اقتصاد وأسواق

أسعار الذهب العالمية ترتفع وسط مخاوف من تأثير المتحور أوميكرون

صعود أسعار الذهب فى العقود الأمريكية الآجلة

شارك الخبر مع أصدقائك

شهدت أسعار الذهب ارتفاعا فى الأسواق العالمية اليوم الإثنين بعد أن دعمت المخاوف بشأن تأثير المتحور أوميكرون الذى من المحتمل أن يكون مقاوما للقاحات جاذبية الذهب كملاذ آمن، بحسب وكالة رويترز.

وتقدمت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.1 % إلى 1793.72 دولار للأوقية.

صعود أسعار الذهب فى العقود الأمريكية الآجلة

وصعدت أسعار الذهب فى العقود الأمريكية الآجلة 0.4 % عند التسوية إلى 1793.2 دولار.

وزاد الطلب الفعلي على الذهب في المحاور الآسيوية الرئيسية الأسبوع الماضي، بمساعدة تراجع الأسعار مع استعداد المتعاملين في الهند لطفرة محتملة في الشراء مع ازدياد وتيرة موسم الزواج.

اقرأ أيضا  تراجع الطماطم.. أسعار الخضراوات والفاكهة اليوم الجمعة 21-1-2022

الضة تربح 1.1%

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة في المعاملات الفورية 1.1 % إلى 23.38 دولار للأوقية.

وتقدم البلاتين 2.3% إلى 976.01 دولار، وارتفع البلاديوم 2.7% إلى 1794.69 دولار.

سعر الذهب يصعد خلال تعاملات يوم الجمعة

وشهد سعر الذهب ارتفاعا خلال تعاملات يوم الجمعة، وأدت مخاوف بشأن انتشار السلالة الجديدة من فيروس كورونا إلى زيادة الإقبال على المعدن الذي يمثل ملاذا آمنا، ومع ذلك كان يتجه نحو تسجيل تراجع أسبوعي بفعل رهانات متزايدة على إمكانية تحول مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى تشديد أكبر.

اقرأ أيضا  أسعار الذهب اليوم في مصر 18-1-2022 وعيار 21 يخسر جنيهين

وخلال تعاملات يوم الجمعة، تقدم سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.5% إلى 1797.46 دولار للأوقية.

وارتفع سعر الذهب فى العقود الأمريكية الآجلة 0.8% إلى 1797.70 دولار.

ومما ساعد سعر الذهب أيضا على الصعود خلال تعاملات الجمعة، تراجع مؤشر الدولار 0.2% من ذروة 16 شهرا المسجلة الأسبوع الماضى ، في حين تراجعت أيضا عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات.

ويؤدي انخفاض الدولار إلى تقليص تكلفة الذهب بالنسبة للمشترين من حائزي العملات الأخرى بينما يؤدي تراجع عوائد السندات لتقليل تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

اقرأ أيضا  رغم تحقيق مكاسب أسبوعية.. أسعار الذهب العالمية تتراجع

سعر الذهب يخسر 2.6% الأسبوع الماضى

لكن سعر الذهب خسر 2.6% منذ بداية الأسبوع الماضى.

وبعد عمليات بيع قوية بسبب تعافى الدولار الامريكى وسط توقعات بقرب موعد تشديد السياسة النقدية ورفع معدلات الفائدة الامريكية بقيادة مستمرة لجيروم باول لبنك الاحتياطى الفيدرالى تهاوى سعر الذهب الى مستوى الدعم 1778 دولار للاوقية.

ولكن مع ظهور متحور كورونا الجديد ، عادت الدول وخاصة الاوروبية الى فرض القيود للاحتواء رغم وتيرة التلقيح القوية ما أثار حفيظة المستثمرين للعودة الى شراء الملآذات الآمنة من جديد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »