سيـــاســة

أزمة نتنياهو«تتسع» واحتجاجات تل أبيب تطالبه بالاستقالة بعد اتهامات بالفساد

في إشارة إلى سعي نتنياهو للحصول على حصانة برلمانية من تهم الفساد فقد حمل متظاهرون لافتات كتب عليها "الكنيست ليس ملاذا للمجرمين".

شارك الخبر مع أصدقائك

ظاهر آلاف الإسرائيليين في مدينة تل أبيب مساء السبت، مطالبين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالاستقالة بعد قرار تقديم لائحة اتهام ضده بتهم الاحتيال والرشوة، وفق ما نقله موقع العين الإماراتي عن محطات تلفزيونية إسرائيلية قدرت أعداد المتظاهرين بأكثر من 10 آلاف.

نتنياهو يسعى لتحصين نفسه من تهم الفساد

وفي إشارة إلى سعي نتنياهو للحصول على حصانة برلمانية من تهم الفساد، فقد حمل متظاهرون لافتات كتب عليها “الكنيست ليس ملاذا للمجرمين”.

وكان المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية أفيخاي ماندلبيلت أعلن مؤخرا قراره تقديم لائحة اتهام نتنياهو بتهم الاحتيال وإساءة الثقة والرشوة، بعد أكثر من عامين من التحقيقات معه.

وحمل المشاركون في المظاهرة التي جاءت تحت عنوان “الاستقالة.. إسرائيل أكثر أهمية”.

وحملوا، لافتات مكتوب عليها “حان وقت الاستقالة” فيما هتف المتظاهرون “نتنياهو.. اذهب إلى البيت”.

وأتت المظاهرة عشية اجتماع حاسم من المقرر عقده، اليوم.

ويضم الاجتماع طاقمي المفاوضات من حزب “الليكود” برئاسة نتنياهو وحزب “أزرق أبيض” برئاسة بيني جانتس.

ويبحث اللقاء فرص تشكيل حكومة وحدة وطنية وتفادي انتخابات ثالثة.

وكانت انتخابات جرت في أبريل وسبتمبر دون النجاح بتشكيل حكومة.

وأمام الكنيست الإسرائيلي حتى 11 من شهر ديسمبر للاتفاق على شخصية قادرة على تشكيل حكومة.

وعليها أن تحظى بثقة 61 عضوا في الكنيست المكون من 120 عضوا.

وفي حال انتهت المهلة دون التوصل إلى اتفاق حول شخصية لترأس الحكومة فإن الكنيست يحل نفسه، ويتم تحديد موعد للانتخابات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »