بورصة وشركات

أسعار البترول التاريخية تزيد معاناة البورصة وسط استمرار ضغط الأجانب

سجل المتعاملون الأجانب مبيعات إجمالية قدرها 353.2 مليون جنيه بصافى بلغ 225.5 مليون جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

واصل الضغط البيعى للمستثمرين الأجانب سيطرته على حركة مؤشرات البورصة المصرية، التى تراجعت بشكل جماعى فى أول جلسات الأسبوع الجارى أمس –الثلاثاء- وسط المخاوف التى صاحبت الظاهرة التاريخية لتحول سعر برميل بترول غرب تكساس للسالب، وآثاره على المستقبل.

وسجل المتعاملون الأجانب مبيعات إجمالية قدرها 353.2 مليون جنيه بصافى بلغ 225.5 مليون جنيه، تسببت فى تراجع المؤشر الرئيسى EGX30 بنسبة %2.75 مغلقًا على 9874.94 نقطة، كما تراجع نظيره EGX70 بنسبة %0.19 ليصل إلى 1095.27 نقطة.

وسجلت السوق تداولات بقيمة 1.8 مليار جنيه، منها 679.081 مليون على الأسهم، فيما نفذت صفقات على سهم حديد عز بقيمة 836.4 مليون جنيه، وصفقة على سهم المهندس للتأمين بقيمة 104.5 مليون، ووصل رأسمال البورصة السوقى إلى 546.071 مليار جنيه فاقدًا نحو 8.3 مليار جنيه من قيمته.

وتوقع خبراء بالسوق استمرار التحركات الهابطة بجلسة الأربعاء مرشحين المؤشر الرئيسى EGX30 للتحرك صوب منطقة 9600 – 9800 نقطة.

قال هشام حسن، مدير الاستثمار بشركة إتش دى لتداول الأوراق المالية، إن السوق مازالت رهينة التحركات الهابطة، بسبب تواصل الضغط البيعى للأجانب وتأثر نظرائهم العرب بتراجع أسعار البترول.

وأضاف أن المؤشر الرئيسى EGX30 سيتحرك إلى مستوى 9600 نقطة، مشيرًا إلى أن السوق لا تمتلك أى دوافع للصعود خلال الفترة الراهنة، مؤكدًا فى الوقت ذاته عدم قدرة المستثمرين المصريين على دفعها للارتفاع بمفردهم.

وأوضح أن الفترة الراهنة قد تشهد أى تغييرات غير محسوبة على صعيد أسعار الأسهم، فى ظل الأحداث الراهنة التى تُفجر أشياء غير متوقعة على الإطلاق على مستوى الاقتصاد العالمى.

من جهته قال سامح غريب، رئيس قسم كبار العملاء بشركة عربية أونلاين لتداول الأوراق المالية، إن حالة الخوف من مستقبل الاقتصاد العالمى عقب تدهور أسعار البترول ساهمت فى مزيد من الضغط على مؤشرات البورصة المصرية بجلسة أمس.

وأضاف أن الضغط البيعى للأجانب على سهم البنك التجارى الدولى CIB، تسبب فى تراجع المؤشر الرئيسى EGX30 رغم استمرار تحرك باقى الأسهم القيادية المدرجة بالمؤشر حول مستوياتها السعرية بجلسة الخميس الماضى.

وتوقع تحرك المؤشر الرئيسى للسوق بشكل عرضى مائل للهبوط فى جلسة اليوم –الأربعاء- بين مستويى 9800 – 9900 نقطة.

واستبعد غريب تعرض السوق لهزة عنيفة جراء تراجع أسعار البترول مؤخرًا، مؤكدًا أن المؤشرات الفنية تشير إلى استقرار الأوضاع الراهنة على المدى القصير.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »