طاقة

أسعار البترول العالمية تصعد اليوم الخميس بفضل بيانات قوية

ارتفعت أسعار البترول بالنسبة للعقود الآجلة لخام برنت القياسي بنسبة 0.2 % إلى 56.19 دولار للبرميل، بحلول الساعة 07:44 بتوقيت جرينتش.

شارك الخبر مع أصدقائك

سجلت أسعار البترول صعودا في أسواق النفط العالمية، اليوم الخميس بعد انخفاض مخزونات الخام الأمريكية وبيانات قوية من الصين أظهرت ارتفاعا في الواردات، بيد أن زيادة الإصابات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″عالميا كبحت المكاسب.

وارتفعت أسعار البترول بالنسبة للعقود الآجلة لخام برنت القياسي بنسبة 0.2 % إلى 56.19 دولار للبرميل، بحلول الساعة 07:44 بتوقيت جرينتش.

كما صعدت أسعار البترول بالنسبة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 0.4 % إلى 53.11 دولار للبرميل.

بيانات صينية إيجابية

وأظهرت بيانات جمارك أن إجمالي واردات الصين من النفط الخام ارتفع 7.3 % في 2020 رغم صدمة فيروس كورونا المستجد، إذ استقبلت كميات غير مسبوقة في الربعين الثاني والثالث من العام مع زيادة أنشطة المصافي وانخفاض الأسعار، التي شجعت على التخزين.

اقرأ أيضا  روساتوم تعلن بدء بيع الطاقة من مزرعة الرياح «كوتشوبيفسكايا»

تراجع المخزون الأمريكي

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أمس الأربعاء إن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت الأسبوع الماضي بأكثر من المتوقع، بينما زادت مخزونات البنزين ونواتج التقطير إذ كثفت شركات التكرير الإنتاج لأعلى مستوياته منذ أغسطس الماضي.

كما تتلقى الأسعار الدعم من حزمة سخية لتخفيف تداعيات كوفيد-19، من المقرر أن يكشف عنها الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن اليوم الخميس، لكن المخاوف بشأن تصاعد الإصابات بالفيروس وأثر ذلك على الطلب على النفط تكبح الأسعار.

اقرأ أيضا  المال تنشر المبالغ المخصومة من «عداد الكهرباء مسبق الدفع» وأسباب اقتطاعها

حزمة تحفيز مرتقبة

ومن المتوقع أن يكشف الرئيس المنتخب جو بايدن النقاب عن حزمة تحفيز ضخمة لإغاثة الاقتصاد الأمريكي من تداعيات فيروس كورونا اليوم الخميس.

وقد أخبر بايدن مستشاريه وحلفاءه في الكونجرس مؤخرا أن يتوقعوا أن حجم الحزمة التحفيزية قد يصل إلى 2 تريليون دولار، وعلى أن تشمل حزمة التحفيز مدفوعات مباشرة كبيرة للأسر الأمريكية، وتمويلا حكوميا ومحليا كبيرا، بما في ذلك تكلفة توزيع لقاح فيروس كورونا وإجراءات الإنفاق الطارئة الأخرى لمساعدة أولئك الذين يكافحون أثناء الوباء.

اقرأ أيضا  سعر البترول يرتفع عالميا بفعل بيانات تناقص مخزونات النفط الأمريكية

ومن المقرر أن يعلن بايدن تفاصيل خطته مساء اليوم الخميس، وتجدر الإشارة إلى أن تركيز بايدن المبكر على حزمة إغاثة شاملة للاقتصاد الأمريكي يعكس الواقع السياسي المتمثل في أن عامه الأول في المنصب سيتم تحديده من خلال قدرته على مكافحة فيروس كورونا ودرء الانهيار الاقتصادي، وقبل أيام قليلة على توليه منصبه رسميا، فإن الوباء يتفشى الآن بشكل أسرع من أي وقت في عام 2020. فقد أبلغت الولايات المتحدة عن أكبر عدد من وفيات كورونا يوم الثلاثاء لتسجل 4,327 وفاة جديدة بالفيروس، وفقا لبيانات جامعة جونز هوبكنز.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »