استثمار

أزمة بين‮ »‬سيماف‮« ‬و»إيرماس‮« ‬بسبب‮ ‬40‮ ‬مليون جنيه

المال - خاص     طالبت شركة مهمات السكك الحديدية سيماف شركة إيرماس التابعة لهيئة السكك الحديدية، بمستحقاتها البالغة 40 مليون جنيه منذ ما يقرب من عام ولم تلتزم بسدادها حتي الآن، وفق قول المهندس علاء محمد مدير إدارة التسويق…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

 

 
طالبت شركة مهمات السكك الحديدية سيماف شركة إيرماس التابعة لهيئة السكك الحديدية، بمستحقاتها البالغة 40 مليون جنيه منذ ما يقرب من عام ولم تلتزم بسدادها حتي الآن، وفق قول المهندس علاء محمد مدير إدارة التسويق بـ»سيماف«.

 
وأضاف: إن »سيماف« وردت قطع غيار بقيمة 40 مليون جنيه لصالح »إيرماس«، إلا أن الأخيرة امتنعت عن سداد مستحقاتها بدعوي أنها ليست قطع الغيار المتفق عليها، مشيراً إلي أن قطع الغيار التي طلبتها الشركة التابعة لهيئة السكك الحديدية انتهي تصنيعها، وأن »سيماف« خاطبت شركة »أنكو« الوكيل المحلي الذي تتعامل معه »سيماف« لتوفير قطع غيار بديلة.

 
وتابع: إن »إيرماس« امتنعت عن سداد مستحقات قطع الغيار البديلة بعد توريدها لصالحها.

 
في السياق نفسه أكد أن الشركة لديها مستحقات متأخرة لدي هيئة الطرق والكباري بسبب تولي »سيماف« مهام توسيع كوبري »ملوي« وبعض التوسعات في طريق الدائري عند منزل الصحراوي، مشيراً إلي أن تلك المستحقات لم يتم حصرها بعد.

 
في سياق آخر، قال مدير إدارة التسويق في »سيماف«، إن الشركة تواجه تحديات حالية في المنافسة علي مناقصات توريد عربات السكك الحديدية لصالح الهيئة القومية لسكك حديد مصر، مشيراً إلي أن الشركة المحلية تواجه منافسة شديدة مع الشركات الصينية التي بدأت العام الحالي المنافسة علي تلك النوعية من المناقصات محلياً.

 
وتتنافس شركات سيماف والنظم التكنولوجية إلي جانب شركة اشمنت الصينية، علي المناقصة التي أعلنت عنها هيئة السكك الحديدية مؤخراً لتوريد 336 عربة مميزة.

 

شارك الخبر مع أصدقائك