طاقة

أسعار البترول تربح 5 دولارات في أسبوعين بفضل استمرار قيود أوبك

زاد سعر بترول برنت بنهاية الأسبوع ليصل إلى 71.99 دولارللبرميل ليسجل أعلى مستوياته منذ مايو 2019.

شارك الخبر مع أصدقائك

كسبت أسعار البترول العالمية أكثر من 5 دولارات خلال الأسبوعين الماضيين وسط تفاؤل بأن الطلب العالمي على الوقود يتعافى من أوج الجائحة ليقترب من 72 دولارا للبرميل ليسجل أعلى مستوى منذ عامين حيث بلغ 71.8 دولار لبرميل خام برنت القياسى وأكثر من 69.5 دولار لبرميل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ليسجل تداوله أعلى مستوياته منذ عامين ونصف تقريبا مع فرض منظمة أوبك+ قيود على الإمدادات وتزايد الطلب على الخام من الاقتصادات العالمية الكبرى ولاسيما الصين والولايات المتحدة الأمريكية.

وصعدت أسعار البترول مع تزايد التفاؤل فى القضاء على فيروس كورونا لتتفوق على المخاوف لعدم انتظام التطعيمات لمكافحة كوفيد 19.

كانت أسعار البترول تراجعت قليلا الأسبوع الماضى لعدم تعافي الطلب على الوقود بسبب عدم انتظام طرح لقاحات مكافحة فيروس كورونا بالعديد من الدول ومنها بلاد بأوروبا وأمريكا اللاتينية وآسيا وأفريقيا.

اقرأ أيضا  مصر ضمن الخمسة العرب الكبار فى إنتاج الغاز الطبيعي والـ 14 عالميا (تفاعلي)

ولكن صعدت أسعار البترول لتأكيد منظمة “أوبك” وحلفائها إنهم مستمرون فى فرض قيود الإمدادات المتفق عليها لتقليل المعروض من الخام.

ارتفاع اسعار البترول بفضل تطعيمات مكافحة كوفيد 19

وذكرت وكالة بلومبرج أن تقرير إمدادات الخام الأسبوعي أوضح انخفاض مخزونات البترول الأميريكية بأكثر من المتوقع خلال الأسبوع الماضي.

أسعار البترول برنت لأعلى مستوياته بنهاية الأسبوع

وزادت أسعار البترول برنت لأعلى مستوياته بنهاية الأسبوع ليصل إلى 71.99 دولارللبرميل ليسجل أعلى مستوياته منذ مايو من عام 2019.

وصعد الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط بأكثر من 1.3 ليبلغ 69.54 دولار للبرميل خلال تعاملات اليوم الجمعة الماضية.

اقرأ أيضا  «إيني» تعلن 3 اكتشافات بترولية جديدة في مصر باحتياطات 50 مليون برميل

وقفز سعر خام برنت القياسي العالمي 1.6% يوم الأربعاء كما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى 69.40 دولار ليسجل أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018، بعدما زادت 1.5% في الجلسة السابقة.

وهبطت مخزونات الخام في الولايات المتحدة بأكثر من خمسة ملايين برميل الأسبوع الماضي، بحسب تقرير معهد البترول الأمريكي الأربعاء الماضى.

و من المتوقع أن يتفوق الطلب على النفط على المعروض منه خلال النصف الثانى لتستمر أسعار البترول فى الانتعاش.

وتلقى هذه التوقعات اتفاقا مع المحللين ومنهم خبراء بمنظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها بإطار مجموعة أوبك+ ليرتفع السعر العام الجارى.

اقرأ أيضا  المصرية لتجارة الجملة تفتتح 3 فروع تجزئة جديدة بتكلفة 28.3 مليون جنيه

وأكدت أوبك+ أن الطلب على النفط سيبلغ بحلول نهاية العام 99.8 مليون برميل يوميا مقابل معروض 97.5 مليون برميل يوميا.

ويرى محللون أن عودة التوازن بين الطلب والعرض ستكون بقيادة انتعاش للطلب في الولايات المتحدة، أكبر مستخدم للنفط في العالم.

انحسار فيروس كورونا يساعد على انتعاش اسعار النفط

وسيرتفع سعر البترول أيضا بفضل انتعاش الطلب في الصين، ثاني أكبر مستهلك بالعالم وبريطانيا بخروجها من إجراءات الإغلاق المرتبطة بكوفيد-19.

وصعدت أسعار البترول بأكثر من 3 % خلال الأسبوع الماضى وكذلك خام غرب تكساس الوسيط الأمريكى بما يزيد عن 4%.

ولم يطرأ على أسعار النفط تغير يذكر الخميس الماضى بعد مكاسب قوية بالجلستين السابقتين بفضل توقعات لارتفاع الطلب على الوقود.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »