طاقة

أسعار البترول تهبط 5% وتتجه لتسجيل أكبر هبوط أسبوعي هذا العام

انخفضت أسعار البترول فى الأسواق العالمية الأخرى مع تزايد المخاوف من تفاقم من النزاع التجاري بين الصين وواشنطن

شارك الخبر مع أصدقائك

هبطت أسعار البترول يوم الخميس حوالي 5% مع تضرر توقعات الطلب على الخام بسبب التوترات التجارية، دافعة الخامين القياسيين مزيج برنت القياسى والخام الأمريكى لتسجيل أكبر هبوط ليوم واحد وأكبر خسارة أسبوعية منذ 6 شهور.

وهذا هو ثان يوم على التوالي من الانخفاضات للخامين القياسيين بعد أن هبطت 2.5% في جلسة أمس الأربعاء بعد الإعلان عن أن مخزونات الخام الأمريكية ارتفعت الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوياتها منذ يوليو 2017.

وانخفضت أسعار البترول في الأسواق العالمية الأخرى مع تزايد المخاوف من تفاقم من النزاع التجاري بين الصين وواشنطن.

وذكرت وكالة رويترز أن هذا النزاع التجاري قد يتحول سريعا إلى حرب باردة في التكنولوجيا بين أكبر اقتصادين في العالم.

وتلقى الحرب التجارية بظلال كثيفة على ضعف النمو الاقتصادي وتوقعات بانخفاض الطلب العالمى على البترول.

ويرى المتعاملون بالأسواق أن هبوط أسعار البترول يرجع أيضا إلى بيانات ضعيفة للاقتصاد الأمريكى وزيادة في مخزونات الخام الأمريكية.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول منخفضة 3.23 دولار، أو 4.6%، لتبلغ عند التسوية 67.76 دولار للبرميل.

وهبطت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 3.51 دولار، 5.7%، لتسجل عند التسوية 57.91 دولار للبرميل.

ولامست أسعار بترول الخام الأمريكي أثناء الجلسة 57.33 دولار للبرميل فى أدنى مستوى منذ 13 مارس الماضى.

ضعف مؤشرات اقتصادات امريكا واليابان واوروبا

كما أظهرت مؤشرات لقوة الاقتصاد في الولايات المتحدة وأوروبا واليابان نموا أقل متانة مما توقعه المحللون فى المراكز البحثية الكبرى.

تراجعت أسعار النفط حوالى 2 % أمس الأربعاء، بعد ارتفاع غير متوقع في مخزونات الخام الأمريكية.

وزادت حدة تأثير مخاوف المستثمرين لأن يؤدي النزاع التجاري بين واشنطن وبكين لتقويض الطلب على الخام على الأجل الطويل.

وتعرضت أسعار الخام لضغوط أيضا جراء احتمال استمرار حرب الرسوم الجمركية بين الصين وواشنطن لفترة طويلة.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة ارتفعت 4.7 مليون برميل في الأسبوع الماضي.

وقفزت مخزونات البترول الأمريكى إلى أعلى مستوياتها منذ يوليو 2017 لتتجاوز 476.8 مليون برميل.

وكان محللون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاض المخزونات 599 ألف برميل خلال الأسبوع الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك