طاقة

أسعار البترول العالمية تصعد بفعل توقعات تناقص إمدادات النفط الأمريكية

ارتفعت أسعار البترول بالنسبة للعقود الآجلة لخام برنت 22 سنتا أو ما يعادل 0.4 % إلى 55.88 دولار للبرميل

شارك الخبر مع أصدقائك

شهدت أسعار البترول ارتفاعا فى أسواق النفط العالمية اليوم الثلاثاء بفعل توقعات بالسحب من مخزونات الخام في الولايات المتحدة للأسبوع الخامس على التوالي، لكن المستثمرين القلقين بشأن تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا في العالم كبحوا مكاسب الأسعار، بحسب وكالة رويترز.

سجل مؤشرا أسعار البترول العالمية تقدما

وسجل مؤشرا أسعار البترول العالمية الخامان القياسيان برنت والوسيط الأمريكى تقدما اليوم الثلاثاء.

حيث ارتفعت أسعار البترول بالنسبة للعقود الآجلة لخام برنت 22 سنتا أو ما يعادل 0.4 % إلى 55.88 دولار للبرميل.

أسعار البترول بالنسبة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكى صعدت 25 سنتا أو ما يعادل 0.5%

وصعدت أسعار البترول بالنسبة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 25 سنتا أو ما يعادل 0.5% إلى 52.50 دولار للبرميل.

وكتب ستيفن إينس كبير إستراتيجي الأسواق العالمية لدى أكسي في مذكرة “أعتقد أن سوق النفط ستستنتج سريعا أن التراجع المتواضع للأسعار أمس، بشرط استمرار احتواء انتشار الفيروس في الصين، لم يكن سوى أمرا هامشيا” مشيرا إلى احتمال زيادة التحفيز الاقتصادي في الولايات المتحدة، وهو ما ينعكس على أسعار البترول عالميا.

اقرأ أيضا  المال تنشر المبالغ المخصومة من «عداد الكهرباء مسبق الدفع» وأسباب اقتطاعها

ووعد الرئيس الأمريكى المنتخب جو بايدن، الذي سيتولى منصبه في العشرين من يناير في ظل سيطرة الحزب الديمقراطي الذي ينتمي إليه على مجلسي الكونجرس، “بتريليونات” من الإنفاق الإضافي للتخفيف من تداعيات جائحة كورونا.

توقعات بانخفاض مخزونات النفط الخام الأمريكية للأسبوع الخامس على التوالي

وأظهر استطلاع أولي لرويترز أمس الاثنين، أنه من المرجح أن تكون مخزونات النفط الخام الأمريكية انخفضت للأسبوع الخامس على التوالي، بينما من المتوقع ارتفاع مخزونات المنتجات النفطية الأسبوع الماضي.

وأُجرى استطلاع الرأي قبل تقرير من معهد البترول الأمريكي من المقرر صدوره في وقت لاحق اليوم وتقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، الذراع الإحصائية لوزارة الطاقة الأمريكية، يصدر غدا الأربعاء.

وأظهر إحصاء لرويترز أن الإصابات بفيروس كورونا على مستوى العالم تجاوزت 90 مليونا، في الوقت الذي تسارع فيه دول على مستوى العالم لإنتاج لقاحات وتواصل تمديد أو إعادة فرض إجراءات عزل عام شاملة لمحاربة سلالة جديدة للفيروس.

اقرأ أيضا  سعر البترول يرتفع عالميا بفعل بيانات تناقص مخزونات النفط الأمريكية

وفي آسيا، تعتزم اليابان توسعة حالة الطوارئ إلى خارج عاصمتها طوكيو لمكافحة انتشار كوفيد-19 ، بينما تطبق الصين قيودا على التنقل في بعض أجزاء البلاد.

توقعات بارتفاع أسعار خام برنت إلى 65 دولارا للبرميل

من ناحية أخرى، قال بنك جولدمان ساكس أمس الاثنين إن أسعار خام برنت قد ترتفع إلى 65 دولارا للبرميل بحلول صيف 2021، مدفوعة بتخفيضات الإنتاج في السعودية وانتقال السلطة إلى الديمقراطيين في الولايات المتحدة.

وكان التوقع السابق للبنك الأمريكي أن يبلغ النفط 65 دولارا بنهاية العام.

وقال محللو البنك في مذكرة إن فوز الديمقراطيين بانتخابات الإعادة لمجلس الشيوخ الأمريكى وإعلان السعودية عن تخفيضات إنتاج من جانب واحد يدفعان إلى توقع “شح المعروض” في أسواق السلع الأولية على المدى المتوسط.

اقرأ أيضا  مصدر حكومى : وصول الشحنة الثالثة من معدات مشروع تكنولوجيا الأخشاب

كان البنك قال الأسبوع الماضي إن تعهد السعودية خفض إنتاجها بأكثر من المطلوب منها بموجب اتفاقها مع سائر منتجي أوبك+ يشير إلى أن الطلب على النفط يضعف عقب الإغلاقات الجديدة الرامية إلى احتواء تفشي كوفيد-19.

وتراجع خام برنت بما يصل إلى دولار للبرميل أمس الاثنين، ليسجل حوالي 55 دولارا. وفقدت أسعار النفط حوالي 20% في 2020.

وتوقع البنك عوائد بنسبة 5.8% و9.5% و10.2%  على السلع الأولية على مدار ثلاثة أشهر وستة أشهر و12 شهرا على الترتيب على مؤشره المشترك لأسعار السلع مع ستاندرد أند بورز.

ومن المتوقع أن يبلغ مردود المعادن النفيسة 28.7% على مدى 12 شهرا ثم الطاقة بعائد نسبته 13.7% والمعادن الصناعية عند 13.3%، بينما ستخسر السلع الزراعية 4.4%، حسبما ذكر البنك.

وقال “لكن في ضوء قوة موجة الصعود في الآونة الأخيرة، من المرجح أن تتوقف الأسواق لالتقاط الأنفاس في المدى القريب.”

كان جولدمان ساكس توقع في نوفمبر عوائد بنحو 3.4% و9.4% و26.4% على الترتيب على مدى ثلاثة أشهر وستة أشهر و12 شهرا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »