اقتصاد وأسواق

أسعار الذهب تهبط 11% بالربع الأول وتخسر أكثر من 210 دولارات

تراجعت أسعار الذهب فى كل شهر من الشهور الثلاثة الماضية مع تزايد التفاؤل فى انحسار وباء فيروس كورونا بفضل اللقاحات.

شارك الخبر مع أصدقائك

هبطت أسعار الذهب بأكثر من 11 % خلال الربع الأول من العام الحالى لتنخفض إلى ما يقرب من 1687 دولار للأوقية بعد أن خسر حوالى 3 % فى مارس وأكثر من 6.2 % خلال فبراير الماضى فى أكبر هبوط شهرى منذ نوفمبر 2016 و حوالى 2.7% خلال شهر يناير بسبب قوة الدولار و ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية منذ بداية العام حتى الآن وبفضل توقعات بتدابير مالية ضخمة تعهد بها الرئيس جو بايدن.

وتراجعت أسعار الذهب فى كل شهر من الشهور الثلاثة الماضية مع تزايد التفاؤل فى انحسار وباء فيروس كورونا بفضل اللقاحات.

وذكرت وكالة بلومبرج أن خسائر أسعار الذهب ترجع لتزايد توزيع لقاحات مكافحة كوفيد19 وتطعيم 590 مليون شخصا فى 100 دولة.

اقرأ أيضا  أسعار الذهب اليوم في مصر الأحد 28-11-2021 وثبات عيار 21

خسائر أسعار الذهب خلال الثلاث الشهور الماضية

وتراجعت أسعار الذهب خلال الثلاث الشهور الماضية وسط أكبر حملة تطعيم فى تاريخ العالم للقضاء على وباء فيروس كورونا المميت.

وبات الدولار الملاذ الآمن المفضل للمستثمرين لدرجة أنه أصبح أفضل من الذهب وساعد على تقليص الطلب عليه كملاذ آمن بالأزمات.

تراجع اسعار الذهب خلال الثلاثة شهور الاولى من العام الجارى
Falling price for gold concept isolated on white background

انخفضت أسعار الذهب فى ثالث شهر على التوالي بفضل تزايد توقعات التعافى الاقتصادى العالمى وصعود عوائد الخزانة الأميركية وارتفاع الدولار.

وكانت أسعار المعدن الأصفر انتعشت خلال ديسمبر الماضى لترتفع لحوالى 1899 دولار للأوقية ببورصة كوميكس الأمريكية بسبب تفاقم وباء كورونا.

وصعدت أسعار الذهب بأكثر من 6.8% خلال الشهر الأخير من العام الماضى لتتجاوز 1895 دولار للأوقية فى بورصة كوميكس الأمريكية.

اقرأ أيضا  أسعار الذهب اليوم في مصر الإثنين 29-11-2021 واستقرار عيار 21

وارتفعت أسعار المعدن النفيس بآخر يوم بمارس بنسبة طفيفة 0.1% بعدما سجل أقل مستوى منذ 8 مارس عند 1677.61 دولار.

مؤشر الدولار الأمريكى لأعلى مستوى بخمسة شهور

وسجل مؤشر الدولار الأمريكى أعلى مستوى بخمسة شهور تقريبا مقابل سلة عملات رئيسية ليحقق أفضل أداء شهرى منذ نوفمبر 2016.

ويرى محللون إن أسعار الذهب ستظل تتراجع لحد كبير حتى يظهر محفزا ملائما وأن إقرار تحفيز أمريكي، وزيادة محتملة في التضخم والمجموعة القادمة من إجراءات البنوك المركزية العالمية ستكون عوامل أساسية للتأير على الذهب.

واستقرت عائدات سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 سنوات قرب ذروة 14 شهرا في الجلسة السابقة لتصعد للشهر الرابع على التوالي.

وترفع العائدات المرتفعة تكلفة فرصة حيازة الذهب الذي لا يدر عائدا مما يجعل المستثمرين يتجهون لأصول أخرى مثل السندات والأسهم.

اقرأ أيضا  أبرزها تعليق الرحلات من دول أفريقية.. أوروبا تتخذ إجراءات ضد سلالة جديدة من «كورونا»
هبوط اسعار الذهب لارتفاع قيمة الدولار امام العملات الاجنبية

وقفزت عوائد سندات الخزانة الأميركية القياسية إلى أعلى مستوياتها منذ بدء وباء فيروس كورونا مما رفع الدولار مقابل العملات الأخرى.

ومع ذلك فقد ارتفعت أسعار الذهب بأول يوم بشهر أبريل الحالى عن أدنى مستوى منذ 3 ثلاثة أسابيع بالجلسة السابقة.

وتراجع الدولار الأميركي وعوائد سندات الخزانة فى بداية هذا الشهر بينما قدمت خطة للرئيس جو بايدن بقيمة تريليوني دولار للوظائف المزيد من الدعم لجاذبية المعدن الأصفر كتحوط في مواجهة التضخم.

واقترح الرئيس الأمريكي جو بايدن حزمة إنفاق مالي قدرها حوالى 1.9 تريليون دولار لدعم وتيرة التعافي الاقتصادي في الولايات المتحدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »