طاقة

أسعار البترول تكسب 20 % فى 3 أسابيع لانتعاش الأمل فى لقاح فعال لـ«كورونا»

ذكرت شيكة CNBC الأمريكية أن أسعار البترول انتعشت فى نهاية الأسبوع لاحتمال التوصل للقاح فعال لمرض كوفيد-19 لتتجه الأسعار لتسجيل ثالث ارتفاع أسبوعي على التوالي.

شارك الخبر مع أصدقائك

قفزت أسعار البترول بأكثر من 7.5 دولار أو ما يعادل 20 % خلال الثلاثة أسابيع الأولى من شهر نوفمبر الجارى ليصل إلى حوالى 45 دولار لبرميل خام مزيج برنت القياسى العالمى و 42.4 دولار لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي مع إعلان منظمة أوبك وحلفائها أنها ستواصل خفض الإنتاج وبفضل احتمال التوصل إلى لقاح فعال لوباء فيروس كورونا المميت من عدة شركات عالمية منها فايزر الأمريكية و أسترازينيكا البريطانية.

وارتفعت أسعار البترول الأسبوع الماضى بما يقرب من 2 % لبرميل خام مزيج برنت القياسى العالمى لييبل 44.96 دولار للبرميل.

وزادت أسعار النفط للأسبوع الثالث على التوالى بحوالى 1.2 % لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ليقترب من 42.4 دولار للبرميل.

اقرأ أيضا  سعر البترول يرتفع عالميا بفعل بيانات تناقص مخزونات النفط الأمريكية
احتمال التوصل للقاح ضد مرض كوفيد 19 يرفع أسعار البترول
ارتفاع أسعار النفط

وذكرت شيكة CNBC الأمريكية أن أسعار النفط انتعشت فى نهاية الأسبوع لتتجه الأسعار صوب تسجيل ثالث ارتفاع أسبوعي على التوالي.

ويرى المحللون أن المخاوف من استمرار هبوط الطلب بسبب تفاقم فيروس كورونا وتجدد إجراءات العزل العام ستكبح أي مكاسب أخرى.

أسعار البترول انتعشت الأسبوع الماضى لاحتمال التوصل للقاح فعال ضد كورونا

وتلقت الأسواق دفعة الأسبوع الماضى لاحتمال التوصل للقاح فعال لمرض كوفيد-19 الذى أصاب حوالى 56 مليون حالة بالعالم حتى الآن.

انتعشت أسعار البترول مع تزايد الآمال فى ابتكار لقاح ضد فيروس كورونا

وقال ستيفن إينس كبير استراتيجي السوق العالمية بشركة أكسي إن إن أسواق البترول قلصت مكاسبها الأسبوعية بسبب ارتفاع الإصابات بالفيروس.

ويرى ستيفن أن انتعاش أسعار النفط بسبب كبح الإنتاج لن يستمر لعدم اتخاذ قرار رسمي قبل اجتماع أوبك+ بنهاية نوفمبر.

اقرأ أيضا  8 خطوات لترشيد استهلاك الديب فريزر وخفض فاتورة الكهرباء

ومن المقرر أن تبحث أوبك+ سياستها للإنتاج باجتماع يومي 30 نوفمبر وأول ديسمبر المقبلين لتزداد الآمال في مواصلة كبح الإنتاج.

وتلقت أسعار برنت الدعم من مؤشرات على تحرك صفقة تحفيز في واشنطن ومن زيادة دون المتوقع في مخزونات الخام الأمريكية.

وقفزت أسعار البترول لبرنيت والأمريكى حوالي دولار لإعلان شركة فايزر إن النتائج النهائية للتجارب المتقدمة للقاحها أظهرت فعالية 95 %.

وأعلنت أيضا شركة موديرنا إن البيانات الأولية للقاحها أظهرت أيضا فعالية بنحو 95 % للوقاية من مرض فيروس كورونا المميت.

اقرأ أيضا  تذبذب سعر البترول في أسواق النفط العالمية.. وبرنت يلامس 55 دولارًا للبرميل
خفض إنتاج البترول

ودعت السعودية سائر أعضاء أوبك+ للتحلي بالمرونة لتلبية حاجات السوق والاستعداد لتعديل اتفاق خفض الإنتاج لمعالجة الطلب الضعيف على الطاقة.

يتجه أعضاء أوبك+ لتأجيل خططهم الحالية لتعزيز الإنتاج مليوني برميل يوميا في يناير ويدرس أعضاء التحالف إرجاء 3 -6 أشهر.

ومن المتوقع أن تحوم أسعار البترول بين 40 و45 دولارا للبرميل لبقية العام الجارى مع هجزم موجة ثانية من الوباء.

ويتوقع محللون عدم تعافى الأسعار فى 2021 مع تسارع تفشى فيروس كورونا وزيادة المخاوف بخصوص ارتفاع الطلب من جديد.

وقد يبلغ متوسط العقود الآجلة للخام الأمريكي 38.53 دولار للبرميل في 2020 مقارنة مع متوسط 38.70 دولار جرى تقديره بسبتمبر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »