اقتصاد وأسواق

أزمة نقص «البولى بروبلين» تضرب مصانع البلاستيك

كتب - محمد ريحان : تواجه مصانع البلاستيك أزمة جديدة فى مادة البولى بروبلين، رغم قيام وزارة التجارة والصناعة مؤخراً بإلغاء الرسوم الوقائية التى تم فرضها فى وقت سابق على هذه المادة الأساسية فى صناعة البلاستيك، وأرجع الصناع أزمة نقص…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – محمد ريحان :

تواجه مصانع البلاستيك أزمة جديدة فى مادة البولى بروبلين، رغم قيام وزارة التجارة والصناعة مؤخراً بإلغاء الرسوم الوقائية التى تم فرضها فى وقت سابق على هذه المادة الأساسية فى صناعة البلاستيك، وأرجع الصناع أزمة نقص المعروض من المادة إلى قيام شركة سابك السعودية برفع مصر من قائمة صادراتها، بالإضافة إلى تعطل مصنع شركة الشرقيون للبتروكيماويات التى تعد أهم منتج للخام فى السوق المحلية .



قال خالد أبوالمكارم، رئيس شعبة صناع البلاستيك، خلال اجتماع مجلس إدارة الشعبة مساء أمس الأول، إن «سابك» السعودية تقوم بوضع الخطط الإنتاجية والتصديرية لها، بناء على الطلبات المقدمة لها من جانب المستوردين، لافتاً إلى أن عدم تقديم طلبات استيراد من المصانع المصرية بسبب رسوم الحماية التى كان قد تم فرضها بنسبة %15، دفع الشركة الى رفع السوق المصرية من قائمة الدول التى سيتم التصدير إليها ووجهت إنتاجها إلى دول أخرى .

وأضاف أن المشكلة الأخرى تتمثل فى أن شركة سابك ترسل خريطة بالدول التى تصدر إليها إلى شركات الشحن السعودية، بما يعنى عدم وجود شاحنات ستصل إلى السوق المصرية، خلال الوقت الحالى بما يستلزم تعديل شركات الشحن لخططها بناء على خطة شركة سابك، لافتاً إلى أن هذا الأمر قد يكون صعباً خلال الوقت الحالى .

وأشار أبوالمكارم إلى أنه بعد إلغاء رسم الصادر بدأت حالة من الهجوم على الاستيراد خاصة من شركة سابك السعودية، إلا أن المصانع فوجئت بعدم قدرة الشركة على توريد الكميات المطلوبة، لأنها مرتبطة بعقود توريد المصانع فى دول أخرى .

وأكد أن المشكلة ستكون أكثر صعوبة بالنسبة للمصانع التى ليس لديها مخزون، وكانت تعتمد بشكل كبير على المصانع المحلية المنتجة للخامات، وهى الشرقيون للبتروكيماويات والمصرية، لافتاً إلى أن إجمالى الاحتياجات المحلية من المادة الخام، يصل إلى نحو 600 ألف طن سنوياً، بينما لا توفر الشركة المصرية للبولى بروبلين سوى نحو 300 ألف طن بعد تعطل «الشرقيون ».

وكشف أبوالمكارم أنه تمت مخاطبة شركة سابك السعودية وشركة مروج الإماراتية لاستئناف التصدير مرة أخرى، مشيراً إلى أن الأولى أكدت أنها ستستأنف التصدير إلى السوق المصرية مرة أخرى خلال شهر من الآن، خاصة أنها تضع خطتها الإنتاجية فى يوم 12 من كل شهر .

وقال هانى حليم، رئيس شركة الأهرام لصناعة البلاستيك، عضو الشعبة، إن المشكلة الحقيقية تكمن فى القرار غير المدروس، الذى تم اتخاذه بشأن فرض رسوم وقاية بنسبة %15 على واردات البولى بروبلين، لافتاً إلى أنه رغم إلغاء القرار، فإن تداعياته السلبية مازالت قائمة حتى الآن وهو ما سيؤثر سلباً على صناعة البلاستيك المحلية .

شارك الخبر مع أصدقائك