بنـــوك

أسعار الدولار أمام الجنيه الأحد 5-4-2020 في البنوك المصرية

تسجل متوسط أسعار الدولار أمام الجنيه، 15.6986 جنيه للشراء، و15.7986 جنيه للبيع

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت البنوك المصرية سعر الدولار أمام الجنيه اليوم الأحد الموافق 5-4-2020 في البنوك المصرية والذي يشهد استقرارًا عند نفس مستوى تعاملات الخميس الماضي دون تغيير حتى الآن .

ورغم استقراره منذ نحو 10 أيام إلا أن الدولار حافظ على مكاسبه التي حققها منذ ظهور كورونا في مصر عند 20 قرشًا تقريبًا.

وتسجل متوسط أسعار الدولار أمام الجنيه، 15.6986 جنيه للشراء، و15.7986 جنيه للبيع في تعاملات أول أمس الخميس، وفقًا للمعلن من البنك المركزي .

وارتفع سعر العملة الأمريكية ليسجل 15.69 و15.79 جنيه للشراء والبيع، مقابل 15.5964 و15.4964 جنيه للشراء والبيع في تعاملات 23 فبراير الماضي.

جدول يوضح سعر الدولار

البنكسعر الشراءسعر البيع
الأهلي الكويتي15.7015.80
مصرف أبوظبي الإسلامي15.7215.80
مصر إيران15.7115.81
اتش اس بي سي15.715.8
الإمارات دبي الوطني15.715.8
العربي الأفريقي الدولي15.715.8
كريدي أجريكول15.715.8
التعمير والإسكان15.715.8
البركة15.715.8
عوده مصر15.715.8
التنمية الصناعية15.715.8
المصرف العربي الدولي15.715.8
الأهلي المتحد15.715.8
قناة السويس15.715.8
قطر الوطني الأهلي15.715.8
بلوم15.715.8
التجاري الدولي15.715.8
المصرف المتحد15.6815.78
الكويت الوطني15.7215.82
الاستثمار العربي15.715.8
تنمية الصادرات15.715.8
الإسكندرية15.6915.79
مصر15.6815.78
الأهلي المصري15.6815.78

50 مليار جنيه مبيعات شهادة الـ15%

وارتفعت مبيعات شهادة الـ15% التي طرحها بنكا الأهلي ومصر منذ نحو أسبوعين لتوفير وعاء مرتفع العائد للقطاع العائلي ومواجهة الدولرة لنحو 50 مليار جنيه حتى تعاملات الأربعاء الماضي، وفقًا لتقارير.

وكان البنك المركزي والقطاع المصرفي قد اتخذا عدة إجراءات للحفاظ على جاذبية العملة المحلية، ومنع أي فرصة لعودة الدولرة، منها إصدار شهادة ادخار بفائدة 15% لأجل عام، في الوقت الذي انخفضت فيه الفائدة بنسبة 3% على مستوى سعر الكوريدور لدى البنك المركزي.

كما خفّضت البنوك الحكومية الفوائد على الأوعية الادخارية بالدولار، بعدما خفّض الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الفائدة مرتين متتاليتين منذ اندلاع أزمة كورونا.

وفي مداخلة هاتفية مع قناة صدى البلد أكد محافظ البنك المركزي أن مصر تمتلك 45 مليار دولار احتياطيًّا نقديًّا أجنبيًّا قويًّا، بينما هي لا تحتاج سوى 25 مليار دولار، وهو ما يمكّن البنك المركزي من تنفيذ خططه ووقف أي تجاوزت في سوق الصرف.

وأشار إلى أنه من الوارد أن يحدث انخفاض آخر بقيمة الجنيه أمام الدولار خلال الفترة المقبلة، وفقًا لمتغيرات أزمة كورونا على ميزان المدفوعات.

وشدَّد على أن قوة الاقتصاد المصري هي التي جعلت العملة المصرية مستقرّة أمام الدولار رغم خروج أموال ضخمة من الأجانب المستثمرين في أذون وسندات الخزانة خلال الفترة الماضية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »