الإسكندرية

أستاذ قلب: 25% من مرضى ضغط الدم لا يتلقون العلاج.. و«الكرش» أهم أسباب الإصابة

قال الدكتور طارق الزواوي، أستاذ امراض القلب بطب الإسكندرية، إن نصف مرضي الضغط لا يعرفون أنهم مصابون بمرض ارتفاع ضغط الدم، كما أن نصف الذين يعرفون أنهم مصابون بالمرض لا يتناولون أدوية علاجهم أي بنسبة 25%.

شارك الخبر مع أصدقائك

اختتمت أعمال مؤتمر “كارديو أليكس” لأطباء القلب، الذي نظمته المؤسسة العلمية للقلب والشرايين، وقسم أمراض القلب في جامعة الإسكندرية بمكتبة الإسكندرية، اليوم الخميس، وتم عقد 211 جلسة علمية بحضور أكثر من 1500 طبيب من جميع أنحاء العالم.

وقال الدكتور محمد صبحي رئيس المؤتمر واستشاري أمراض القلب والباطنة، إن المؤتمر ناقش أحدث علاجات عضلة القلب وعلاقة الدهون الخفيفة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأضاف: نحن الآن بصدد أكبر الفعاليات الطبية على المستويين المحلي والعالمي التى تهدف إلى تواصل أطباء القلب من جميع أنحاء العالم من خلال أكبر بث مباشر يعرض من مختلف بلدان العالم، مثل ألمانيا والإمارات والسعودية ومصر وتركيا، لتبادل الخبرات المختلف والوقوف على أحدث الأبحاث والإكتشافات التي توصل إليها علم أمراض القلب عالميًا.

وقال الدكتور طارق الزواوي، أستاذ امراض القلب بطب الإسكندرية، إن نصف مرضي الضغط لا يعرفون أنهم مصابون بمرض ارتفاع ضغط الدم، كما أن نصف الذين يعرفون أنهم مصابون بالمرض لا يتناولون أدوية علاجهم أي بنسبة 25%.

وأضاف الزواوي في رده على سؤال “المال” خلال المؤتمر الصحفي، المنعقد على هامش المؤتمر الطبى، أن 8% فقط من المرضي المصابين بالضغط يستطيعون ضبط مستوي ضغط الدم بعد تلقي الرعاية اللازمة، مشددا على أن مرض الضغط يسمى عالميًا القاتل الصامت لتسببه بعدة مشاكل في الجسم.

وأكد الدكتور محمد صبحي، أستاذ القلب بجامعة الإسكندرية، أن الكرش يعد من الأسباب الرئيسية في التسبب بالإصابة بمرض القلب وقصور عضلته وتزيد من فرص الإصابة بمرض السكر، مشددًا أن دهون الكرش والتدخين والغذاء غير الصحي أهم الأسباب للإصابة بالمرض.

وأضاف أن عدد المصابين بالضغط ارتفع وفقًا لإحصائيات حملة 100 مليون صحة إلى 30% في المدن الساحلية وأقل من 29% فى الريف.

وناقش المؤتمر عددًا من الموضوعات أهمها رسم القلب ثلاثي الأبعاد، وطرق تفسيره واستخداماته وتطبيقاته لاكتشاف أمراض صمامات القلب، وتطوير العلاج التداخلي المتقدم، والعلاقة بين أمراض القلب والأورام، وكذلك الجديد في تشخيص وعلاج التهاب وفشل عضلة القلب.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »