 3 سنوات لانخفاضها لأدنى مستوى منذ 5 أغسطس.

سبائك ذهبية

وقالت متحدثة باسم البيت الأبيض إن الرسوم الجمركية على بضائع صينية سيتم إلغاؤها بعد التوصل لاتفاق للتجارة الأمريكية الصينية.

وكانت أسعار الذهب هبطت ببورصة نيويورك بحوالى 2% فى ختام تعاملات السوق الفورية يوم الخميس، لتنزل إلى 1465.78 دولار للأوقية.

هبوط أسعار الذهب نتيجة انخفاض شهية المستثمرين مع التفاؤل بحل أزمة التجارة

وهبطت الأسعار مع تقلص شهية المستثمرين للمعدن الأصفر كملاذ استثماري آمن، بعد تأكيد مسئول أمريكي على إلغاء تدريجي لرسوم جمركية.

ويأتى الإلغاء التدريجي لرسوم جمركية في إطار المرحلة الأولى لإنهاء التوترات التجارية الدائرة بين واشنطن وبكين منذ العام الماضى وحتى الآن.

وكسبت أسعار الذهب 14 % منذ بداية العام للآن بسبب الحرب التجارية الأمريكية الصينية التى مر عليها حوالى 15 شهرا.

وقالت وزارة التجارة الصينية إن بكين وواشنطن اتفقتا على إلغاء تدريجي لرسوم جمركية تبادل البلدان فرضها أثناء حربهما التجارية المستمرة.

وهبطت أسعار المعدن النفيس مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية وانتعاش أسواق الأسهم العالمية بموافقة الصين وواشنطن لإلغاء بعض الرسوم الجمركية.

ومع ذلك صعدت أسعار المعدن الأصفر هذا العام لإقبال المستثمرين على المعدن النفيس لأنه ملاذ آمن من تباطؤ الاقتصاد العالمي.

وتسببت الحرب التجارية بين واشنطن وبكين في اضطراب الأسواق المالية الكبرى، وأثارت مخاوف بشأن تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.

وكانت أسعار الذهب سجلت الأسبوع السايق، ثاني مكسب أسبوعي لتزايد الإقبال عليه بسبب الغموض حول اتفاق للتجارة بين أمريكا والصين.

وانخفضت أسعار الذهب قى أول أكتوبر الماضى إلى 1462.86 دولار للأوقية فى التعاملات الفورية لتقترب من أدنى مستوى في شهرين.

وكانت التداولات ضعيفة بأسواق آسيا بداية أكتوبر بسبب الصين التى تعد أكبر مستهلك للذهب بالعالم كونها في عطلة عامة طويلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »